رئيس التحرير: عادل صبري 12:31 مساءً | الثلاثاء 23 أكتوبر 2018 م | 12 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

"العروض الترويجية".. حيلة التجار للهروب من الركود بالأسواق

العروض الترويجية.. حيلة التجار للهروب من الركود بالأسواق

اقتصاد

تجار يخفضون أسعار السلع

"العروض الترويجية".. حيلة التجار للهروب من الركود بالأسواق

محمد موافي 24 فبراير 2017 13:45

لجأ عدد من التجار لحيلة "العروض الترويجية" للهروب من حالة الركود المسيطرة على السوق المحلي، خاصة بعد تسونامي الأسعار الذي ضرب السلع الغذائية على مدار الأشهر الثلاثة الماضية.

 

التجار قاموا بتخفيضات على أسعار المواد الغذائية كنوع من المبادرة الذاتية لتنشيط المبيعات لتحرك المياه الراكدة في السوق المحلي، خاصة بعد رفض عدد من الشركات المنتجة تخفيض أسعار التوريد بعد تذبذب سعر الدولار البنكي، بحسب تجار مواد غذائية.

 

 العروض الترويجية التى طبقها التجار خلال اليومين الماضين تنصب أغلبها في  زيوت الطعام والسمن النباتي و منتجات الشاى والمكرونة وجاءت أسعارها كالأتي:-

 سمنه جنة 2ك 35جنيه بدل من 39 جنيها
سمنه كريستال2ك 35بدل من  38 جنيها
زيت كريستال عباد1لتر 19,75بدل من 22
زيت كريستال ذرة1لتر 22 بدل من 25
زيت سندباد المتحدة 1 لتر18,75. بدل من 21
زيت الهنا 800جرام. 13 بدل من 16
شاي العروسة 1ك 64 بدل من 66
شاي ليبتون 1 ك. 70 بدل من 78
مكرونه حواء 400 جرام 3 بدل من 3,5
أرز مصري 1 ك 6,5 بدل من 8

 

 يحيي كاسب رئيس شعبة المواد الغذائية بغرفة الجيزة، قال إن التجار في كافة المحافظات بدأوا في خفض الأسعار 5% مقارنة بالأسابيع الماضية كنوع من المبادرة الذاتية لخفض الأسعار وتحريك السوق .

 

وأضاف فى تصريحاته لـ "مصر العربية" أن تخفيضات التجار في الوقت الحالي جاء للنهوض بمبيعات السوق خاصة وأن الفترة الماضية كان سوق تجار المواد الغذائية اقترب على الدخول في حالة كساد نظرا لغلاء الأسعار .

 

وأكد أن تخفيض التجار جاء كجزء من مبادرة لكافة التجار وليس خوفا من حملات المقاطعة التى يدعوا إليها البعض في الفترة الحالية، موضحا أن التجار ليسوا سببا في الغلاء على مدار الفترة الماضية ولكن الدولار  المتحكم الرئيسي في الأسعار .

 

ومن جانبه، قال مصطفي راضي، نقيب البقالين ووكيل بعض شركات المواد الغذائية، إن الشركات لم تقم بتخفيض الأسعار رغم حدوث تراجع في سعر الدولار الجمركي  وفي البنوك أيضا.

 

وأكد في تصريحاته لـ "مصر العربية" أن التخفيضات مستمرة  لنهاية الشهر الجاري  والتجار لديهم مخزون قيمة من السلع موجود لديهم منذ فترة بعيد وبالتالي قاموا بتخفيض السعر هربا من الركود .

 

وأشار إلى أن الشركات العاملة في مجال التصنيع الغذائي ترفض رفضا قاطعا تخفيض السعر في الوقت الحالي خوفا من  عودة الدولار لارتفاع وبالتالي سيتعرضون لخسائر وهذا غير حقيقي بالمرة لن مدخلات الانتاج يتم دخول قبل التصنيع بفترة زمنية تتعدى الـ 3 أشهر .

 

وطالب راضي الشركات بضرورة  تخفيض الأسعار لرفع العبء عن المواطنين المصريين فى ظل ثبات الدخل .

 

 يذكر أن  سعر الدولار اليوم في البنوك الجمعة 24-2-2017، سجل في بداية تعاملات اليوم أعلى سعر للشراء 15.90 جنيها، وللبيع 16 جنيها.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان