رئيس التحرير: عادل صبري 10:44 مساءً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

المفتي في "دافوس": الحوار مع الشباب ضرورة لتحصينهم من التطرف

المفتي في دافوس: الحوار مع الشباب ضرورة لتحصينهم من التطرف

أخبار مصر

الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية

المفتي في "دافوس": الحوار مع الشباب ضرورة لتحصينهم من التطرف

وكالات 22 يناير 2016 17:30

حذَّر الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية من خطر التطرف والإرهاب، قائلاً: "لن ننجح في تحقيق أي تقدم ملموس في هذا الملف الخطير إلا إذا تحمل كل طرف مسؤوليته بجدية".

 

واعتبر المفتي، في الجلسة الرئيسية لمنتدى "دافوس" التي إدارتها الإعلامية كريتسين أمانبور، بسويسرا، الجمعة، التعامل مع الشباب وفتح قنوات حوار معهم على صفحات التواصل الاجتماعي، لتحصينهم من الأفكار المتطرفة ونشر تعاليم الإسلام الصحيحة، ضرورة حتمية.

 

وطالب المفتي بالبحث عن الجذور الحقيقية لمشكلة الإرهاب، نافيًّا أن يكون مصدر التبرير المزعوم لكثير من مظاهر التطرف هو تعاليم الأديان ولكن لمجموعة معقدة من العوامل نحتاج لفهمها جيدًا بشكل معمق لمعالجة هذه الظواهر التي تهدد العالم أجمع، مع ضرورة تبني استراتيجية "الحل الشامل" والنظر إلى الأسباب الاجتماعية والاقتصادية".

 

وأشار المفتي إلى الإجراءات التي اتخذتها دار الإفتاء لمواجهة الآلية الدعائية لـ"التنظيمات الإرهابية"، ومن ضمنها تنظيم الدولة الإسلامية المعروف إعلاميًّا بـ"داعش"، وإنشاء مرصد لمتابعة الفتاوى التكفيرية والمتشددة، والرد عليها وإقامة مركز تدريبي حول سبل تناول ومعالجة الفتاوى المتشددة، بالإضافة إلى حملات على مواقع التواصل الاجتماعي، ومطبوعات بعدة لغات لتصحيح المفاهيم التي تروجها هذه التنظيمات.

 

وأكَّد المفتي دور الإعلام في تهميش الخطاب المتطرف، قائلاً: "من المهم أن يكون العلماء المؤهلون هم من لهم الحق في التحدث باسم الإسلام، أننا رأينا في أحيان كثيرة أن وسائل الإعلام الغربية تستجيب للإغراءات وتعتبر المتطرفين، الذين لا يمثلون إلا أنفسهم، تيارًا سائدًا".

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان