رئيس التحرير: عادل صبري 07:38 مساءً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

فشل اجتماع الدوحة يعصف بمصداقية "أوبك"

فشل اجتماع الدوحة يعصف بمصداقية أوبك

اقتصاد

اجتماع سابق لأوبك

فشل اجتماع الدوحة يعصف بمصداقية "أوبك"

وكالات 18 أبريل 2016 10:16

هبطت أسعار النفط الإثنين بعد انهيار اجتماع كبار منتجي النفط في العاصمة القطرية الدوحة، والفشل في التوصل إلى اتفاق لتثبيت الإنتاج، ما وضع مصداقية منظمة البلدان المصدرة للبترول أوبك، على المحك وترك العالم متخماً بفائضٍ كبيرٍ من إمدادات الوقود غير المطلوبة.

 


واتُهمت التوترات بين السعودية وإيران في فشل الاجتماع في التوصل إلى اتفاق، ما جدّد المخاوف من توسيع كبار المنتجين معركتهم على الحصة من السوق، بعرض تخفيضات أكبر.


وقال محلل النفط في بي.إم.آي ريسيرش التابعة لوكالة فيتش للتصنيف الائتماني بيتر لي: "مصداقية أوبك في تنسيق الإنتاج نزلت إلى الحضيض، ولايتعلق الأمر بالسعودية والنفط، فحسب إنه يتعلق أكثر بالسياسات الإقليمية".


وقال بنك مورغان ستانلي إن فشل التوصل إلى اتفاق: "يُسلط الضوء على ضعف العلاقات في أوبك"، مضيفاً "نتوقع الآن مخاطر متنامية من زيادة الإمدادات من أوبك" خاصةً في الوقت الذي تُهدّد فيه السعودية بزيادة الإنتاج بعد هذا الفشل".


وهبطت أسعار النفط أكثر من 70% منذ منتصف 2014، ويضخّ المنتجون بين مليون ومليوني برميل من الخام يومياً، فوق مستوى الطلب ما تسّبب في امتلاء صهاريج التخزين في أنحاء العالم بالفائض من الخام .


وكان من المتوقع أن يؤكد اجتماع الدوحة الأحد، اتفاقاً لتثبيت الإنتاج عند مستويات يناير حتى أكتوبر في محاولة لتقليص تخمة المعروض، ولكن الاتفاق فشل بعد أن طلبت السعودية توقيع إيران، التي غابت عن الاجتماع.

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان