رئيس التحرير: عادل صبري 12:53 صباحاً | الاثنين 25 يونيو 2018 م | 11 شوال 1439 هـ | الـقـاهـره 38° غائم جزئياً غائم جزئياً

قصف مكثف للجيش على الحدود مع غزة

 قصف مكثف للجيش على الحدود مع غزة

أخبار مصر

عمليات للجيش في سيناء-ارشيف

شهود:

قصف مكثف للجيش على الحدود مع غزة

الأناضول 08 سبتمبر 2013 18:22

كثف الجيش اليوم في ثاني أيام حملته العسكرية الموسعة في سيناء قصفه بالطائرات للمناطق الحدودية مع قطاع غزة وذلك وسط حملة تمشطية لهذه المناطق بحثا عن العناصر المسلحة، بحسب شهود عيان.

 

وتزامن التكثيف مع شكوى أهالي بشبه الجزيرة من انقطاع خطوط الاتصالات والإنترنت منذ الساعة العاشرة صباحا وحتى الساعة لأسباب غير معلومة، غير أن الجيش نقى صحة ذلك.

 

وقال شهود عيان لمراسل وكالة الأناضول للأنباء في سيناء، إن طائرات عسكرية تقصف بشدة عدة مناطق على الحدود مع غزة خاصة منطقة الشيخ زويد ورفح المصرية وامتدت إلى قريتي المهدية وشبانة".

 

وأضاف الشهود أنهم شاهدوا أيضًا بالتزامن مع القصف الجوي قيام جنود مستقلين سيارات دغع رباعى ومدرعات بتمشيط هذه المناطق ومداهمة بيوت يعتقد أن قاطنيها من العناصر المسلحة المتطرفة".

وفيما لم يتسن الحصول على تعليق من الجيش على رواية شهود العيان، قال العقيد أحمد محمد علي، المتحدث باسم الجيش المصري، إن عناصر من القوات المسلحة والشرطة قامت بمداهمة وتدمير 118 بؤرة إرهابية و33 عربة مجهزة بأسلحة ثقيلة ومتوسطة وضبط العديد من الأسلحة المختلفة في أكبر عملية عسكرية لتطهير سيناء من الإرهاب.

وأضاف علي، في بيان على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" اليوم الأحد، أنه تم ضبط 4 مدافع هاون و27 قذيفة هاون، وصاروخ مضاد للطائرات و5 مقذوفات "آر بي جى" و4 قنبلة يدوية وبندقتين آليتين ورشاش ومئات الطلقات الخاصة بالبنادق الآلية والقناصة خلال عمليات التفتيش.

وفي وقت سابق اليوم قال شهود عيان في منطقة رفح الفلسطينية المجاورة إن "جرافات مصرية بدأت الأحد بتجريف أراضي في مدينة رفح المصرية، قبالة حي البرازيل الفلسطيني"، وذلك تزامنا مع تجدد القصف للمنطقة والذي بدأ أمس.

وأضافوا أن 6 مروحيات عسكرية تحلق في مدينة رفح، وتلقي بمنشورات - لم يوضحوا فحواها - في المنطقة فيما انقطعت الاتصالات والإنترنت تماما في شمال سيناء خاصة في رفح والشيح زويد.

وأفادت روايات بعض الشهود أن بعض جنود الجيش اعتلوا سطح مسجد الصرصورية في رفح المصرية لملاحقة العناصر المسلحة، غير أن هذه الروايات لم تتأكد من مصادر أخرى.

ولم يصدر تعقيب فوري من السلطات حول ما ذكره شهود العيان الفلسطينيون حتى مساء اليوم.

وتزامنت العملية العسكرية في سيناء اليوم مع شكوى سكان أهالي في سيناء من انقطاع الإنترنت والاتصالات لأسباب غير معلومة منذ الصباح، غير أن اللواء أسامة عسكر قائد الجيش الثالث الميداني نفي "قطع الاتصالات في أثناء هذه العمليات" ونقلت عنه صحف محلية قوله "الجيش حريص على تأمين سلامة الاتصالات لنجاح العملية".

وتشهد شبه جزيرة سيناء، الواقعة على الحدود مع قطاع غزة وإسرائيل، اضطرابات أمنية منذ ثورة 25 يناير 2011، التي أطاحت بالرئيس المصري الأسبق، حسني مبارك.

وفي أعقاب عزل الرئيس، محمد مرسي، يوم 3 يوليو الماضي من جانب الجيش، تطورت تلك الاضطرابات إلى أعمال عنف ضد أهداف عسكرية وشرطية ومدنية، سقط خلالها عشرات القتلى، معظمهم من أفراد الشرطة والجيش.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان