رئيس التحرير: عادل صبري 02:32 مساءً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

"صناعة البرلمان" تحذر من توقف مصانع السكر بسبب الدولار

"صناعة البرلمان" تحذر من توقف مصانع السكر بسبب الدولار

كريم عبدالله 30 أغسطس 2016 12:43

طالبت لجنة الصناعة بمجلس النواب الحكومة بتوفير الدولار لشركات ومصانع سكر الجلوكوز التى تواجه شبح الإغلاق بسبب نقص العملة اللازمة لاستيراد الذرة الصفراء من الخارج.

وأكدت اللجنة، فى اجتماعها اليوم، خلال مناقشة طلب الإحاطة المقدم من النائب محمد كمال مرعى أنه لا يمكن القبول بأن يتم توفير العملة للشركة الوطنية لمنتجات الذرة الرفيعة بالعاشر من رمضان بالأسعار الرسمية بمساعدة بنك مصر الذى يساهم فيها بنسبة 44% ، بينما تعانى الشركات الأخرى العاملة فى القطاع.

وأوضح النائب محمد كمال مرعى مقدم طلب الإحاطة ان هناك 5 مصانع تعمل فى هذا المجال، بينما تحكتر الشركة الوطنية لمنتجات الذرة الرفيعة السوق بحكم علاقة الملكية ببنك مصر، وهو ما يعد مخالفا لقواعد المنافسة العادلة.

من جانبها اكدت الدكتور منى الجرف رئيس جهاز حماية المنافسة ومنع الاحتكار ، أن كل البلاغات التى وصلت للجهاز بشأن الاحتكار التى تمارسه الشركة الوطنية للنشا والجلوكوز ، يتم التحقيق فيها .

واضافت أن الاحتكار يعنى أن المحتكر يستحوذ على 100% من السوق ، وهو ما لم يتحقق بالنسبة للشركة الوطنية . واوضحت أن مسألة تدبير العملة وقدرة الشركة الوطنية على تدبير احتياجاتها ، ليست مخالفة احتكارية يحاسب عليها القانون .

 

وقالت الجرف أنه لا يمكن توجيه اللوم لبنك لمصر على أنه يوفر العملة الصعبة لشركة يمتلك فيها حصة ، لأنه من الطبيعى أن يوفر البنك العملة للشركة باعتباره مالكا . و

 

رد حازم زايد ممثل شركة "المصرية" قائلا : " أنا عميل لبنك مصر وعندى مجموعة الدواجن ، ولا يدبر لى الدولار ، بينما يدبره للشركة الوطنية للنشا والجلوكوز .

وانهت اللجنة اجتماعها بتوصية بمخاطبة البنك المركزى والحكومة بالمساواة بين الشركات فى توفير العملة، وتعهدت اللجنة بعقد اجتماع آخر يحضره محافظ البنك المركزى لمناقشة هذا الملف .

 

اقرأ ايضًا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان