رئيس التحرير: عادل صبري 04:40 صباحاً | الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 م | 04 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

سحر نصر من ألمانيا: عقد منتدى استثماري مشترك في برلين يونيو المقبل

سحر نصر من ألمانيا: عقد منتدى استثماري مشترك في برلين يونيو المقبل

اقتصاد

سحر نصر مع وزير الاقتصاد الالماني

سحر نصر من ألمانيا: عقد منتدى استثماري مشترك في برلين يونيو المقبل

توفيق عبدالحليم 31 مارس 2017 13:05

التقت الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، اليوم الجمعة، جيرد مولر، وزير التنمية والتعاون الاقتصادي الألمانى، خلال زيارتها الرسمية إلى العاصمة الألمانية "برلين"، بحضور الدكتور شهاب مرزبان، مساعد الوزيرة، والسفير بدر عبد العاطى، سفير مصر لدى برلين.

 

ورحب "مولر" بزيارة الوزيرة إلى ألمانيا، والتي تأتى عقب القمة المصرية الألمانية التي عقدت في القاهرة بين الرئيس عبد الفتاح السيسى، والمستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، في 2 مارس الجاري.

 

وأكدت الوزيرة، أن زيارتها إلى برلين، تأتى في إطار متابعة نتائج زيارة المستشارة الألمانية للقاهرة، وما مثلته من دفعة قوية للعلاقات الاقتصادية بين مصر وألمانيا، حيث تترأس الوزيرة اللجنة الوزارية المصرية الألمانية المشتركة.

 

وبحث الجانبان، زيادة حجم الاستثمارات الألمانية في مصر، وضمانات الاستثمار، والاتفاق الموقعة والجاري تنفيذها، وتعزيز التعاون في عدد من المشروعات التنموية المستقبلية من خلال المحفظة المشتركة والبالغ قيمتها 360 مليون يورو، مثل الطاقة المتجددة والتعليم الفني وتغير المناخ والمشروعات الصغيرة والمتوسطة ومشروعات الشباب والمرأة والإسكان.

 

وذكرت الوزيرة، أن هناك عدد من قطاعات التعاون الرئيسية بين مصر وألمانيا حاليا، أبرزها التعاون في الصرف الصحي والري، من خلال تمويل مشروعات للصرف الصحي، إضافة إلى مشروعات في مجال الطاقة المتجددة وتغير المناخ وحماية البيئة، وتمويل مشروعات صغيرة ومتوسطة وأخرى للقطاع الخاص، وتدريب مهني، مما تساهم في توفير فرص العمل للشباب.

 

وتحدثت الوزيرة عن مركز "بداية" لريادة الأعمال، والذي يهدف لدعم نمو وتنمية الاستثمارات الصغيرة والمتوسطة في مصر بما يتفق وإستراتيجية الحكومة في رفع مؤشرات التنمية الاقتصادية وتوفير فرص عمل جديدة ومستدامة.

 

واتفق الجانبان على عقد منتدى استثماري مشترك في يونيو المقبل في العاصمة الألمانية "برلين".

 

وأشار "مولر" إلى أن مصر شريك هام لألمانيا في منطقة الشرق الأوسط، ولها دور كبير في دعم استقرار المنطقة، مؤكدا على دعم ألمانيا لكافة خطوات التنمية والإصلاح الاقتصادي في مصر، والتي تساهم بدورها في تحقيق الاستقرار في المنطقة.

 

ودعت الوزيرة، مولر، لزيارة مصر قريبا لبحث مزيد من التعاون المشترك بين البلدين، وهو ما أعرب عن عزمه زيارة القاهرة في القريب العاجل، وزيارة عدد من المشروعات الاستثمارية والتنموية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان