رئيس التحرير: عادل صبري 03:00 صباحاً | الثلاثاء 23 أكتوبر 2018 م | 12 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

مستشار وزير السياحة: 20 مليونًا تكلفة ترشيد الكهرباء بالفنادق

مستشار وزير السياحة: 20 مليونًا تكلفة ترشيد الكهرباء بالفنادق

أخبار مصر

مستشار وزير السياحة لشؤون الطاقة

في تصريحات خاصة لـ "مصر العربية"

مستشار وزير السياحة: 20 مليونًا تكلفة ترشيد الكهرباء بالفنادق

شيرين خليفة 10 مارس 2016 13:47

في الوقت الذي يمرُّ فيه قطاع السياحة بجائحة اقتصادية، يحاول المسؤولون بذل جهود قصوى لتنشيطها لتعود إلى سابق عهدها كأحد مصادر الدخل القومي بمصر، من خلال التعاون مع هيئات ومؤسسات تقدم الدعم وأخرى تشارك في إنقاذه.

 

وقال المهندس عماد حسن، مستشار وزير السياحة لشؤون الطاقة، إن الوزارة تسعى في هذه الآونة، للسيطرة على معظم الفنادق للاستفادة من الأزمة الحالية وإعادة هيكلتها لخلق نوع جديد من السياحة المتطورة، يمكن ترويجها، فضلا عن ترشيد الكهرباء، وتطبيق استخدام الطاقة الشمسية، في إنارة القرى والفنادق السياحية.

 


أكد "عماد" في تصريحات خاصة لـ "مصر العربية"، أن الدكتور هشام زعزوع، وزير السياحة، يعمل على مبادرة لتوفير الطاقة داخل فنادق القرى السياحية واستخدام الطاقة الشمسية، وتطبيقها على عدد من 6 إلى10 فنادق من بين 25 فندقًا في مدن شرم الشيخ والغردقة ومرسى علم بتكلفة 20 مليونًا جنيه.


وأضاف أن وزارة الكهرباء قررت المساهمة في تنشيط السياحة عن طريق مشروع تحسين كفاءة الطاقة وتقديم الدعم ثم تحصيل العائد من الفنادق بما يتناسب مع نسب الإشغال، معلنًا أنه خلال عامي 2011،2012 كانت الطاقة المستخدمة تكلف الدولة من 12 إلى 13 مليار جنيه.


وأشار "عماد"، إلى أن الوزارة تعمل على ترشيد الإضاءة في الفنادق عن طريق برم تعاقدات مع أصحاب الفنادق لاستفادة من الطاقة المتجددة واستخدام لمبات الليد والسخانات الشمسية والألواح الضوئية لتوليد الكهرباء، معلنًا أنه سيتم خلق نوعًا جديدًا من السياحة وهي "السياحة الخضراء"، وهي سياحة الاحساس بالبيئة المحيطة والاهتمام بالمحافظة على المصادر الطبيعية.


وأوضح مستشار وزير السياحة لشؤون الطاقة، أن تلك المنظومة ستعود بالنفع على قطاعات الدولة المختلفة، فالفندق سيوفر مصاريف تشغيله، وقطاع السياحة سيتمكن من تنمية منتج "السياحة الخضراء" وترويجه لأسواق السياحة العالمية، أما وزارة المالية فعند دعمها لمنتجات الطاقة ستقلل فاتورة الدعم لديها، ووزارة البترول سيتم رفع تكاليف سعر البترول وتوفير الكروت الذكية للفنادق، كما سيخدم البيئة بتخفيض نسبة الانبعاث.


ونفى حسن، أنه سيتم الاستغناء بالطاقة الشمسية كبديل عن الكهرباء، متوقعًا أنه في عام 2050 سيصل استهلاك قطاع السياحة 50% من الطاقة الشمسية.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان