رئيس التحرير: عادل صبري 07:41 صباحاً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

أئمة الأوقاف يطالبون بتخصيص خطبة الجمعة المقبلة عن الرسول

أئمة الأوقاف يطالبون بتخصيص خطبة الجمعة المقبلة عن الرسول

أخبار مصر

وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة

بعد تصريحات الزند المسيئة..

أئمة الأوقاف يطالبون بتخصيص خطبة الجمعة المقبلة عن الرسول

فادي الصاوي 14 مارس 2016 08:48

طالب عدد من أئمة الأوقاف، بتغيير  موضوع خطبة الجمعة المقبلة لتتحدث عن " الرسول – صلي الله علية وسلم- بدلا من موضوع "حق المرأة في الميراث والحياة الكريمة ودورها في بناء الوطن" الذي أقرته الوزارة، لتجارى الأحداث بعد تصريحات المستشار  أحمد الزند المسيئة للرسول الكريم والتى تسببت في إقالته من منصبه كوزير للعدل إرضاء للرأى العام المصري.

 

ودعا الدكتور خالد بدير  - إمام بالأوقاف ‏حاصل على ‏الدكتوراه في الدعوة والثقافة الإسلامية‏-  إلي تغيير الخطبة الحالية واستبدلها بأخرى تكريما للرسول  صلي الله علية وسلم وتبرز مكانته.

 

 

وقال بدير  فى تصريح لـ"مصر  العربية "، إن الداعية كالطبيب يدواي العلل والأمراض الاجتماعية، مشددا على ضرورة أن يبرز  الأئمة للناس أخلاق النبي وصفاته وكيف دافع عنه ربه حيا وميتا .

 

وأضاف : "لابد للداعية أن يعايش الواقع فلا يكون في وادي والجمهور في وادي آخر، موضحا في الوقت ذات أن عوام الناس يأخذون علي الأئمة ملاحظات مثل؛ كيف تخطبون عن المرأة ومكانتها ونبيكم يُسب ويستهزأ به ! ".

 

وافقه الرأي الشيخ إسماعيل محمد عطيه -إمام المسجد العمري وكبير أئمة بإدارة أوقاف دسوق قبلي مديرية أوقاف كفر الشيخ-  الذي أكد أن الرسول الكريم أعلى وارفع من أن يذكر بهذا الشكل،  مضيفا : " يجب أن نحول موضوع خطبة الجمعه المقبلة تضامنا من النبي - صلى الله عليه وسلم- الذي رفع الله ذكره في القرآن الكريم ".

 

  أما الشيخ محمد جوده ، مفتش الدعوة بوزارة الأوقاف، فأوضح أن الغضبة التي غضبها جموع الشعب المصري من أجل النبى محمدا يدل على مدى محبة هؤلاء لنبيهم والله عز وجل كافى نبيه فى حياته وبعد موته بقوله (إنا كفيناك المستهزئين).

 

 وتابع :" وترسيخا لروح الإيمان والنصرة نقترح بتخصيص خطبة الجمعة المقبلة عن شمائل النبى محمدا، لأنه من أراد أن يعرف قدر الرسول ويعمق محبته ينبغي عليه أن يتعرف على قدر محبوبه وشرفه".



بينما قال  الدكتور أسامة فخري الجندي، من علماء وزارة الأوقاف : " من منا لا يريد الحديث عن الرسول ... ولكن يجب أيضا من الالتزام بالتعليمات، لا بد من قرار من الوزارة بشأن الخطبة".
 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان