رئيس التحرير: عادل صبري 11:53 صباحاً | الأربعاء 19 ديسمبر 2018 م | 10 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

"الطيب وجمعة وعلام" رأس الحربة في مواجهة التطرف دوليًا

الطيب وجمعة وعلام رأس الحربة في مواجهة التطرف دوليًا

أخبار مصر

شيخ الأزهر ومفتى الجمهورية ووزير الاوقاف

"الطيب وجمعة وعلام" رأس الحربة في مواجهة التطرف دوليًا

فادي الصاوي 21 يناير 2016 09:29

شهدت المؤسسات الدينية في مصر نشاطًا كبيرًا لقياداتها على المستوى الخارجي، حيث سافر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر إلى الكويت، والدكتور شوقي علام مفتى الجمهورية إلى سويسرا للمشاركة لأول مرة فى مؤتمر دافوس الاقتصادي، بينما شارك الدكتور محمد مختار جمعة وزير الاوقاف في الملتقى الأول للمفكرين العرب بدولة الإمارات.

الطيب مع أمير الكويت


غادر الطيب يوم الأحد الماضي، أرض الوطن متوجها إلى دولة الكويت، للمشاركة في احتفالية "الكويت عاصمة للثقافة الإسلامية 2016 ، بناء على دعوة رسمية من الشيخ صباح الأحمد الصباح، أمير الكويت، الذي استقبله يوم الاثنين بقصر السيف وقام بتكريمه بمناسبة اختياره شخصية العام ومنحه "وسام الكويت ذو الوشاح من الدرجة الممتازة"، التقى بعدها شيخ الأزهر برئيس وزراء دولة الكويت الشيخ جابر المبارك حمد الصباح للإشادة بجهود الأزهر على مر التاريخ، وكيف كان الأزهر ولا يزال صمام أمان لمصر وللعرب والمسلمين من خلال عطائه العلمي ووسطيته واعتداله.

 

وخلال فعاليات مهرجان "القرين الثقافي" المنعقد في الفترة من 18 يناير إلى  6 فبراير، القى شيخ الأزهر محاضرة حول "دور الأزهر الشريف في نشر الوسطية والاعتدال ومواجهة التطرف والغلو".
 

وفي 19 يناير  أجرى شيخ الأزهر لقاء حواري مفتوح، مع المجلس الوطني للثقافة وكبار المثقفين والأدباء بدولة الكويت، وفي ختام اللقاء تفقد الطيب المكتبة الوطنية بدولة الكويت، بعدها التقى بالشيخ صباح خالد الحمد الصباح، النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الكويتي.


وفى صباح يوم 20 يناير  زار الطيب دار الآثار الإسلامية بالكويت، وكان في استقباله الشيخة حصة صباح السالم الصباح، مديرة دار الآثار، واستعرضت معه مكونات الدار وأهم مقتنياتها من مختلف العصور الإسلامية.
 

في اليوم ذاته أجرى شيخ الأزهر، حوارا مفتوحا مع مجموعة من الشباب المثقف وشباب الإعلاميين وشباب الرياضة، تناول فيه الحديث عن ضرورة فهم الإسلام بوسطيته واعتداله من منابعه الصافية التي لم تلوث بأي انحرافات فكرية، محذرا الشباب من خطورة الفكر المتطرف على الأوطان، ومن الاعتماد على وسائل التواصل الاجتماعي في الحصول علي معلوماتهم عن الإسلام وشريعته وأحكامه، داعيا فى الوقت ذاته القادة العرب إلي الاهتمام بالشباب وإشراكهم في بناء أوطانهم وصناعة مستقبله.

 

المفتي مع بان كي مون


في سابقة تاريخية لأول قيادة دينية، تلقى الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية، دعوة رسمية للمشاركة في الاجتماع السنوي لمنتدى دافوس  الذى انطلق الأربعاء الماضي، بحضور أكثر من مائة وخمسين من رؤساء الدول والحكومات وكبار الشخصيات حول العالم.

حاضر شوقى علام أمام المشاركين في المنتدى حول مفاهيم الإسلام الصحيح، والتواصل وبناء الجسور بين الحضارات والثقافات، وإرساء مفاهيم السلام والتعايش بين الأديان، وضرورة التمييز بين رسالة الإسلام النبيلة التي تتمثل في الرحمة والسلام، وبين المغالطات والممارسات التي ظهرت من المتطرفين والإرهابيين الذين يشوهون تعاليم الإسلام السمحة.

 على هامش الاجتماع السنوى أصدر منتدى دافوس تقريرًا استراتيجيًّا حول مبادرةٍ يقدمها مفتي الجمهورية لدوائر صناعة القرار العالمي حول طرق تعزيز ثقافة بناء السلام في العالم، ووزع المنتدى نسخ من التقرير على رؤساء الوفود المشاركة في دافوس.

 

شملت زيارة المفتي لسويسرا، لقاءات مكثفة مع الأمين العام للأمم المتحدة "بان كي مون"، والمدير العام للأمم المتحدة بجنيف "مايكل مولر"، ورئيس المنتدى الاقتصادي العالمي "كلاوس شواب"، وكبير أساقفة كانتربري "جاستن ويمبلي"، وعدد كبير من دوائر صناعة القرار العالمي والإعلامي المشاركين في المؤتمر حول رؤية الدولة المصرية في مكافحة التطرّف والتحذير من الخطاب العدائي ضد المسلمين.

 

جمعة مع وزير بريطاني 

 أما الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، فغادر مطار القاهرة الدولي يوم السبت الماضي، متوجها إلى دولة الإمارات العربية المتحدة للمشاركة في “الملتقى الأول للمفكرين العرب” ، والذي عقده مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية بأبي ظبي يومي 17 ، 18 يناير الجاري ، وذلك لمناقشة القضايا المتصلة بمواجهة الفكر المتطرف، وأهم التحديات التي تواجه أمتنا العربية ، والخروج برؤية موحدة لمواجهة التحديات والمشكلات الفكرية التي تواجه الأمتين العربية والإسلامية .

 

عقب عودته من الإمارات استقبل مختار جمعة فى مكتبه بديوان عام الأوقاف، اللورد أحمد وزير الدولة البرلماني لشئون النقل ومكافحة التطرف البريطاني، وجون كاسن سفير بريطانيا بالقاهرة والوفد المرافق لهما، ,وخلال اللقاء شرح وزير الأوقاف جهود الوزارة في مواجهة التطرف والإرهاب، وأهدى الوزير البريطاني والوفد المرافق له نسخًا من مطبوعات الوزارة باللغة الإنجليزية، وبخاصة ما يتصل بتفكيك الفكر المتطرف وتصحيح المفاهيم الخاطئة.

 

ويتوجه وزير الأوقاف مساء الأحد القادم إلى العاصمة المغربية الرباط لإلقاء كلمة بالجلسة الرئيسية لافتتاح في مؤتمر  "حقوق الأقليات الدينية في الديار الإسلامية : الإطار الشرعي والدعوة إلى المبادرة"، بناء على دعوة تلقاها من أحمد التوفيق وزير الأوقاف والشئون الإسلامية في المملكة المغربية. 

 

اقرأ أيضًا: 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان