رئيس التحرير: عادل صبري 05:19 مساءً | الأحد 16 ديسمبر 2018 م | 07 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

مشاريع الحكومة.. الملايين تُصرف والعبء يزيد والحصيلة "صفر"

مشاريع الحكومة.. الملايين تُصرف والعبء يزيد والحصيلة صفر

اقتصاد

مشروع هضبة الجلالة

مشاريع الحكومة.. الملايين تُصرف والعبء يزيد والحصيلة "صفر"

خبراء: توقيت إعلانها غير مناسب.. ولن تؤتي ثمارها

منة أحمد 08 ديسمبر 2016 10:00

عجز في الموازنة وصل إلى 319 مليار جنيه، واقتصاد متردي، واستثمارات تهرب، وأوضاع اقتصادية حرجة، باتت تبحث عن حلول تتشبث بها لإقالتها من عثرتها، في ظل كل هذه الأمور تطل علينا الحكومة من حين لآخر بمشروع تطلق عليه بـ"القومي"، ما يزيد من الأعباء على كاهل الموازنة العامة.

 

خبراء أكدوا لـ"مصر العربية"، أن إطلاق مثل هذه المشاريع يحتاج إلى بيئة اقتصادية مستقرة ومناخ استثماري جيد؛ حتى تؤتي ثمارها وتقوم بدورها في انتعاش الاقتصاد، وبما تُدره من أموال لخزينة الدولة، مشيرين أن توقيت إطلاق هذه المشاريع غير مناسب لما تعاني منه الدولة من حالة ترهل اقتصادي بشكل عام.

 

الدكتور عبدالخالق فاروق، الخبير الاقتصادي قال إن المشروعات التنموية بصفة عامة لها أثرها الإيجابي على الدولة إلا أن التوقيت حاليًا غير مناسب للعمل في هذه المشاريع.

 

وعن عوائد مشروع تنمية هضبة الجلالة، أكد عدم وجود تأثير حقيقي في اقتصاد الدولة، ولكن التأثير سيكن لصالح جهات أخرى.

 

ويضيف فاروق في تصريحات خاصة لـ"مصر العربية"، أنه يوجد انحراف في أولويات الحكومة المصرية التي تحاول الاستحواذ على أكبر عدد من المشروعات رغم عدم جدوتها حاليًا.


واتفق معه في الرأي الخبير الاقتصادي شريف الدمرداش، الذي أكد أن المشروعات التي تتبناها الدولة يمكن أن يكن لها صدد كبير على الناتج المحلي، غير أن اتجاه الدولة لتنفيذ مثل هذه المشروعات في الوقت الحالي غير مناسب في ظل التحديات الاقتصادية التي تواجه الدولة، موضحا أن تلك المشروعات لن تفيد الاقتصاد القومي بشيء، وأنها لن تسمن الحكومة ولا تغنيها من جوع.


ويرى الدمرداش، أن الدولة أنفقت الكثير من التكاليف في مشروع قناه السويس، في الوقت الذي كان من الممكن تأجيله لوقت آخر، للاستفادة من الأموال لمدواة الأزمة الاقتصادية الراهنة والتي تطيح بالبلاد إبان ثورة 25 من يناير.


وتكلفت أعمال الحفر بهيئة قناة السويس الجديدة 8 مليارات دولار، و4 مليارات دولار لحفر قناة موازية للمجرى المائي الحالي لقناة السويس، إضافة إلى 4 مليارات أخرى لحفر 6 أنفاق تعبر أسفل قناة السويس.


وفي الفترة من يونيو 2015 وحتى مارس 2016؛ كشف تقرير مالى عن شهر مايو 2016، أن إيرادات قناة السويس سجلت 2.647 مليار دولار عن تلك الفترة.

 

من جانبه، أوضح رشاد عبده الخبير الاقتصادي، أن اتجاه الحكومة لإطلاق مشروعات قومية يمكن من خلال بناء اقتصاد قوي؛ هو أمر جيد، غير أن توقيت إعلان تلك المشاريع غير مناسب تماما، لما تعانيه خزينة الدولة من عجز شديد، كما حدث في مشروع الجلالة.

 

وتابع عبده، أن التوسعات في المشاريع مطلوبة، مؤكدًا أن الدولة التي تستنفذ أمولها في سد احتياجاتها من مأكل وغيره لم تتقدم خطوة إلى الأمام، لافتًا أن تلك المشروعات ستجني ثمارها على المدى البعيد.

 

ويضم مشروع هضبة الجلالة38 فيلا تنفيذ رويال كومباوند، إضافة إلى فيلات وشاليهات وتوين هاوس بإجمالى 78 وحدة، كما يشتمل المنتجع على العديد من الأراضى التى سيتم طرحها على المستثمرين مستقبلًا.

 

ووصلت نسبة الإنجاز في منتجع هضبة الجلالة بالكامل حوالى %70، وتحرص الهيئة الهندسية على تنفيذ المشروع بمستوى عالٍ باعتباره نموذجًا لجذب المستثمرين وتنشيط السياحة، ومن المقرر تسليم المشروع في 26 يناير المقبل.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان