رئيس التحرير: عادل صبري 10:50 صباحاً | السبت 18 أغسطس 2018 م | 06 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

أزهري: تجسيد الأنبياء والصحابة مفسدة يجب منعها

أزهري: تجسيد الأنبياء والصحابة مفسدة يجب منعها

أخبار مصر

الدكتور أشرف فهمي مدير عام المتابعة الفنية بوزارة الأوقاف

أزهري: تجسيد الأنبياء والصحابة مفسدة يجب منعها

فادي الصاوي 06 مارس 2016 09:01

قال الدكتور أشرف فهمي، مدير عام المتابعة الفنية بوزارة الأوقاف، إنه لا يجوز تجسيد الأنبياء والصحابة في الأعمال الدرامية، لأن فيه انتقاص لقدرهم ومكانتهم ومن شأنه فتح باب الفتنة بين الجميع.

 

 وأضاف فهمي في تصريحات لـ"مصر العربية": "أن الصحابة والأنبياء أجل وأعظم من أن يجسدهم ممثل أو فنان فالله مدحهم، وهم الذين هدى فبهداهم نهتدي ونقتدي، موضحا أن التجسيد مفسدة حاصلة وواقعة، ومنعها واجب لإصلاح المجتمعات.

 

 

وتابع: "أما القنوات الفضائية التي تصر على نشر وبث تجسيد الأنبياء والصحابة في الدراما، فهؤلاء يبحثون عن الشهرة الإعلامية والأموال الملوثة وجذب الأنظار اليها، ونقول لهؤلاء اتقوا الله في دينكم وانبياءكم، ولا تلهثوا خلف المصالح الضيقة الزائلة".

 

كان مجمع البحوث الإسلامية التابع للأزهر، ناقش هذه المسألة في مارس 1972، وقرر بالإجماع تحريم تمثيل أشخاص الأنبياء والرسل عليهم السلام، وهذا ما ذهبت إليه دار الإفتاء، بالإضافة إلي المجامع والهيئات العلمية المعتبرة كمجمع الفقه الإسلامي الدولي التابع لمنظمة التعاون الإسلامي، وهيئة كبار العلماء بالمملكة العربية السعودية، والمجمع الفقهي الإسلامي بمكة المكرمة التابع لرابطة العالم الإسلامي.

 

وضربت القنوات الفضائية الخاصة، فتاوى المؤسسات الدينية عرض الحائط وعرضت خلال السنوات الماضية أعمال فنية جسدت رسلا كسيدنا يوسف والمسيح عيسي بن مريم، وانتجت أعمال أخرى جسدت فيها شخصية الفاروق عمر بن الخطاب، والحسن والحسين.
 

وبدعوى تغيير الصورة العنيفة التي يظهر عليها الدين الإسلامي، انتجت فيلم "محمد رسول الله" يناول طفولة النبي محمد، بتكلفة 40 مليون دولار.


 اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان