رئيس التحرير: عادل صبري 08:57 مساءً | الأربعاء 21 نوفمبر 2018 م | 12 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

6 معوقات تضرب معرض "كايرو فاشون" في دورته الـ53

6 معوقات تضرب معرض كايرو فاشون في دورته الـ53

اقتصاد

المعرض الدولي للملابس والجلود "كايرو فاشون وتكس"

في مقدمتها "سوء التنظيم" و"غلاء الأسعار"..

6 معوقات تضرب معرض "كايرو فاشون" في دورته الـ53

محمد عوض 02 مارس 2017 22:07

وسط مشاركة 45 دولة، شهد المعرض الدولي للملابس والجلود "كايرو فاشون وتكس"، بمركز القاهرة الدولى للمؤتمرات بمدينة نصر، العديد من العوقات، في اليوم الأول لافتتاحه.

 

وافتتح المهندس طارق قابيل، وزير الصناعة والتجارة، اليوم الخميس، المعرض الذي تبلغ مساحته 15000 إلى 20000 متر مربع، والذي يُعد المعرض الأول من حيث (المساحة، عدد الوكلاء المتخصصين، عدد الدول المشاركة، الزيارة المحلية والدولية).

 

ويعتبر المعرض الدولي للملابس، أكبر وأضخم معرض متخصص في صناعة الملابس الجاھزة ومستلزمات الإنتاج، والمعرض الأول والوحید في مصر المعتمد من منظمة المعارض العالمية.

 

ويُقام معرض كايرو فاشون وتكس منذ عام 1993 تحت رعاية وزارة التجارة والصناعة والغرف المعنية.


 

"مصر العربية" أبرزت أهم المعوقات التي واجهت المعرض في ومه الأول، وهي كالتالي:

 

(1) تأخر الوزير

 

تأخر المهندس طارق قابيل، وزير الصناعة والتجارة، عن ميعاد افتتاح المعرض، والمقرر الساعة 10 صباحا، وجاء بعدها بساعتين، مما أدى لحدوث ارتباك للمشاركين، حول إمكانية افتتاح المعرض، إلى جانب انصراف البعض عن المشاركة في المعرض مما أثر بالسلب على المشهد العام له عند قدوم الوزير.

(2) سوء التنظيم

 

فوجئ الوزير بعدم انتهاء بعض المشاركين من عرض منتاجتهم بشكل كامل حتى بعد افتتاحه للمعرض، مما آثار استياء البعض، وأظهر المعرض بشكل غير جيد، كما أثر سوء التنظيم على فرص المصنعين لعرض موديلات الموسم الشتوى.

 

(3) ضعف عدد المشاركين

 

شهد المعرض الدولي للملابس والجلود، إقبالًا ضعيفًا للغاية من المواطنين بعد قيام المهندس طارق قابيل وزير الصناعة والتجارة بقص الشريط وافتتاحه صباح اليوم وإعطاء إشارة البدء في بيع المنتجات.

 

وأوضح أحد المساهمين في المعرض في تصريح لـ"مصر العربية"، أن نسبة الإقبال هذا العام جاءت ضعيفة للغاية مقارنة بالأعوام الماضية، قائلًا: "الركود هو سيد الموقف حتى الآن ولم نقوم ببيع قطعة واحدة منذ الصباح إلى وقتنا هذا.

(4) الاضطرابات السياسية

 

خيمت تداعيات الأحداث السياسية والأمنية التي تمر بها مصر حاليًا، على الدورة الـ 53 لمعرض "كايرو فاشون تكس " المتخصص فى الملابس الجاهزة ومستلزماته، والتى بدأت فاعليتها اليوم الخميس ليستمر حتى الخامس من مارس المقبل، حيث أقيم بمركز القاهرة الدولي بمدينة نصر، بمشاركة أكثر من 150 شركة عارضة، وعلى مساحة تجاوزت 8000 متر.

 

وأكد المشاركون فى المعرض أن توتر الوضع السياسى والأمنى فى مصر انعكس سلبًا على حجم الإقبال على المعرض الذى تأخرت إقامته ليتم فى شهر فبراير، كما كان مقررًا له، مما أضاع فرصًا على المصنعين للتعاقد على عرض موديلات الموسم الشتوى مع التجار الذين بدأوا بالفعل عرض موديلاتهم الشتوية بدءا من مطلع العام الحالى.

 

(5) غلاء الأسعار

 

ألقت الظروف الاقتصادية العصيبة التي تمر بها مصر، بظلالها على أسعار الملابس داخل معرض كايرو فاشون، حيث شهدت أسعار الملابس ارتفاعًا ملحوظًا، أثر بالسلب على أعداد المقبلين على المعرض، كما أكد عدد من المصنعين المشاركين في المعرض عدم قدرة قطاع الملابس الجاهزة على جذب مزيد من الاستثمارات المحلية والأجنبية خلال الفترة المقبلة، بسبب الأزمات الاقتصادية التي تمر بها البلاد.

 

وارتفعت أسعار الملابس ما بين 5 و مقارنة بموديلات الموسم الشتوى الماضى، نظرًا لارتفاع أسعار مدخلات الإنتاج، وطقم الأطفال يتراوح سعره ما بين 27.50 و 35 جنيهًا للمستهلك باختلاف المقاسات، وفى الحريمى يتراوح سعر الملابس المنزلية القطنية ما بين 175 و 350 جنيهًا للحريمى، وفيما يتراوح الاندروير الحريمي ما بين 18 و 25 جنيهًا واللانجرى بين 90 و 120 جنيهًا.

(6) التوقيت

 

وقال محمد حسن، أحد المستوردين للملابس الرجالي من السوقين الصينية والتركية، إن إقامة المعرض فى هذا التوقيت أدت إلى ضعف نسبي في الإقبال من قبل العملاء على المعرض، خاصة أن أغلب محال الملابس بالسوق المحلية بدأت بالفعل عرض موديلاتها الشتوية هذا الموسم منذ مطلع أكتوبر الحالي أنه سيكون من الصعوبة التعاقد وتلبية طلبات العملاء خلال هذه الأيام، ليتم عرضها فى المحال استعدادًا لموسم عيد الأضحى الذى سيحل فى منتصف أكتوبر الحالى.

يذكر أنه من المقرر أن تستمر فعاليات المؤتمر في الفترة من 2 إلى 5 مارس، تحت رعاية وتنظيم غرفة صناعة الجلود باتحاد الصناعات والمجلس التصديري للجلود.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان