رئيس التحرير: عادل صبري 01:36 صباحاً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

رغم انخفاض الدولار.. 10% ارتفاع في أسعار اللحوم المستوردة

رغم انخفاض الدولار.. 10% ارتفاع في أسعار اللحوم المستوردة

اقتصاد

مواطنون أثناء شراء اللحوم من شادر التموين

رغم انخفاض الدولار.. 10% ارتفاع في أسعار اللحوم المستوردة

محمد موافي 01 أغسطس 2016 11:57

رغم انخفاض سعر الدولار في السوق الموازي وتخليه عن مستوى الـ 13جنيهًا في الفترة الحالية، إلا أن أسعار اللحوم المستوردة شهدت ارتفاعًا ملحوظًا في الأسعار بنحو 10% مقارنة بالفترة الماضية، وسط زيادة في المعروض بالأسواق خاصة بعد جلب وزارة التموين كميات إضافية من اللحوم السودانية استعداد لعيد الأضحى.

 

وسجلت أسعار اللحوم السودانية بالأسواق نحو 55 ، للكيلو مقارنة بـ 50 جنيها بينما قفزت سعر اللحم البرازيلي المجمدة لـ 40 جنيهًا مقابل 28 ،وفي حين سجل كيلو اللحمة الهندي 35 مقابل 25 جنيهًا بزيادة قدرها 10 جنيهات، أما الإسباني فوصل لـ 60 جنيها للكيلو بدلا من 55.

 

سجل سعر الدولار اليوم الاثنين في السوق السوداء للعملة نحو 12.15 جنيهًا للشراء، مقابل 12.60 جنيهًا للبيع مقارنة أمس بمستويات تراوحت للشراء بين 11.60 إلى 12. جنيهًا.

 

وقال علاء رضوان رئيس رابطة مستوى اللحوم من الخارج، إن الأسعار في حالة ارتفاع في الفترة الحالية بسبب ارتفاع تكاليف الرحلة الاستيراجية من السوق الأوربي والأفريقي أيضا، لافتا إلي أن الدولار لم يترفع ولكن القيمة الشرائية للجنيه هى من انخفضت وبالتالي أثرت على كميات الشراء.
 

وأضاف لـ "مصر العربية" أن السوق في الفترة الحالية مستعد لاستقبال عيد الأضحى عن طريق ضخ كميات من اللحوم المستوردة لمواجهة الطلب المتزايد في عيد الأضحى، مشيرًا إلى أن مصر تستورد أكثر من 70% من احتياجات اللحوم لتعويض الفجوة في الإنتاج المحلي.

 

وأوضح أنّ زيادة التكلفة الاستيرادية ورفض البنوك توفير اعتمادات مالية هي من تتسبب في زيادة السعر على المواطنين، خاصة وأن السوق يشهد حالة من الركود بسبب تراجع القوى الشرائية بعد ثبات المرتبات.

 

وأكدت سعاد الديب، رئيس جمعية حماية المستهلك، أن التجار والمستوردين يتحججون بزيادة التكلفة الاستيرادية من المنتجات في الفترة الحالية، رغم أن الدولار تراجع سعره الحالي فلماذا لم يقوموا بتخفيض السعر؟

 

وأضافت لـ "مصر العربية" أن الأسعار في السوق إذا ارتفعت لا تتراجع مرة ثانية في مصر، مرجعة ذلك لغياب الرقابة والتشريعات الصارمة التى تحدد أن سعر المنتج يتم حسابه وهامش ربح بناءً على اعتبارات التكلفة الإنتاجية، مطالبة تفعيل البورصات السلعية لتقليل حلقة التجار التى تستنزف مرتبات الموظفين نتيجة لزيادة السعر.

 

ومن جانبه، قال أحمد كمال معاون وزير التموين: إن الوزارة استعدت لدخول عيد الأضحى المبارك، بطرح كميات من اللحوم المستوردة داخل المجمعات والتى اتخذت صفة البلدية خاصة بعد مكوثها داخل الأراضي المصرية لأكثر من 6 أشهر.

 

وأشار لـ "مصر العربية" السوق في الفترة الحالية محتاج لمزيد من ضخ السلع خاصة وأن الوزارة تقوم بطرح سلع بأسعار مخفضة تتراوح بين 25%، مشيرًا إلى أنَّ هناك الحديد من اللحوم بالمجمعات والتى تبدأ من 34 جنيها مجمدة والطازجة بـ 55 جنيهًا.

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان