رئيس التحرير: عادل صبري 12:28 صباحاً | الأربعاء 24 أكتوبر 2018 م | 13 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

مستثمرون: سعر الفائدة المناسب 11%.. وننتظر مزيد من التخفيض قريبا 

مستثمرون: سعر الفائدة المناسب 11%.. وننتظر مزيد من التخفيض قريبا 

اقتصاد

مستثمرون: سعر الفائدة المناسب 11%.. وننتظر مزيد من التخفيض قريبا 

بعد قرار المركزي بخفضها 1% 

مستثمرون: سعر الفائدة المناسب 11%.. وننتظر مزيد من التخفيض قريبا 

حمدى على  24 فبراير 2018 19:30

استقبل المستثمرون، قرار البنك المركزي بتخفيض سعر الفائدة على الإيداع والإقراض بنسبة 1%، بترحاب كبير، ولكنهم طالبوا بمزيد من التخفيض فى الفترة المقبلة، لأن الفائدة مازالت مرتفعة وغير مشجعة للاستثمار بالشكل الكافى، مشيرين إلى أن سعر الفائدة المناسب للاستثمار يتراوح بين 8 و 11%.


وقررت لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزى، خفض سعر الفائدة بنسبة 1% على الإيداع والإقراض، إلى 17.75 بالمائة، و18.75 بالمائة.


وكثيرا ما كان يشتكى المستثمرون من أسعار الفائدة المرتفعة فى البنوك على الإقراض، خاصة فى ظل اعتمادهم على الاقتراض من البنوك فى تنفيذ مشروعاتهم.  


كان البنك المركزي رفع أسعار الفائدة الأساسية بنسبة 7 %على ثلاث مرات منذ تعويم الجنيه إلى 18.75% للإيداع و19.75 % للإقراض؛ لكبح التضخم ودعم القدرة الشرائية للجنيه. 


وقال المركزي، إن قرار خفض الفائدة جاء بعد رصد التأثيرات الإيجابية للسياسات النقدية والقرارات في إطار برنامج الإصلاح الاقتصادي.


وأوضحت لجنة السياسة النقدية بالبنك، أن هذا القرار يتسق مع تحقيق معدلات التضخم المستهدفة واستقرار الأسعار على المدى المتوسط.


وجاء قرار البنك المركزي، بعدما تراجع معدل التضخم في البلاد إلى 17 % في يناير الماضي، مقابل 22.3 % في الشهر السابق له.


الفائدة المناسبة 8 إلى 11%
محمد جنيدي، نقيب المستثمرين الصناعيين، قال إن خفض البنك المركزي سعر الفائدة 1%، خطوة على الطريق الصحيح، رغم أنها لازالت مرتفعة.


وأضاف جنيدي، فى تصريحات لـ"مصر العربية"، أن استمرار الارتفاع رغم التخفيض لا يشجع على الاستثمار، لأنه لا يوجد أى مشروع يحقق عائد صافى 17% أو 18%، قائلا "الفائدة مازالت مرتفعة وغير مشجعة ولكن بداية انخفاضها يعد أحد المؤشرات الإيجابية".


وأوضح نقيب المستثمرين الصناعيين، أن معدل الاستثمار لن ينمو إلا إذا وصلت أسعار الفائدة ما بين 8 إلى 11%، مشيرا إلى أننا فى انتظار المزيد من الانخفاض فى الفترة المقبلة، بجانب حل المشكلات والمعوقات الأخرى التى تواجه المستثمرين.


ولفت إلى أن المستثمرين لازالت لديهم مشكلات مع المحليات وصغار الموظفين، قائلا "عاوزين نبني مول تجاري فى الجيزة ومش عارفين ناخد الرخصة بقالنا 16 شهر"، موضحا أن العلاقة بين المستثمر والدولة علاقة إذعانية كمعاملة السيد للعبد، مدللا على ذلك بحجز الحكومة على أموال المستثمرين فى حالة تأخر دفع مديونياتهم، وعلى الجانب الآخر عدد كبير من المستثمرين لديه ديون عند الحكومة ولا يستطيع الحصول عليها إلا بعد عذاب.


مجرد بداية 
أسامة حفيلة، عضو مجلس إدارة اتحاد المستثمرين، قال إن خفض الفائدة إجراء جيد يشير إلى بداية تعافى الاقتصاد المصري.


وأضاف حفيلة، فى تصريحات لـ"مصر العربية"، أن قرار البنك المركزي مجرد بداية، لأن خفض الفائدة على الإقراض سيؤدى إلى مزيد من التحسن فى معدلات الاستثمار ولكن مع مرور الوقت، مطالبا بمزيد من التخفيض لأسعار الفائدة فى الفترة المقبلة.


وأشار عضو مجلس إدارة اتحاد المستثمرين، إلى أن المستثمرين لا يستطيعون وضع سعر محدد للفائدة مناسب للاستثمار حاليا فى ظل تطبيق برنامج الإصلاح الاقتصادي، وسياسة البنك المركزي النقدية، كما أن البعض قد يتجه إلى شراء العقارات فى حالة تخفيض الفائدة بشكل كبير ولا يتوجهوا للاستثمار الصناعي ولذلك فالتوازن مطلوب.


تراجعات أخرى 
شريف الجبلي، رئيس غرفة الصناعات الكيماوية باتحاد الصناعات، قال إن خفض الفائدة كان متوقعاً ومنتظراً بعد تراجع معدلات التضخم.


وتمنى الجبلي، فى تصريحات صحفية، أن يعقب القرار تراجعات أخرى لأسعار الفائدة الأسابيع المقبلة، لتصل عند المعدل الطبيعى بنهاية العام، مشيرا إلى أن الفائدة للقطاع الصناعى لا يجب أن تتجاوز 11%، لتشجيع المصانع على إقامة توسعات جديدة.


استكمال المشروعات 
محمد سعد الدين، نائب رئيس اتحاد المستثمرين، قال إن خفض الفائدة سيدفع المصانع لإعادة ترتيب خططها الاستثمارية، والتجهيز لاستكمال المشروعات المجمدة.


وأوضح سعد الدين، فى تصريحات له، أنه كلما انخفضت الفائدة، اتجه المستثمرون إلى الاستثمار بدلاً من الادخار، لتحقيق عوائد أعلى، مشيرا إلى أن المستثمرين نادوا الأشهر الماضية بتخفيض سعر الفائدة للقطاع الصناعى، وتنفيذ مبادرات أشبه بالمطبقة على المشروعات الصغيرة والمتوسطة التى تتمتع بفائدة 5% متناقصة على الاقتراض.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان