رئيس التحرير: عادل صبري 04:30 مساءً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

استقرار حالة محمد بديع عقب إجرائه عملية "الفتاق"

استقرار حالة محمد بديع عقب إجرائه عملية الفتاق

أخبار مصر

محمد بديع - ارشيفية

استقرار حالة محمد بديع عقب إجرائه عملية "الفتاق"

متابعات 13 يناير 2016 04:15

قالت مصادر طبية، أن الحالة الصحية للدكتور محمد بديع، مرشد جماعة الإخوان، مستقرة عقب إجراءه عملية جراحية "فتاق" فى مستشفى قصر العينى.

وبديع الذي يبلغ من العمر (72 عامًا)، تم اعتقاله في أغسطس 2013، علي خلفية تهم ينفها بارتكاب "أعمال عنف"، عقب "فض اعتصام رابعة" الشهير آنذاك، وهو المرشد العام الثامن، لجماعة الإخوان المسلمين، بعد انتخابه في 16 يناير 2010، خلفا للمرشد السابق مهدي عاكف المحبوس أيضا، بالتهم ذاتها، التي يواجهها بديع.
 

وبديع، بحسب الموسوعة العلمية العربية التي أصدرتها الهيئة العامة للاستعلامات المصرية (الحكومية) في 1999، قد صنفته كواحد من "أعظم مائة عالم عربي".

وفي نهاية ديسمبر 2013، أعلنت الحكومة المصرية جماعة الإخوان "جماعة إرهابية"، وجميع أنشطتها "محظورة"، ومعاقبة أي منتمٍ للجماعة ببنود قانون "مكافحة الإرهاب"، وتوقيع العقوبات المقررة قانوناً على كل من يشترك في نشاط الجماعة أو التنظيم، أو يروج لها بالقول أو الكتابة أو بأية طريقة أخرى، وكل من يمول أنشطتها.

كانت النيابة العامة، أصدرت فى 11 يوليو 2013 أمرا بضبط وإحضار د. محمد بديع للتحقيق معه فى تهمة التحريض على الاشتباكات التى وقعت حول دار الحرس الجمهوري، وحُكم عليه بالإعدام يوم 24 مارس 2014، كما حكم عليه بالإعدام فى قضية أخرى يوم 19 يونيو 2014.

 أخبار ذات صلة::

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان