رئيس التحرير: عادل صبري 07:50 مساءً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

التضامن: 200 ألف طفل مصري يعملون في الشارع

التضامن: 200 ألف طفل مصري يعملون في الشارع

أخبار مصر

الدكتورة غادة والي وزيرة التضامن

التضامن: 200 ألف طفل مصري يعملون في الشارع

هادير أشرف 13 مارس 2016 17:35

أكدت غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعي، أن الحكومة منفتحة على كل الخبرات الدولية وتستفيد منها لحل المشاكل الاجتماعية، كاشفة أن مصر بها 20 ألف "طفل شارع" لا يتلقى الراعية الأسرية. بينما هناك 200 ألف طفل يعملون بالشارع.  


جاء ذلك خلال فعاليات الندوة التي عقدتها الوزارة اليوم الأحد، بالتعاون مع مؤسسة ساموسوسيال الدولية والوكالة الفرنسية للتنمية في مصر بحضور اندريه باران سفير فرنسا بالقاهرة وستيفاني لافرنشيي مديرة الوكالة وعدد من الجمعيات العاملة في مجال الأطفال بلا مآوي.


وقالت الوزيرة إن الوزارة تسخر جميع جهودها والوزارت ذات الصلة كما تتعاون مع جميع الشركاء من المجتمع المدني الدولي والمحلي المعني بالقضية لحل ظاهرة الأطفال بلا مآوي بشكل غير تقليدي يجذب الأطفال للخدمات المقدمة لهم عبر فرق الوزارة المتحركة.

 

وشددت الوزيرة على أنها تعمل بشكل مكثف للتعامل مع أسباب هروب هؤلاء الأطفال من منازلهم بالتوازي مع رعاية هؤلاء الأطفال سواء بالشارع أو دور الرعاية عقب إيداعهم فيها برغبتهم.


وأشارت إلى أن الوزارة سبق وأن أجرت مسحا وحصرا للأطفال نهاية 2014 بالتعاون مع المجلس القومي للأمومة والطفولة وعبر جهة بحثية وهي المركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية.


وقدر العدد تقريبا بـ 20 ألف طفل وفقا لتعريف محدد وهو الطفل الذي يقضي يومه بالشارع ولا يعود لمنزل أو دار رعاية ويتخذون من الشارع وأسفل الكباري مسكنا لهم.


وأعربت الوزيرة عن تفهمها لما أعلنته المؤسسة بشأن حصر هؤلاء الأطفال وعددهم يقدر بـ 200 ألف تقريبا نظرا لاعتماد بعض المنظمات والمؤسسات على تعريف مختلف ليشمل جميع الأطفال العاملين بالشارع وفى الورش والمقاهي والتسول نهارا ليعودوا لذويهم ومنازلهم ليلا.


وأضاف البيان أن الوزيرة وقعت بروتوكول تعاون مع صندوق تحيا مصر وبمقتضاه خصص الأخير 114 مليون جنيه للوزارة لمساعدة الأطفال بلا مآوى وخصص نحو 50 مليون جنيه من صندوق دعم الجمعيات، وقدمت منح لـ 25 جمعية تعمل في هذا المجال لتقديم خدمات وتنفيذ خطط الوزارة لمواجهة هذه القضية.

وبدوره، عبر السيد "انريه باران" سفير فرنسا لدى القاهرة عن تقديره لتغيير النظرة إلى أطفال الشوارع وعدم تجريمهم ومحاولة وضعهم في إطار قانوني يحميهم والتعامل معهم بروح القانون

وأكد على استثمار السلطات الفرنسية لكل جهودها لدعم هؤلاء الأطفال والقائمين على تقديم خدمات لهم.


وأشاد بالشراكة بين وزارة التضامن الاجتماعي المصرية ومنظمة سامو سوسيال الدولية وتقارب وجهات النظر بينهم لخدمة هؤلاء الأطفال، متمنيا لهم التوفيق في ذلك.

ومن جانبه أشاد دكتور اكزافييه ايمانويللي رئيس ومؤسس سامو سوسيال الدولية بجهود وزارة التضامن في التعامل مع قضية الأطفال بلا مآوي مؤكدا أنها مشكلة عالمية وتحتاج إلى تكاتف جميع المعنيين، ولا يمكن لجهة أو حكومة منفردة مواجهة هذه المشكلة خاصة إنها عالمية ومتواجدة بجميع الدول تقريبا، مؤكدا سعي مؤسسته للتعامل مع جميع الشركاء السياسيين والتنفيذيين لتقديم حلول ومساعدة هؤلاء الأطفال.

 

 

اقرأ أيضا:

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان