رئيس التحرير: عادل صبري 10:24 مساءً | الأربعاء 21 نوفمبر 2018 م | 12 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

بعد اختفاء "إندوكسان".. لا عزاء لمرضى الأورام

بعد اختفاء إندوكسان.. لا عزاء لمرضى الأورام

أخبار مصر

الدكتور أحمد عماد الدين وزير الصحة والدكتور يتفقد أحد المستشفيات

بعد اختفاء "إندوكسان".. لا عزاء لمرضى الأورام

بسمة عبدالمحسن 13 يناير 2016 11:37

طالب المركز المصري للحق في الدواء وزارة الصحة فورًا بسرعة توفير أدوية الأورام التي توقف استيرادها منذ شهرين وتوقف برنامج العلاج المخصص لعشرات الآلاف من المرضى ونتيجتها حدوث مضاعفات خطيرة وارتفاع صرخات المرضى.

 

وقال المركز في تقريره الصادر اليوم: فوجئ مرضى الأورام في مصر بكارثة تصيبهم توقف برتوكولات علاج أكثر من 70% الذين يتعاملون وفق بروتوكول العلاج الذي حددته وزارة الصحة لهم وهو بسبب اختفاء أدوية مثل عقار (إندوكسان، وهولوكزان، وفايف فلور يوراسيل) وعدم وجود أدوية بديلة كيميائية التي تستوردها وزارة الصحة المصرية من الخارج وعدم وجود شركات مصرية تعمل على تصنيع هذه الأدوية بسبب وضع عراقيل كبيرة أمام هذه الشركات المصرية والاعتماد الكلي على الاستيراد.

 

 

وأكد أن هذا الأمر يدفع المريض لتكبد أسعار عالية وأعباء إضافية كما أن تاخير استيراد هذه الأدوية يساهم في زيادة نسب الوفيات.

 

ولفت عدد من الخبراء في طب الأورام للمركز أن عقار إندوكسان يدخل في كل الجرعات الكميائية وعدم وجوده يؤثر سلبًا على جودة الجرعات الكميائية، مما يؤدي إلى تدهور حالة المرضى خاصة مرضى سرطان الثدي والحنجرة والغدد الليمفاوية وسرطان الدم .

 

وأشار إلى أنه رغم سقوط قوانين حماية الملكية الفكرية عن هذه الأدوية منذ سنوات وتستطيع أي شركة مصرية تصنيع هذه الأدوية الأمر الذي سيوفر للدولة عملة صعبة بمئات الملايين من الدولارات وهناك شركات منذ سنوات تحاول فتح هذا المجال حتى لا تصنع مستوردي أدوية الأورام أي أزمات إلا أن الشركات يئست تمامًا بل وتتحاشى فتح هذا الملف بسبب أن فتح هذا الملف أتى لشركات بنتائج عكسية الأمر الذي يؤكد أن هناك أمور غائبة عن الجميع تزيد من نفوذ مافيا استيراد أدوية الأورام التي تبلغ نحو 400مليون دولار سنويًا.

 

وشدد على أن ذلك في الوقت الذي لا يتم تفعيل قرار رئيس الجمهورية رقم 5 لسنة 2015 بشأن تفضيل أي منتج مصري لعقد أي صفقة حكومية وعدم الاستيراد من الخارج.

 

وكانت وزارة الصحة قد وضعت عراقيل أمام الشركات المصرية التي تحاول الدخول في تصنيع هذه الأدوية وتقوم الوزارة باصطناع عدد من الشروط التعجيزية التي لا تستطيع أي شركة مصرية منافسة الشركات العالمية التي تبيع لمصر هذه الأدوية.

 

 

اقرأ أيضًا:

وزير الصحة: أكثر من 100 ألف مصاب بالأورام سنويا

الحق في الدواء: "التأمين الصحي الشامل" بداية لخصخصة المستشفيات

بالمستندات| سعيد حساسين.. "نائب متهم" في 22 قضية

لجنة الفيروسات وإداره قناة السويس

الحق في الدواء يطالب بالتحقيق مع "عدوي" لفساد ملف سوفالدي

الحق في الدواء: بناء مصنع لمشتقات الدم تابع للقوات المسلحة

الحق في الدواء: تجهيز 250 غرفة رعاية بتكلفة 155 ألف جنيه للسرير

الحق في الدواء: "الفيروسات الكبدية" تضغط على "الصحة" لمنع إقالتها

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان