رئيس التحرير: عادل صبري 10:19 مساءً | الأربعاء 17 أكتوبر 2018 م | 06 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

«إرادة»: ورشة عمل لتبسيط الإجراءات اللازمة لممارسة الأعمال

«إرادة»: ورشة عمل لتبسيط الإجراءات اللازمة لممارسة الأعمال

اقتصاد

جانب من ورشة العمل

بمشاركة «سيجما» و«OECD»..

«إرادة»: ورشة عمل لتبسيط الإجراءات اللازمة لممارسة الأعمال

أحمد بشارة 06 يونيو 2016 10:56

عقدت وزارة التجارة والصناعة، برئاسة المهندس طارق قابيل، ممثلة في مناخ الأعمال" target="_blank">المبادرة المصرية لإصلاح مناخ الأعمال «إرادة»، ورشة عمل حول تبسيط الإجراءات اللازمة لممارسة الأعمال، بالتعاون مع خبراء من منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية «OECD» وخبراء «سيجما» التابعة للاتحاد الأوروبي.



وشارك في الورشة المستشار هشام رجب، مستشار وزير التجارة والصناعة للشئون القانونية والتشريعية، ووفد وخبراء من الاتحاد الأوروبي، وممثلين عن مجتمع الأعمال، واتحاد الصناعات، وممثلين عن بعض الجهات الإدارية بالدولة، وممثلين عن برنامج دعم المشاركة المصرية الأوروبية التابع لوزارة التعاون الدولي.

وقال طارق حمزة، المدير التنفيذي للمبادرة المصرية لإصلاح مناخ الأعمال «إرادة» إن ورشة العمل استعرضت أهم التوصيات التي توصل إليها الخبراء الدوليون في مجال تبسيط الإجراءات، واختصار المدة الزمنية اللازمة للخدمات المقدمة من الجهات الإدارية المختصة، من أجل التيسير على المستثمرين للحصول على الموافقات اللازمة لإقامة وتشغيل النشاط الصناعي.

وأضاف «حمزة» أن هناك بعض الاّليات والممارسات الدولية التي تساهم في تبسيط الاجراءات، مثل: تفعيل فكرة الشباك الواحد، وإعادة الهندسة الإجرائية التي تقوم على تحليل وتصميم تدفق الأعمال بهدف تحقيق تطوير جوهري في الإجراءات، ونظم العمل داخل الجهات الإدارية لتحسين مستوى الخدمة والسرعة والتكلفة، ما يستلزمه ذلك من اعتماد على تقنية المعلومات.

وأوضح المدير التنفيذي للمبادرة أن الخبراء المشاركون من منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية وسيجما، استعراضوا عددًا من التوصيات العامة، تتركز جميعها على المبادئ والممارسات الرشيدة للجهات الإدارية في التيسير على طالب الترخيص الصناعي.

وأكد المستشار هشام رجب، أن مشروع قانون التراخيص الصناعية الذي تم إعداده من قبل وزراة التجارة والصناعة يعالج مشكلات متراكمة على مدار سنوات طويلة، ويتعامل معها بشكل جذري، فضلًا عن كونه متواكب مع أفضل الممارسات والتوجهات الدولية في هذا الشأن، وقسم التراخيص الصناعية إلى تراخيص بنظام الإخطار، وتراخيص بنظام الموافقة المسبقة، لربط فكرة الترخيص الصناعي بالمخاطر المختلفة.

يذكر أن التعاون قائم بين مناخ الأعمال" target="_blank">المبادرة المصرية لإصلاح مناخ الأعمال «إرادة» ومنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية «OECD» وخبراء «سيجما – SIGMA» اعتباراً من سبتمبر 2015، بهدف إيجاد حلول عملية وفعالة لتبسيط الإجراءت في مجال تجديد التراخيص الصناعية كنموذج تجريبي يمكن من خلاله وضع دليل عام وشامل ينظم تبسيط الإجراءات على مستوى الجهاز الإداري بالدولة، ما يترتب عليه أن تصبح الإجراءات أكثر قابلية للتنبؤ في وقت قصير وبأقل تكلفة على المستثمرين.


اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان