رئيس التحرير: عادل صبري 08:20 مساءً | الأحد 23 سبتمبر 2018 م | 12 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

هل تنخفض أسعار السيارات؟

هل تنخفض أسعار السيارات؟

اقتصاد

أسعار السيارات

هل تنخفض أسعار السيارات؟

مصطفى محمود 20 يوليو 2017 17:37

توقع تجار وخبراء سيارات أن تنخفض أسعار الموديلات المستعملة الفترة القادمة وخاصة بعد ارتفاع أسعار البنزين، واتجاه الكثير من توكيلات السيارات لتخفيض أسعار الموديلات الجديدة لمواجهة الركود في المبيعات.

 

ورفعت وزارة البترول أسعار المواد البترولية ليصل سعر بنزين 80 إلى 3.65 جنيه للتر بدلا من 235 قرشا، وبنزين 92 إلى 5 جنيهات للتر بدلا من 3.5 جنيه بزيادة 40 % ، والسولار إلى 3.65 جنيه بدلا من 2.35 جنيه.

 

رأفت مسروجة، رئيس مجلس معلومات سوق السيارات، قال إن ارتفاع أسعار الموارد البترولية سيدفع الكثير إلى التخلي عن شراء سيارة في الوقت الحالي ، أو اللجوء إلى السيارات ذات الفئات اللترية الأقل مثل 1200 سي سي و 1400 سي سي وما أقل لكونها أكثر توفيرًا للوقود.

 

وتوقع مسروجة لـ"مصر العربية" انخفاض أسعار السيارات المستعلمة الأعلى من 1500 سي سي الفترة القادمة بسبب ضعف الإقبال عليها من قبل المستهلكين واتجاههم إلى اختيارات أخرى تكون أكثر توفيرا لهم.

 

ويشهد سوق السيارات المستعلمة الفترة الماضية ارتفاعا شديدًا في الأسعار متأثرا بزيادة أسعار الموديلات الجديد بشكل مبالغ به.

 

وكانت آخر زيادة شهدها سوق السيارات المستعلمة الشهر الماضي ، وتراوحت من 5 آلاف جنيه إلى 20 ألف جنيه ، وخاصة الموديلات الكوري التي تعتبر الأكثر إقبالا من المستهلكين.

 

أحمد عاطف، مدير بمعرض توب جير للسيارات، أكد أن أسعار السيارات المستعلمة لم تضح حتى الآن، وما زال السوق في حالة اضطراب بعد قرارات زيادة البنزين.

 

وتوقع عاطف أن يلجأ الكثير من التجار وأصحاب السيارات المستعلمة إلى خفض أسعار سياراتهم من 10 إلى 25 % وذلك في حالة حدوث هبوط في حركة السوق، لمحاولة إنعاشه مرة أخرى.

 

ولجأت اليومين الماضيين بعض توكيلات السيارة إلى تخفيضات على موديلاتها بمبالغ تراوحت 80 ألف جنيه، ومن ضمنهم توكيل سكودا الذي طرح تخفيض 81 ألف جنيه على سياراته A7، وقيام توكيل هيونداي ومازاد بطرح عروض على بعض سياراته بتخفيض 20 ألف جنيه.

 

ويرى عضو المجلس المصري للسيارات خالد سعد، أن أسعار السيارات المستعلمة تتحدد بناء على العديد من العوامل أولها أسعار الموديلات الجديدة ، وحركة العرض والطلب في السوق، ومع التخفيضات التي طرحتها بعض التوكيلات على الموديلات الجديدة سيؤثر ذلك على أسعار المستعمل بالانخفاض.

 

وكان الشعبة العامة للسيارات قد توقعت في تصريحات صحفية صادرة أمس انخفاض أسعار السيارات الجديدة الفترة القادمة بحوالي 45 % وذلك بحد حالة الركود الشديد التي شهدها السوق وأثرت على جميع الشركات بالسلب.

 

وانخفضت مبيعات السيارات بنسبة نسبة 28.8% خلال عام 2016، وذلك بسبب حالة الركود، وتعويم الجنيه فى أخر شهرين من العام، وشهدت السوق المصرية بيع 198.3 ألف وحدة مقابل 278.4 ألف وحدة في العام قبل الماضي.

 

وقرر البنك المركزي المصري، بداية نوفمبر من العام الماضي، تحرير سعر صرف الجنيه وتركه لحركة العرض والطلب، وإعطاء مرونة للبنوك العاملة في السوق لتسعير شراء وبيع النقد الأجنبي بهدف استعادة تداوله داخل القنوات الشرعية.


ورفعت شركات السيارات الأسعار منذ صدور قرار تعويم الجنيه حوالي مرتين وتراوحت الزيادات من 50 ألف جنيه إلى أكثر من 300 ألف جنيه لبعض الماركات.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان