رئيس التحرير: عادل صبري 12:23 صباحاً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

«مستثمري المشروعات الصغيرة والمتوسطة» تطلق موقعًا إلكترونيًا خلال أسابيع

«مستثمري المشروعات الصغيرة والمتوسطة» تطلق موقعًا إلكترونيًا خلال أسابيع

اقتصاد

علاء السقطي رئيس جمعية مستثمري المشروعات الصغيرة والمتوسطة

«مستثمري المشروعات الصغيرة والمتوسطة» تطلق موقعًا إلكترونيًا خلال أسابيع

أحمد بشارة 31 مايو 2016 11:34

انتهى اجتماع المكتب التنفيذي لجمعية مستثمري المشروعات الصغيرة والمتوسطة، برئاسة المهندس علاء السقطي، وتم الاتفاق على إطلاق موقع إلكتروني خاص بالجمعية خلال أسابيع يتضمن التعريف بالجمعية وأهدافها وبرامجها والخدمات التي ستقدمها الجمعية سواء للمشروعات الصغيرة والمتوسطة القائمة أو لرواد الأعمال من الشباب ممن لديهم أفكار لمشروعات صغيرة ومتوسطة.

وقال «السقطي» إن أعضاء المكتب التنفيذي اتفقوا أيضًا على البدء في تنفيذ برنامج عمل لتفعيل التعاون الموقع مع الجهات المختصة لإقراض ودعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة الذي سبق وأعلنت عنها الجمعية.

وتابع هذا التعاون يتضمن تدخل الجمعية للقضاء على مشكلات المشروعات الصغيرة والمتوسطة عند الحصول على التمويل بشكل عام وبرنامج إقراض البنك المركزي بشكل خاص، وذلك بتفعيل الاتفاقية التي وقعتها الجمعية خلال الفترة الماضية مع كل من بنك مصر والصندوق الاجتماعي، وأخيرًا مع جامعة بدر «BUC»، بالإضافة إلى توفير الدعم الفني والإداري للمشروعات الجديدة أو القائمة التي تحتاج إلى المساعدة الفنية مدعومة من الجهات المتخصصة في ذلك المجال.

وأضاف أنه تقرر مخاطبة بنك مصر لإعداد دورة تدريبية لموظفي الجمعية للإعداد الجيد لمقترحات المشروعات الصغيرة والمتوسطة؛ لتسهيل الحصول على التمويل اللازم ضمن مبادرة برنامج البنك المركزي بما يضمن استكمال كافة المستندات المطلوبة لدراسة المشروع قبل تقديمه إلى البنك.

وأعلن الدكتور محمد سليمان، أمين جامعة بدر وأمين صندوق الجمعية، إعداد وحدة خاصة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة، مهتمها توفير الدعم الفني والإداري، ودراسات الجدوى الاقتصادية التي يحتاجها المشروع المقترح والذي ستوجهه الجمعية إلى الجامعة.

وقرر المكتب التنفيذي للجمعية، فتح باب الاشتراك في عضوية الجمعية من المشروعات الصغيرة والمتوسطة القائمة أو الجديدة، والحصول على خدمات الجمعية متاح لكل مشروع يطرق باب الجمعية للحصول على خدماتها سواء كان من أعضاء أو من غير الأعضاء ولتصبح الجمعية الملاذ الآمن لهذا القطاع الحيوي.

واقترحت الجمعية تبني التراخيص التي تعوق نمو المشروعات الصغيرة، وتقديم مقترحات فاعلة للحكومة لحلها، بالإضافة إلى التواصل مع الجهات الحكومية المختلفة للمشاركة بالرأي في كافة القوانين والقرارات المتعلقة بالقطاع، باعتبار الجمعية إحدى منظمات المجتمع المدني المهتمة بهذا الشأن.

واعتمد الاجتماع خطة عمل الجمعية خلال المرحلة القادمة، التي سيتم عرضها على مجلس الإدارة المقبل، المتمثلة في الاتجاه إلى توقيع بروتوكلات تعاون مع بنوك الأهلي والقاهرة؛ لتوسيع الخدمات التي تقدمها الجمعية، والإعداد للمؤتمر الأول للجمعية الذي سيتم عقده بحضور ممثلين عن دول عربية وأجنبية خاضت تجربة المشروعات الصغيرة والمتوسطة بنجاح للاستفادة من النماذج السابقة في هذا المجال.


اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان