رئيس التحرير: عادل صبري 11:56 مساءً | الأحد 23 سبتمبر 2018 م | 12 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

بعد غياب الأوروبيين.. العرب ينقذون السياحة  التركية

بعد غياب الأوروبيين.. العرب ينقذون  السياحة  التركية

اقتصاد

السياحة التركية

بعد غياب الأوروبيين.. العرب ينقذون السياحة  التركية

حمدى على  05 أغسطس 2017 20:15

فى ظل غياب الأوروبيين وخاصة الألمان والروس عن زيارة تركيا للسياحة كما هو معتاد فى كل عام، يبدو أن العرب سيكونوا المنقذ لموسم السياحة التركية هذا العام رغم ما تشهده البلاد من إضطرابات وعمليات إرهابية من وقت لآخر.


ونتيجة تحذيرات ألمانيا لمواطنيها من السفر إلى تركيا نتيجة الخلافات بين السلطة الحاكمة فى البلدين، انخفض عدد السياح الألمان ووصل إلى 10% مقارنة بـ70% العام الماضى.


وأفادت بيانات صادرة عن معهد الإحصاء التركي، أن آلاف العاملين في القطاع السياحي في البلاد، فقدوا وظائفهم في الآونة الأخيرة بسبب الانخفاض الكبير في عدد السياح القادمين إلى تركيا.


وانخفض عدد العاملين في مرافق الإيواء والفنادق ووكالات السفر بنسبة 14%، ليصل إلى 257 ألفا و352 عاملا في 2016 مقارنة بالعام 2015، بحسب بيانات مؤسسة الضمان الاجتماعي التي غطت الفترة من يناير حتى نوفمبر 2016.


وأشار المعهد إلى أن 311 وكالة رئيسية ومكتبا سياحيا فرعيا أغلقت أبوابها خلال العام 2016، في هذا القطاع الحيوي الذي يشغل نحو مليون شخص.


وتراجع إنفاق الأجانب عبر بطاقات الائتمان إلى 14 مليون دولار أميركي في 2016، مقارنة مع 17 مليون دولار أميركي في 2015، أي بنسبة 18.5%.


كما أنه لم تفتح نحو 60% من الفنادق في منطقة أنطاليا السياحية أبوابها عام 2016، حيث تعتبر أنطاليا قلب السياحة الدولية في تركيا والوجهة الأولى للسياح الروس.


وتراجع عدد السياح الروس الوافدين إلى تركيا في 2016 ليصل إلى نحو 866 ألف سائح، بنسبة انخفاض بلغت 76.2% عن العام الذي سبقه.

 

العرب ينقذون تركيا 

إلا أن العرب وخاصة السعوديون والعراقيون كان لهم رأى آخر، حيث ارتفعت نسبة السياح العرب القادمين إلى تركيا خلال الستة أشهر الاولى من العام الجاري إلى مليون و226 ألف سائح.


بينما شهدت تركيا خلال العام الماضي زيارة 915 ألف سائح عربي خلال 6 أشهر فقط، وارتفعت هذه النسبة خلال هذا العام بمعدل 34% لتصل إلى مليون و226 ألف سائح.


وتربعت العراق على قائمة أكثر الدول العربية ممارسة للسياحة في تركيا بعدد 317 ألف سائح، تلتها السعودية بعدد 205 ألف سائح، ثم الكويت بعدد 94 ألف سائح تليها الأردن بعدد 87 ألف سائح.


ورغم تراجع نسبة الحجوزات مع بداية الأزمة الخليجية مع قطر إلا أن المعلومات الواردة من قطاع السياحة تفيد عودة النسب إلى طبيعتها، حيث شهدت الأسابيع الثلاثة الماضية ارتفاع مفاجئ بنسبة 40% في أعداد الحجوزات في بعض المدن التركية مثل اسطنبول، وطرابزون، وبورصه، ويالوفا، وبودروم.


ويفيد رئيس اتحاد الفنادق في تركيا "تيمور بايندر"، أن أعداد السياح السعوديين ارتفع خلال شهر يونيو الماضي بنسبة 176% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق، حيث دخلت السعودية ضمن قائمة أكبر 5 أسواق سياحية لتركيا.

 

أغلب السياح عرب
وحول أوضاع الفنادق التركية الصغيرة والكبيرة، يظهر أن وضع الفنادق الصغيرة في قلب المدينة أصعب من وضع تلك الكبيرة على شاطئ ساحل المدينة، ففي بعض الفنادق الصغيرة كانت تصل نسبة السياح الألمان إلى 70 بالمائة، أما هذا العام فانخفض إلى 10 بالمائة فقط، حسبما قال أحد موظفي الفنادق للموقع الألمانى "دويتشه فيلا".


وأضاف، أن أغلب السياح من العرب، كما أنه من الصعب فتح أبواب الفندق طيلة العام، بسبب ضعف المدخول، ورغم ذلك فإنه من داعمي الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ويعتقد أن السياح من الشرق الأوسط سيعوضون النقص الناتج من غياب السياح الأوروبيين.


وتابع "الاتحاد الأوروبي يريد إعطائنا درساً، أن يعامل تركيا كلعبة.. هذا يكفي، وعلينا أن نأخذ طريقنا وسننجح، ففي المستقبل لن يتمكن أحد من منع السياح من القدوم".
 
وكان قرابة 50 ممثل شركة سياحية تركية مهتمة بخدمة السياح العرب، توجهوا إلى المملكة العربية السعودية بداية العام من أجل التعريف بتركيا والتعاون مع نظيراتها السعودية.

 

حملات ترويجية 
وقال رئيس جمعية شركات السياحة التركية في إسطنبول "حسن بيرم" في تصريحات صحفية، إنهم يتوجهون إلى السعودية لدعم الحملة التي أطلقها الرئيس رجب طيب أردوغان من أجل دعم قطاع السياحة.


ولفت بيرم أنهم يعتزمون التعريف بالحملة في البلدان الخليجية مثل السعودية وقطر والإمارات العربية المتحدة والبحرين، مشيرا إلى أن تركيا استقبلت عدد كبير من السياح من هذه البلدان بعد سياسات الحكومة في قطاع السياحة خلال السنوات العشر الأخيرة.


وتابع "استقبلنا العام الماضي أكثر من مليوني سائح من هذه المنطقة، وهدفنا رفع هذا الرقم، كما أننا نتطلع لقدوم أمراء وأفراد الأسر الحاكمة من البلدان العربية".

 

نستهدف 5 مليون سائح عربى 

من جانبه، قال رئيس جمعية شركات السياحة العربية وتطوير السياحة التركية أحمد قرق، إنهم شاركوا في معرض جدة الدولي للسياحة والسفر في السعودية فبراير الماضى، وأنهم يتطلعون لأن يصل عدد الزوار العرب لتركيا إلى 5 ملايين سائح خلال 2017.


ولفت "قرق"، إلى أن السياح العرب يفضلون الأماكن التي تحوي مناظر طبيعية خضراء وأنهارا مثل طرابزون وبورصة وصبنجة ويلوفا وجناق قلعة وليس إسطنبول فقط، مؤكدا أن اهتمام السياح العرب يزداد يوميًا بتركيا.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان