رئيس التحرير: عادل صبري 07:16 مساءً | الثلاثاء 18 سبتمبر 2018 م | 07 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

بعد تطبيق القيمة المضافة.. تعرف على معدلات الزيادة في سوق العقارات

بعد تطبيق القيمة المضافة.. تعرف على معدلات الزيادة في سوق العقارات

اقتصاد

أسعار العقارات بعد تطبيق قانون القيمة المضافة

بعد تطبيق القيمة المضافة.. تعرف على معدلات الزيادة في سوق العقارات

محمد أبوجبل 30 أغسطس 2016 15:09

تنتظر السوق المصرية، توابع  قرار البرلمان في مصر، بعدما أقر بشكل نهائي مشروع قانون ضريبة القيمة المضافة وتم تحديد سعر الضريبة على المنتج بنسبة 13%، لترتفع إلى 14% العام المقبل.


مراكز القوى الاقتصادية والمتعاملين المتحكمين في أداء الأسواق؛ أكدوا أن الضريبية الجديدة ستثقل كاهل المصريين وترفع معاناتهم مع الأسعار في ظل انخفاض معدلات نمو الأجور إذا ما قورنت بمعدلات ارتفاع الأسعار.


خبراء الاستثمار العقاري، قالوا إن السوق العقاري، هو الأكثر تضررًا من فرض قانون ضريبة القيمة المضافة، على خلفية أن العقارات من أكثر الصناعات التي تتعدد مدخلات إنتاجها حيث تعتمد عليه ما يقرب من 83 صناعة فرعية، متوقعين ارتفاع المادة الخام الداخلة في صناعة العقار 45% سنويًا بالإضافة إلى ارتفاع سعر العقار 150% إلى جانب الزيادة السنوية، والتي تقدر بـ 35% سنويًا مقارنة بـ 25% زيادة حالية.  


حصيلة متوقعة

الحكومة أعلنت في أكثر من لقاء رسمي، عن أن الحصيلة المتوقعة من فرض الضريبة الجديدة كانت تتراوح بين 32 و33 مليار جنيه سنوياً، مشيرًة إلى أن ارتفاع الأسعار خلال 2016 دفع بالبرلمان إلى تخفيض نسبة الضريبة لتستقر عند 13% على أن ترفع في العام المقبل إلى 14%، لتصبح الحصيلة المتوقعة من نسبة 13% عند 26 إلى 27 مليار جنيه سنوياً.
التضخم

وحول تقديرات التضخم، قالت مؤسسات مالية عالمية، إن الأثر التضخمي المتوقع من جراء فرض الضريبة ضعيف جداً، مرجعًة ذلك إلى الإعفاءات التي تطال أكثر من 50 سلعة وخدمة تمس المواطن بشكل أساسي.


الشقق

رئيس مجلس إدارة مجموعة رؤية للتنمية والاستثمار العقاري، هشام شكري، قال في تصريحات لـ" مصر العربية" إن قانون القيمة المضافة المقرر تطبيقة على المنتج في كافة مراحله، سيكون له عظيم الأثر على صناعة العقارات متوقعًا ارتفاع أسعار الوحدات السكنية لما يقرب من 150% بالمقارنة بالأسعار الحالية، فمدخلات صناعة العقار من أراضي وطوب وأسمنت وحديد وزلط ورمل وبويات ودهانات وسيراميك وأسقف سترتفع بنسب متفاوتة وهو ما سيصب في النهاية في السعر الكلي للعقار.

شكري، أوضح أن السوق العقارية في مصر ستعاني من توقف شبة تام في حركة البيع والشراء، نظرًا للارتفاع المرتقب في سعر العقارات، ناهيك عن الارتفاع والركود الحاصلان في السوق العقارية بالفعل، ورفض المتعاملين في السوق بالبيع والشراء لتلك الزيادات المرتفعة.


الأراضي

الزيادة في أسعار الأراضي المعدة للبناء في محافظات القاهرة الكبرى، ارتفعت بما يقدر بـ 70% بالمقارنة بما كانت عليه هذه الأراضي من الأسعار في الماضي، وذلك بسبب ندرة المعروض من الأراضي، على خلفية اختناق "محافظات الكبرى" بالحيز العمراني، وتراجع نسبة المعروض من الأراضي المعدة للبناء، بالإضافة إلى تراجع شديد في الأراضي المعدة للزراعة في محافظات كالقليوبية، بحسب الخبير والمثمن العقاري، سلمان سعودي.


السعودي، أوضح أنه بحسب البيانات الصادرة عن المركز القومي لبحوث الإسكان والبناء، التابع لوزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية الجديدة، ارتفعت أسعار الأراضي بمحافظات القاهرة الكبرى بمعدلات تقترب من حاجز الـ70% مع آخر 3 أعوام، فيم قٌدرت حجم الأراضي الشاغرة بمحافظات الجيزة والقاهرة 700 ألف متر، فيما ترتفع هذه المساحة بالقليوبية ومناطق حلوان و15 مايو، وهي مؤشرات تدق ناقوس "التداخل العمراني" وهي معدلات متأخرة للإختناق العمراني.


طوب وأسمنت وحديد وزلط ورمل

قال ابراهيم عبد الحليم، صاحب أحد محاجر مواد البناء، أن أسعار مواد البناء سترتفع بسبب ضريبة القيمة المضافة، بما يقرب من 200 جنيه في سعر طن الحديد، و75 في سعر طن الأسمنت و20 جنيهًا في سعر متر الرمل، و15 جنيهًا في سعر متر الزلط، موضحًا أن هذه الزيادات طُبقت بالفعل بداية من أول من أمس الأحد، بمعرفة المواردين وأصحاب التوكيلات الكبرى.
وتوقع صاحب المحجر، زيادات في الأسعار مع البدء الفعلي في تحصيل الضريبة، فالمستهلك بحسب عبد الحليم هو من سيتحمل فرق التكلفة.

 

الأدوات الكهربائية

محمود المهندس، صاحب مجموعة المهندس للأداوت الكهربائية، والدهانات، بمنطقة فيصل، أكد أن أسعار الادوات الكهربائية سترتفع بما يقدر بـ 15% بالمقارنة بالأسعار الحالية، منوهًا عن المحلات بدات بالفعل في رفع أسعار منذ أن علمت بأن الدولة تنوي تطبيق قانون الخدمة المضافة.


الدهانات

وتابع المهندس، أنه تم رفع أسعار الدهانات بنسبة تقترب من 20% تماشيًا مع زيادات الأسعار فيما يخص مواد البناء، موضحًا أنها نفس الزيادات المقررة على التشطيبات الأسقف والديكورات.


السيراميك والأدوات الصحية

من جانبها أعلنت مجموعة سراميك الجوهرة والسلاب وكيلوبترا رفع أسعار منتجاتها من السيراميك والادوات الصحية 10%، تحت بند الزيادة السنوية للمنتج تماشيًا مع زيادة التكاليف الداخلة في صناعة السيراميك.

المصنعية
ماهر عبد المطلب، صنايعي كهرباء، قال أن معظم الصنيعيه يحاول مسايرة موجة ارتفاع الأسعار برفع مصنعيته 5% لا أكثر حتى لا يرفض الزبون التعامل معه او يتهمه بالغلاء، متوقعًا ارتفاع المصنعية 5% بالمقارنة بالسابق.



اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان