رئيس التحرير: عادل صبري 03:30 صباحاً | الأربعاء 26 سبتمبر 2018 م | 15 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

ارتفاع معدلات توريد القمح فى 4 محافظات

ارتفاع معدلات توريد القمح فى 4 محافظات

اقتصاد

توريد القمح

ارتفاع معدلات توريد القمح فى 4 محافظات

وكالات 25 أبريل 2017 16:17

بدأت مديريات التموين بعدد من محافظات الجمهورية اليوم الثلاثاء، فى حصر كميات القمح الموردة من المزارعين خلال موسم الحصاد لهذا العام عن طريق اللجان التي تم تشكيلها لتحديد جودة ونقاء القمح المورد إلى الشون والصوامع، حيث ارتفعت معدلات التوريد في بعض المحافظات.

 

ففي محافظة الشرقية، تم توريد 12 ألفا و216 طنا من القمح لصوامع وشون مراكز الحسينية وههيا، ومشتول السوق ومنيا القمح والزقازيق مقابل 7 الآف و298 طنا تم توريدها فى نفس الوقت من العام الماضى.


وصرح وكيل وزارة الزراعة بالمحافظة المهندس علاء عفيفي أنه تم حصاد 52 ألفا و78 فدانا من إجمالى المساحة المنزرعة وقدرها 381 ألفا، و492 فدانا وأن الفترة القادمة سوف تشهد حصاد المزيد من المساحات بجميع قرى المحافظة.


وأشار إلى أنه تم إعداد 54 صومعة وشونة لاستقبال الغلال من المنتجين وصرف مستحقاتهم المالية خلال 48 ساعة، وأن الشون والصوامع ستظل مفتوحة حتى أول يوليو القادم.


وفي قنا، قال مدير عام التجارة الداخلية بمديرية التموين علي محمود جابر، إنه تم توريد 4 الآف و960 طنا و81 كيلو جراما من محصول القمح فى شون بنوك التنمية الزراعية والمطاحن والصوامع والهناجر بالمحافظة.
وأشار المدير العام إلى أن غرفة العمليات المشكلة بمديرية التموين لم تتلق حتى الآن أي بلاغات أو شكاوي من المزارعين وأن كافة اللجان تواصل عملها في مراقبة عمليات التوريد من خلال المواصفات التى حددتها وزارة التموين لاستلام هذه الكميات وفحصها وتخزينها داخل الشون المخصصة.


وفى دمياط، أعلنت مديرية الزراعة أن عملية حصاد محصول القمح تسير بشكل طبيعى دون أى معوقات.


وقال مدير عام الزراعة بالمحافظة المهندس محمد عبد الله، إنه تم حصاد 3 آلاف و500 فدان، مشيرا إلى أن عملية توريد المحصول بدأت تسير بشكل طبيعى، وأن المزارعين يتوافدون على أماكن التوريد، حيث تم توريد 98 طنا من القمح حتى صباح اليوم إلى الشون الخاصة بتوريد القمح في المحافظة.


وفى الغربية، أكد وكيل وزارة الزراعة المهندس عادل محمد العتال، أنه تم توريد 980 طنا، و870 كيلوجراما من القمح منذ بداية موسم الحصاد حتى اليوم.


وأضاف أن المساحة المنزرعة بلغت 135 ألفا، و930 فدانا بتقاوي القمح ذات الإنتاجية المرتفعة والمقاومة للأمراض، موضحًا أن معدلات التوريد ستزداد تدريجيا خلال الأسابيع القليلة القادمة.


وأكد أنه تم تجهيز 26 موقعا على مستوى المحافظة منها 3 صوامع، و4 هناجر، و11 شونة أسمنتية، و9 مراكز تجميع منها موقع مشترك، كما تم تشكيل لجنة لتسلّم القمح وفرزها، وتحديد درجة النقاوة وصرف الثمن المحدد لها للمزارعين فورا.

 

وكانت الإجراءات المعقدة لتوريد القمح تسببت فى انتظار العشرات من السيارات المحملة بالقمح فى طوابير أمام الشون بالمحافظات فى انتظار السماح لهم بالتسليم حيث اشتكى المئات من موردى القمح بالمحافظات من صعوبة إجراءات التوريد.

 

وقال الموردون إن وزارة التموين وضعت شروطا لتسليم القمح نقاوة 23.5 و23 و22.5، وحددت الشون والصوامع التابعة للشركة القابضة فقط، حيث اشترطت عدم خلط الأنواع مع بعضها البعض، وقد تسلمت معظم الشون القمح نقاوة 23.5 ورفضت تسلّم القمح نقاوة 23 و22.5 لعدم وجود أماكن لها وأنه لا توجد عين واحدة فقط لإدخال القمح ولا يمكن إدخال أكثر من نوع.

 

من جانبه، أكد إبراهيم الخياط، وكيل وزارة التموين، أن مشكلة النقاوة لم تظهر سوى في شونة "بهرند" بالمنصورة وتم حلها فورًا بعد السماح بتسلم القمح درجة نقاوة 23.5 و23 فورًا، ويتم تسلم نقاوة 22.5 ووضعه منفصلًا حتى نهاية اليوم لنقله إلى مكان مناسب.

 

وأضاف "الفلاحون يرفضون تسلّم أجولة الخيش لتعبئة القمح فيها بسبب التأمين وتم حل المشكلة أيضًا بتسليم القمح في أجولة بلاستيك للصوامع، وفي أجولة خيش للمطاحن والشون، لحماية المحصول، وتسببت هذه الإجراءات في سهولة توريد القمح"، موضحا أن الوزارة تسلمت خلال يومين فقط 1960 طنًا و841 كيلو في الصوامع والشون.

 

وقال الدكتور على المصيلحى وزير التموين والتجارة الداخلية، إنه من المتوقع تسلم 4 ملايين طن قمح خلال الموسم الحالى من المزارعين.

 

وأضاف المصيلحى، أنه تمت مراعاة كل النقاط التى حددتها لجنة تقصى الحقائق خلال العام الماضى والتى قامت بالتحقيق فى قضية التوريدات.

 

وأوضح المصيلحي أن الحكومة لديها سعة تخزينية تكفى المستهدف من الموسم المحلى وهى مقسمة كالآتى 2.2 مليون طن فى الصوامع الإماراتية ونحو 1.8 مليون طن شون حديثة وبناكر وهناجر.

 

وأوضح أن تلك النقاط هو تحديد أماكن استلام الاقماح الموردة فى الصوامع والهناجر والبناكر وتحديد الكميات المستلمة بمعرفة لجان مختصة، لافتا إلي أنه يتم تسديد مستحقات المزارعين الموردين للقمح أولا بأول فور توريدهم للكميات المسلمة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان