رئيس التحرير: عادل صبري 06:23 مساءً | الأربعاء 21 نوفمبر 2018 م | 12 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

5 أسباب وراء ارتفاع البطالة بين الإناث

5 أسباب وراء ارتفاع البطالة بين الإناث

اقتصاد

مجموعة من سيدات مصر يعملن في مصنع ملابس - أرشيفية

مساهمة المرأة في النشاط الاقتصادي بلغت 23.6% مقابل 70.5% للذكور..

5 أسباب وراء ارتفاع البطالة بين الإناث

أحمد بشارة 01 مايو 2016 11:38

قال الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، إن مساهمة المرأة في النشاط الاقتصادي بلغت 23.5% مقابل 70.5% للذكور؛ لأسباب اقتصادية متعلقة بقدرة سوق العمل المصري على استيعاب العرض من القوى العاملة النسائية، بالإضافة إلى عوامل الطرد من سوق العمل، ومنها «تدني الأجور، وانخراط النساء في العمالة المهمشة، ودخول المرأة إلى سوق العمل في سن متأخرة بالمقارنة بالذكور، ومحدودية المهن والأنشطة الاقتصادية التي تتنافس المرأة عليها».


وأضاف الجهاز في تقرير له صدر، أمس السبت، أن معدل البطالة بين الإناث بلغ 24.2%، مقابل 9.4% بين الذكور عام 2015.

وأوضح تقرير الجهاز أن معدل البطالة في مصر وصلت إلى 12.8% ليصل حجم المتعطلين عن العمل إلى 3.6 مليون شخص، مقابل نسبة عدد المشتغلين التي قدرت بـ87.2% من إجمالي قوة العمل، المقدرة بـ28.4 مليون فرد عام 2015.

وبلغ معدل البطالة للشباب في الفئة العمرية «15-29 سنة» من حملة المؤهلات المتوسطة وفـــوق المتوسطة والجامعية وما فوقها نحو 33.2٪ من إجمالي قوة العمل في نفس الفئة العمرية، و26.4٪ منها معدل البطالة للذكور، و47.8٪ للإناث.

وبصفة عامة يبلغ حجم قوة العمل 28.4 مليون فرد عام 2015، مقابل 27.9 مليون فرد عام 2014، بزيادة قدرها 487 ألف فرد بنسبة 1.7%.

ووفقًا لبيان الجهاز فإن حجم قوة العمل من الذكور بلغ 21.7 مليون فرد عام 2015، مقابل 21.3 مليون فرد عام 2014 بزيادة قدرها 411 ألف فرد بنسبة 1.9%، وحجم قوة العمل من الإناث بلغت 6.7 مليون فرد عام 2015، مقابل 6.6 مليون فرد عام 2014.


اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان