رئيس التحرير: عادل صبري 07:12 مساءً | الأربعاء 15 أغسطس 2018 م | 03 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

فيديو| يحيى كاسب: أسعار السلع مرشحة للزيادة بسبب الدولار.. و4 مشكلات تواجه البقالين

فيديو| يحيى كاسب: أسعار السلع مرشحة للزيادة بسبب الدولار.. و4 مشكلات تواجه البقالين

اقتصاد

يحيي كاسب رئيس شعبة المواد الغذائية بغرفة الجيزة التجارية

في حوار لـ "مصر العربية"..

فيديو| يحيى كاسب: أسعار السلع مرشحة للزيادة بسبب الدولار.. و4 مشكلات تواجه البقالين

حوار- محمد موافي 19 مارس 2017 10:09

الموردون خفضوا الأسعار 5% فقط بعد تراجع الدولار

لهذه الأسباب المواطن لم يشعر بانخفاض الأسعار

تدوين الأسعار على السلع يزيل شماعة جشع التجار

سوق التجزئة لا يستوعب مزيدا من السلاسل التجارية

4 سلع غذائية فقط بمقررات تموين مارس

عجز ملحوظ في الأرز التمويني

22 مليون جنيه ربح شركات بطاقات التموين شهريا

4 مشكلات تواجه البقالين وعلى رأسها شركات الكروت الذكية

 

قال يحيي كاسب، رئيس شعبة المواد الغذائية بغرفة الجيزة التجارية، إن أسعار السلع الغذائية مرشحة للزيادة بعد تحرك أسعار الدولار في السوقين الرسمي والموازى وعلى رأسها الزيت والسمن، موضحا أن الموردين خلال الشهر الماضي ورغم تراجع الدولار لم يقوموا بخفض الأسعار سوى 5% فقط.

 

وأضاف كاسب، فى حوار لـ "مصر العربية"، أن  مقررات شهر مارس الجاري ستكون 4 سلع غذائية فقط على بطاقات التموين، مشيرا إلى أن سوق التجزئة في مصر لن يستطيع استيعاب سلاسل تجارية كبرى أخرى بسبب ارتفاع معدل التضخم وحالة الركود المسيطرة على السوق حاليا.

 

وتطرق الحوار إلى عدد من الموضوعات الهامة على رأسها نسبة العجز في مقرارات التموين ومعدل أرباح شركات إصدار الكروت الذكية من وراء المواطنين، فضلا عن مشروع جمعيتى وعدد من القرارات التى اتخذها وزير التموين الدكتور على المصيلحي مؤخرا.

 

 

وإلى نص الحوار :

 

 في البداية.. هل تأثرت أسعار السلع بهبوط الدولار الشهر الماضي؟

 

في الفترة الماضية بعد تراجع الدولار ، قام موردو السلع الغذائية بتخفيض الأسعار بنسبة قليلة لا تتجاوز الـ 5% على خلفية انخفاض سعر الدولار ووصوله لمستوى الـ 15.90 جنيه، فبعض السلع انخفضت كالزيت لتصل إلى 205 بدلا من 210 جنيهات والتراجع كان منخفضا بصورة بطيئة جدا.

 

وهل استجاب التجار لتراجع الأسعار من جانب الموردين؟

 

التجار استجابوا رغم أنه كان ضعيفا للغاية، ونسبة لا تذكر إلا أن التجار قاموا بتخفيض الأسعار في المحافظات والإعلان عن مبادرات للخفض بنسبة لا تقل عن 10%.

 

 بعد تراجع الأسعار، هل شعر المواطن بالانخفاض على أرض الواقع؟

 

المواطن لم يشعر بتحسن الأسعار رغم انخفاضها، لأن التراجع في الأسعار كان ضعيفا للغاية والفرق بين تراجع الدولار وارتفاعه لم يظهر إلا في 50 قرشا أو جنيه واحد في السلعة كحد أقصى.

 

كيف ترى قرار وزير التموين بتوحيد  الأسعار وكتابتها على المنتج ؟

 

القرار في حد ذاته جيد والشعبة طالبت أكثر من مره بضرورة توحيد السعر ، وقرار  كتابة السعر على المنتج يزيل شماعة جشع التجار ، حيث إن التجار سيحصلون على هامش ربح يتراوح بين 5 إلى 10% ويريح أصحاب السلاسل التجارية من تغيرات الأسعار .

 

 بعد رفع جمارك السكر.. هل سيحدث انخفاض في أسعاره؟

التجار طالبوا الحكومة برفع الجمارك على السكر حيث إن تراجع المعروض في الفترة الماضية كان سببا في ارتفاعه خلال الفترة الماضية، وكان من المفترض أن يتم تثبيت القرار لمدة 3 شهور لأن المواطن لن يشعر على المدى القصير بفارق في الأسعار ﻷن الكميات المتعاقد عليها تأخذ أكثر من 45 يوما في المراكب لحين وصولها إلي مصر .

 

تأثر السوق المحلي بوجود سعرين لمنتج السكر .. كيف ترى ذلك؟

وجود سعرين للمنتج واحد داخل أى سوق يؤدى بالضرورة لخلق سوق مواز للسلعة، حيث إن بعض التجار سيستغلون وجود فارق في السعر بين القطاع التجار والصناعي ويقومون ببيع السكر التجار للمصانع إنتاج الحلوى للاستفادة من فارق السعر الذي يصل إلى 1250 جنيها، بالإضافة إلى أن الوزارة لا تلبي كافة احتياجات القطاع الصناعي.

 

ما هي أبرز السلع التى تشهد زيادة في الوقت الحالي دون مبرر؟

 

منتجات الألبان .. التجار لا يعرفون سببا واضحا لارتفاعها، فرغم ترجع الدولار  خلال الشهر الماضي إلا أن أسعارها لم تشهد أى انخفاض مقارنة بالسلع الغذائية الأخرى، بالإضافة إلى الدواجن واللحوم فبعض أنواع الدواجن شهدت زيادة  تقدر بـ 7 جنيهات.

 

وماذا عن أسعار زيوت الطعام حاليا؟

أسعار الزيوت بكافة أنواعها شهدت تراجعا بما يتراوح بين 1200 إلى 1500 للطن، خاصة بعد تراجع الدولار، ولكن أصحاب المصانع لم يخفضوا الأسعار سوا 5% مقارنة بانخفاض التكلفة الإنتاجية.

 

 

توقعاتك لأسعار السلع بعد زيادة الدولار؟

 كافة الموردين والتجار ينظرون إلى الارتفاع بشكل سريع فمجرد ارتفاع الدولار تجد كافة المنتجات التى لها علاقة مباشرة مع الدولار في ارتفاع، ومن المقرر أن ترتفع بعض المنتجات التى شهدت تراجعا خلال الفترة الماضية كالزيوت مع ارتفاع سعر الدولار.

 

بعد افتتاح عدد من  السلاسل التجارية في قطاع التجزئة، هل تعتقد أن السوق المصري يستوعب كل هذه الأعداد؟

 

بالطبع لا.. السوق لا يستوعب السلاسل التجارية في ظل حالة الغلاء الموجودة في السوق المصري وارتفاع معدل التضخم وحالة الركود المسيطرة على السوق، حيث إن هناك العديد من المطالب تم إرسالها إلي وزير التموين الأسبق الدكتور خالد حنفي لوقف افتتاح سوق سلاسل التجزئة نظرا لحالة الركود المسيطرة على السوق المحلي  من عام مضى.

 

ما هي أسباب عدم تحمل السوق المصري السلاسل التجارية؟

 

السوق يشهد حالة ركود والمعروض حاليا أعلى من الطلب بكثير وبالتالي تراجع الطلب يحول دون المنافسة، فأى سلسلة تجارية تتوسع في السوق يكون على حساب بقالين التموين .

 

التوسع في افتتاح جمعيتى والسلاسل التجارية هل يغنيان عن بقالي التموين ؟

 

بقال التموين ده لا يمكن الاستغناء عنه .. البقالون موجودون في كل شبر في مصر، إنما السلاسل التجارية في أماكن معينة وتخاطب شريحة محددة .

 

 لماذا لا تفكر الشعبة في التفاوض الجماعي لـ 35 ألف بقال في منظومة فارق النقاط؟

 

الشعبة بالفعل بدأت في مخاطبة الموردين للتفاوض علي شراء سلع  للبقالين على فارق نقاط الخبز للحصول علي أفضل العروض من ثم تقديمها للمواطنين بأسعار مخفضة، حيث إن التفاوض الجماعي يزيل الوسطاء بين التجار والمورد .

 

كيف ترى توسع وزارة التموين في افتتاح مشروع جمعيتى؟

 

توسع الوزارة في افتتاح مشروع جمعيتي لن يكون له تأثير يذكر على بقالين التموين حاليا، خاصة وأن البقالين الموجودين في مصر "ورثوا الشغلانة أب عن جد" وبالتالي الخبرة تحكم، ولكن شباب مشروع جميعتى يفقدون الخبرة في التجار.

 

والشعبة قامت باستقطاب عدد معين من المشروع في محافظة الجيزة وقاموا بتنظيم دورات تدريبية كمساعدة من الشعبة للشباب على تسديد مستحقات القروض الممنوحة من البنوك بضمان المشروع.

 

 وماذا عن قرار وزير التموين بشأن السلع الغذائية على البطاقات؟

بداية من شهر  مارس، قرر الوزير اقتصار التموين على 4 سلع أساسية حيث إنه فى المنظومة السابقة كان أعداد السلع كبيرة والمواطن لا يحصل منها على أى شىء نتيجة لاتفاع العجز في المقررات ولكن القرار الحالي صائب ويستهدف المواطنين بشكل أساسي.

 

ما هي أهم المشكلات التى تواجه البقالين فى المنظومة الجديدة؟

 

ماكينات صرف الخبز من أهم المشكلات التى تواجه البقالين، وتأخر إصدار بدل التالف ما يصعب على البقالين صرف التموين للمواطنين، ما يؤدى إلى ارتفاع الطلب على البطاقات الورقية وتأخر صيانة ماكينات صرف التموين يكلف البقالين مبالغ باهظة.

 

كم يصل ربح شركات بطاقات التموين من المنظومة؟

هناك اتفاق مع الشركات على إصلاح الأعطال على حساب الشركة، ولكن الشركة خالفت ذلك ، وارباح الشركة 22 مليون جنيه شهريا من بطاقات التموين فقط مقابل إدخال  الحصول على 1 جنيها على بطاقات التموين.

 

ما هي أهم السلع التى بها عجز خلال شهر مارس؟

 

الأرز المحلي يشهد عجزا في التموين والسكر والزيت متوفران حاليا، ولكن ارتفاع الأسعار هو ما كان يحدث خلافا بين البقالين والمواطنين والمواطن غير راض على أسعار التموين.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان