رئيس التحرير: عادل صبري 07:20 صباحاً | الاثنين 20 أغسطس 2018 م | 08 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

«المركزي» يطرح الجنيه الورقي من جديد بالأسواق.. وانتقادات لغياب الترويج

«المركزي» يطرح الجنيه الورقي من جديد بالأسواق.. وانتقادات لغياب الترويج

اقتصاد

العملة المحلية الجنيه المصري

«المركزي» يطرح الجنيه الورقي من جديد بالأسواق.. وانتقادات لغياب الترويج

احمد بشاره 28 مايو 2016 10:41

طالب مسؤولون حكوميون بإصدار تعليمات رسمية من البنك المركزي، بقبول الجنيه الورقي والعملات المساعدة الأخرى فئتي الـ50 و25 قرشًا، التي يعتزم المركزي إعادة إصدارها أول شهر رمضان المقبل، وطرحها بالأسواق.

وأشاروا إلى ضرورة بدء حملة ترويجية وإعلانية بوسائل الإعلام والتليفزيون؛ لتعريف المواطنين بعودة التعامل وتداول هذه العملات.

وقال المسؤولون إن العملات الورقية فئات الجنيه والـ50 والـ25 قرشًا الورقي، لم يتم إلغائها في السابق، مع إحلال العملات المعدنية المساعدة من هذه الفئات من خلال وزارة المالية، إبان تولي وزير المالية الأسبق، يوسف بطرس غالي.

وبدأ البنك المركزي المصري، حسب رئيس مصلحة سك العملة التابعة لوزارة المالية، الدكتور محمد السبكي، بطرح الجنيه الورقي في الأسواق بإصداره الجديد، بينما لم يطرح الـ50 والـ25 قرشًا الورقيتان حتى الآن.

ولفتوا إلى ضرورة إصدار تعليمات بقبول هذه العملات، تفاديًا لرفضها من جمهور المتعاملين بالشارع في المعاملات اليومية، خاصة في وسائل المواصلات، والسوير ماركت.

وأوضح «السبكي» أنه كان هناك توافق في السابق بين وزارة المالية والبنك المركزي لدى إصدار وطرح العملات المعدنية، قبل 5 سنوات، والإعلان عنها بوسائل الإعلام قبل طرحها؛ لتشجيع المواطنين على قبولها، رغم مقاومة الأسواق وقتها في التعاملات بهذه العملات المعدنية.

وأضاف رئيس مصلحة سك العملة، أن البنك المركزي يتولى وضع خطة إنتاج العملات، مؤكدًا أن المصلحة ليست لها علاقة بإصدار العملات الورقية فئات الـ100، 50، 20، 10، 5، والجنيه، والـ50، و25 قرشًا.

وعلمت «مصر العربية» أن هناك اتجاهًا للتنسيق بين وزارة المالية والبنك المركزي، بحيث تتولى الأولى فتح اعتمادات توريد العملات المعدنية، بينما يتفرغ البنك المركزب للجنيه الورقي.

وكشف مصدر حكومب مطلع عن بدء تداول الجنيه الورقب من خلال الإصدار القديم، حيث كانت لديه 5 ملايين جنيه طرحها بالأسواق لاسيما المحلات التجارية الكبرى، مؤكدًا أن التعامل بالجنيه الورقي يحتاج وقتًا للثقة في التداول والتعامل به، بعد وقفه لعدة سنوات.

وأعلن طارق عامر، محافظ البنك المركزي، مؤخرًا، طرح 500 مليون جنيه من الجنيه الورقي بالأسواق أول رمضان، مؤكدًا أن البنك يدرس إعادة إصدار العملات فئتي الـ50 و25 قرشًا، بهدف مواجهة المكتنزين لهذه العملات «الفكة»، حسب قوله.

وأثار هذا القرار غموضًا ومخاوف من تأثيرات على التضخم وارتفاع الأسعار للسلع والخدمات، وكذا المقاومة للتعامل علي الجنيه الورقي.


اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان