رئيس التحرير: عادل صبري 07:55 مساءً | الجمعة 21 سبتمبر 2018 م | 10 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

الديون الخارجية ترتفع لـ 74 مليار دولار.. و136 مليارًا استثمارات الأجانب بأذون الخزانة

الديون الخارجية ترتفع لـ 74 مليار دولار.. و136 مليارًا استثمارات الأجانب بأذون الخزانة

اقتصاد

طارق عامر محافظ البنك المركزي المصري

الديون الخارجية ترتفع لـ 74 مليار دولار.. و136 مليارًا استثمارات الأجانب بأذون الخزانة

أسامة رمضان 31 يوليو 2017 20:32

كشف البنك المركزي المصري فى أحدث تقرير شهري صادر له اليوم عن مؤشرات القطاع المصرفي الخاصة بالقروض والودائع، بجانب مؤشرات الاقتصاد الكلي الخاصة بالدين الخارجي والاستثمارات المباشرة.


وأظهر التقرير ارتفاع إجمالي ديون مصر الخارجية الي 73.88 مليار دولار بنهاية مارس 2017، مقابل 67.332 مليار دولار بنهاية 2016، بارتفاع قدره 6.5 مليار دولار.


وسجلت نسبة الدين الخارجي الى الناتج المحلي الاجمالي 41.2% بنهاية مارس مقابل 37.6% بنهاية 2016، وبلغ متوسط نصيب الفرد من الدين الخارجي 759 دولار بنهاية مارس 2017، مقابل 691 دولار بنهاية 2016.


وارتفعت استثمارات العملاء الأجانب بأذون الخزانة لتسجل 136.157 مليار جنيه بنهاية مايو 2017، مقابل92.624 مليار جنيه بنهاية أبريل 2017، بارتفاع قدره 43.533 مليار جنيه.


وسجلت استثمارات المؤسسات المالية بأذون الخزانة 817.451 مليار جنيه بنهاية مايو 2017، مقابل 782.087 مليار جنيه بنهاية أبريل 2017، بارتفاع قدره 35.364 مليار جنيه.


وبلغت استثمارات بنوك القطاع الخاص نحو 219.8 مليار جنيه بنهاية مايو مقابل 240.23 مليار جنيه بنهاية أبريل، وسجلت استثمارات بنوك قطاع العام 279.22 مليار جنيه بنهاية مايو 2017.


وسجلت استثمارات بنوك الفروع الأجنبية 23.157 مليار جنيه بنهاية مايو 2017، مقابل 21.806 مليار جنيه بنهاية أبريل 2017.


كما ارتفعت صافي الاستثمارات الأجنبية المباشرة لتسجل 2.278 مليار دولار بنهاية مارس 2017، مقابل 2.414 مليار دولار بنهاية 2016.


وارتفعت  إجمالي التدفقات للداخل لتسجل 3.348 مليار دولار بنهاية مارس 2017، مقابل 3.981 مليار دولار بنهاية 2016.


وسجلت إجمالي التدفقات الاستثمارية للخارج 1.070 مليار دولار بنهاية مارس 2017، مقابل 1.566 مليار دولار بنهاية 2016.


وسجلت استثمارات دول الاتحاد الاوروبي بالسوق المصرية نحو 2.384 مليار دولار بنهاية مارس 2017، مقابل 2.848 مليار دولار بنهاية 2016.


وبخصوص القطاع المصرفي، أظهرت بيانات المركزي أن القطاع نجح فى اجتذاب ودائع جديدة بقيمة 49 مليار جنيه خلال أبريل الماضي لتسجل إجمالي ودائع القطاع 2.918 تريليون جنيه مقابل 2.869 تريليون جنيه بنهاية مارس السابق عليه.


وأشار في تقاريره الشهرية إلى ارتفاع الودائع الحكومية إلى 504.67 مليار جنيه بنهاية أبريل مقابل 493.23 مليار جنيه بنهاية مارس، منها 309.8 مليار جنيه ودائع بالعملة المحلية و194.828 ودائع بالعملات الأجنبية.


ولفت إلى ارتفاع الودائع غيرالحكومية لتسجل 2.413 تريليون جنيه بنهاية أبريل مقابل 2.375 تريليون جنيه بنهاية مارس، منها ودائع بالعملة المحلية بقيمة 1.725 تريليون جنيه وودائع بالعملات الأجنبية بقيمة 688.22 مليار جنيه.


كما أعلن البنك المركزي عن ارتفاع حجم محفظة قروض عملاء البنوك لتسجل 1.358 تريليون جنيه بنهاية أبريل 2017، مقابل 1.293 تريليون جنيه ديسمبر 2016 بارتفاع قدره 64.6 مليار جنيه خلال الـ 4 أشهر الأولي من العام.


وأظهرت التقارير الشهرية الصادرة عن البنك المركزي استحواذ القطاع غير الحكومي على 1.052 تريليون جنيه من القروض المُقدمة من البنوك، منها 698.4 مليار جنيه بالعملة المحلية، فيما سجل الممنوح من العملات الأجنبية ما يعادل 354.4 مليار جنيه.


وبلغ نصيب الجهات الحكومية من القروض المُقدمة من البنوك نحو 305.3 مليار جنيه خلال يناير الماضي،  منه 126.7 مليار بالعملة المحلية، و178.6 مليار ما يعادل الاقراض بالعملة الأجنبية. 


وسجلت السيولة المحلية نحو 2.784 تريليون جنيه بنهاية أبريل الماضي مقابل 2.743 تريليون جنيه بنهاية مارس السابق عليه بزيادة 40.7 مليار جنيه بنسبة 1.5%.


وأرجع البنك المركزي ارتفاع السيولة المحلية إلى زيادة المعروض النقدي من 631 مليار جنيه بنهاية مارس الماضي إلى 654.2 مليار جنيه بنهاية أبريل، ويتكون المعروض النقدي من النقد المتداول خارج القطاع المصرفي والودائع الجارية بالعملة المحلية.


ولفت إلى أن زيادة أشباه النقود كانت من أسباب ارتفاع السيولة المحلية؛ حيث سجلت ـ أشباه النقودـ  2.130 تريليون جنيه بنهاية يناير مقابل 2.112 تريليون جنيه بنهاية مارس، وتتكون أشباه النقود من الودائع غير الجارية بالعملة المحلية والودائع الجارية بالعملات الأجنبية والودائع غير الجارية بالعملات الأجنبية .

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان