رئيس التحرير: عادل صبري 05:40 صباحاً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

اجتماع الخميس لتحديدها.. هل يخفض البنك المركزي أسعار الفائدة؟

اجتماع الخميس لتحديدها.. هل يخفض البنك المركزي أسعار الفائدة؟

اقتصاد

اجتماع غدا لتحديدها.. هل يخفض البنك المركزي أسعار الفائدة؟

اجتماع الخميس لتحديدها.. هل يخفض البنك المركزي أسعار الفائدة؟

حمدى على  27 ديسمبر 2017 20:11

تباينت توقعات خبراء ماليين ومصرفيين، حول قرار لجنة السياسات النقدية بالبنك المركزي بشأن تحديد أسعار الفائدة فى اجتماعها المقرر عقده غدا الخميس، حيث توقع البعض تخفيض الفائدة بعد تراجع التضخم والاستقرار النسبي فى الأسعار، بينما أشار آخرون، إلى لجوء البنك المركزي للتثبيت خوفا من ظهور آثار تضخمية جديدة.


وتجتمع لجنة السياسات النقدية بالبنك المركزي الخميس 28 ديسمبر؛ لتحديد أسعار الفائدة على الإيداع والاقتراض والتي ثبتها في آخر اجتماعاتها خلال شهر نوفمبر الماضي عند 18.75% على الإيداع ونحو 19.75% علي الاقراض.  


وكان البنك المركزي رفع أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض 7% منذ تعويم الجنيه، وبدأها بـ300 نقطة فى نوفمبر 2016 عقب قرار تحرير سعر الصرف، بجانب رفع العائد مرتين بمعدل 200 نقطة لكل اجتماع، وبلغ سعر العائد علي الإيداع والإقراض 18.75% و19.75% على التوالي، وارتفاع العملية الرئيسية للبنك المركزي لتسجل 19.25% وسعر الائتمان والخصم عند 19.25% .


تخوفات من آثار تضخمية
محمد عبدالحكيم، خبير أسواق المال، توقع سلسلة من الخفض لأسعار الفائدة فى الفترة المقبلة، لكن ليس بالضرورة أن تبدأ من اجتماع الغد، فربما تكون هناك بعض التخوفات من آثار تضخمية لارتفاع أسعار النفط.


وأضاف عبدالحكيم، فى تصريحات لـ"مصر العربية"، أن تلك التخوفات قد تدفع لجنة السياسات إلى تأجيل قرار الخفض، الذى نعتبره ضروريا لتخفيف أعباء خدمة الدين عن كاهل الحكومة، إضافة إلى تنشيط الاستثمار لتحقيق معدلات النمو والبطالة المستهدفين.


انخفاض 0.5%
سمير رؤوف، خبير أسواق المال، قال إنه من المحتمل تخفيض البنك المركزي لأسعار الفائدة فى اجتماع الغد.


وأضاف رؤوف، فى تصريحات لـ"مصر العربية"، أنه من المتوقع إلغاء لجنة السياسات النقدية شهادات العائد المرتفع 20% فى اجتماع الغد، ما يساهم فى قرار تخفيض أسعار الفائدة بنسبة 0.5% أو 1%.


وأشار خبير أسواق المال، إلى أن هناك أسبابا أخرى تساهم فى تخفيض الفائدة منها، تراجع معدل التضخم، واستقرار نسبي فى أسعار السلع بالسوق المحلي بعد موجة كبيرة من الارتفاعات المتتالية علي مدار العام الماضي.


وقال جمال نجم نائب محافظ البنك المركزي، إن إلغاء شهادة الـ 20% التي يصدرها بنكي الأهلي ومصر، هو قرار لجنة السياسة النقدية.


وكان رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري هشام عكاشة، أكد أن شهادات الاستثمار ذات العائد 20% مستمرة ولن يتم إلغاؤها خلال الفترة الحالية.


وبلغ إجمالي حصيلة هذه الشهادات من بنكي الأهلي المصرى ومصر نحو 620 مليار جنيه منذ إصدارهما في نوفمبر 2016.


التثبيت
رضوى السويفي، رئيس الأبحاث لدى بنك الاستثمار فاروس، توقعت أن يتجه البنك المركزي إلى تثبيت أسعار الفائدة.

 

وأضافت السويفي، فى تصريحات صحفية، أن هناك 3 عوامل تدفع المركزي للتثبيت، والتي تتمثل في أن التضخم ما زال عند مستوى 26%، كما أن العائد على إصدارات الحكومة بدأ في التراجع، وقرار خفض أسعار الفائدة في الوقت الحالي قد يؤدي إلى تراجع جاذبيتها، فضلاً عن ارتفاع مستويات النمو إلى 5%، والتي قد تدفع المركزي للمحافظة على أسعار الفائدة الحالية.

 

وأوضحت السويفي، أن اتجاه المركزي للتخفيض في الوقت الحالي قد يؤدي إلى تأخر تحقيق المستهدفات من مستويات التضخم بالفترة المقبلة، مشيرة إلى أنه رغم التوقعات بتراجع مستوى التضخم فإنه يتعرض لثلاثة مخاطر، وهي ارتفاع أسعار النفط العالمية، وارتفاع معدلات الطلب المحلي نتيجة للنمو الأخير بالنشاط الاقتصادي، وأخيراً الوتيرة المتوقعة لتطبيع السياسة النقدية في الاقتصادات المتقدمة.

 

وتوقع أحمد الخولي مدير إدارة الخزانة ببنك التعمير والإسكان، أن يبقي البنك المركزي على أسعار الفائدة دون تغيير. 


وقال الخولي، إن معدلات التضخم رغم انخفاضها في نوفمبر لازالت أعلى من أسعار الفائدة على الودائع في البنوك وهو ما يتطلب تثبيت البنك المركزي أسعار الفائدة.


وبحسب بيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، انخفض معدل التضخم السنوي خلال نوفمبر الماضي إلى 26.7% مقابل 31.8% في أكتوبر الماضي، بسبب فترة الأساس والتي شهدت تحرير سعر الصرف، والسياسية المتشددة التي يتبعها المركزي منذ التعويم من أجل امتصاص السيولة والحد من زيادة الطلب.


ومن المتوقع أن يواصل معدل التضخم تراجعه خلال ديسمبر الجاري والشهور المقبلة، حيث تتوقع بنوك استثمار أن يسجل التضخم 23% بنهاية ديسمبر على أن يصل إلى تحت مستوى 20% في يناير.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان