رئيس التحرير: عادل صبري 05:17 مساءً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

تصريحات أوباما تعيد الحياة للدولار

تصريحات أوباما تعيد الحياة للدولار

اقتصاد

الرئيس الاميركي "باراك أوباما"

منتعشًا أمام بقية العملات..

تصريحات أوباما تعيد الحياة للدولار

حنان علي 08 أكتوبر 2013 13:45

شهدت أسواق العملات تغيرا محوريا في أداء الدولار الأمريكين، حيث انتعشت العملة الأمريكية بمستهل تعاملات اليوم الثلاثاء وارتفعت مقابل جميع العملات الرئيسية في مؤشر على بداية المستثمرين لبناء مراكز شرائية بالعملة الأمريكية وسط توقعات بأن أزمة الإغلاق الحكومى في الولايات المتحدة الأمريكية سوف تحل في النهاية، خاصة بعد تصريحات أوباما الأخيرة والتي قال فيها "نحن لن نتفاوض تحت تهديد كارثة اقتصادية".

 

فقد استهل الدولار تعاملات اليوم على ارتفاع مقابل جميع العملات الرئيسية كمؤشر قوي لبداية عودة المستثمرين لبناء مراكز شرائية بالعملة الأمريكية، وسط توقعات بأن أزمة الإغلاق الحكومى ورفع سقف الدين سوف تحل في النهاية قبل أن يتحول الأمر إلى كارثة اقتصادية، وهو ما أشار إليه الرئيس أوباما خلال زيارته للوكالة الاتحادية لإدارة الطوارئ لتسليط الضوء على توقف الخدمات جراء الإغلاق الجزئي للمؤسسات الحكومية.

 

إلا أن تعاملات أمس جعلت الدولار يغلق على تراجع لمؤشره بنسبة 0.25% وذلك بفضل استمرار عمليات بيع العملة الأمريكية مقابل العملات الرئيسية في ظل مخاوف المستثمرين تجاه أزمة الإغلاق الحكومى ورفع سقف الدين الأمريكى. 

 

 بينما سجل الين بالتعاملات آسيا اليوم أعلى مستوى في ثمانية أسابيع مقابل الدولار الأمريكى 96.65 ين، قبل أن يعاود التراجع في ظل عمليات تصحيح وجنى أرباح وتوقعات بحل الأزمة الأمريكية، ويذكر أن العملة اليابانية حققت خلال تعاملات الأمس ارتفاعا بنسبة 0.6 % مقابل الدولار الأمريكى بفضل عمليات شراء الين كملاذ آمن في ظل مخاوف بشأن تأزم الوضع المالى في الولايات المتحدة الأمريكية.

 

كما تراجع اليورو بمستهل اليوم مقابل الدولار بعد أن أغلق أمس على ارتفاع بنسبة 0.1 % بفضل تراجع العملة الأمريكية مقابل جميع العملات الرئيسية وفي ظل شح البيانات الهامة من أوروبا عن الأجندة الاقتصادية.

 

فضلا عن تراجع الجنيه الإسترليني إلى 1.606 دولار، وذلك في ظل غياب البيانات الهامة من المملكة المتحدة عن الأجندة الاقتصادية لهذا اليوم، بعد أن سجلت العملة الملكية خلال تعاملات الأمس ارتفاعا بنسبة 0.5 % مقابل الدولار الأمريكى، يأتى هذا قبيل اجتماع هام لبنك انجلترا المركزى، لمناقشة السياسات النقدية لشهر أكتوبر وسط توقعات بالاستمرار بنفس السياسات دون تغيير.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان