رئيس التحرير: عادل صبري 01:51 صباحاً | الأربعاء 21 نوفمبر 2018 م | 12 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

مصدر بـ"المحاسبات": لجنة رئاسية هي من كشفت الـ 600 مليار فساد

مصدر بـالمحاسبات: لجنة رئاسية هي من كشفت الـ 600 مليار فساد

أخبار مصر

المستشار هشام جنية رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات

حذر من انهيار الجهاز بتصفية الحسابات

مصدر بـ"المحاسبات": لجنة رئاسية هي من كشفت الـ 600 مليار فساد

محمد الأشول 12 يناير 2016 17:55

قال مصدر رقابي رفيع المستوى في الجهاز المركزي للمحاسبات، إن لجنة رئاسية برئاسة وزير التنمية الإدارية هي نمن كشف عن ارتفاع فاتورة الفساد إلى 600 مليار جنيه .

 

 

وقال المصدر في تصريحات خاصة لـ" مصر العربية"، إن :" الدكتور أشرف العربي، وزير التنمية الإدارية، وبناء على تكليف من رئاسة الجمهورية بالكشف عن فاتورة الفساد، شكل لجنة منذ 6 أشهر من 14 عضوا من الإدارات المركزية في السياحة، والإسكان، والتنمية الزراعية، وإدارات أخرى، وخلصت اللجنة في تقريرها بعد أعمال الفحص التي أجرتها، إلى أن فاتورة الفساد وصلت إلى 600 مليار جنيه".

 

 

وأشار المصدر المسئول، إلى أن المستشار هشام جنينة رئيس الجهاز صرح بهذا الرقم بناء على ما جاء في التقرير الذي سلمه إلى وزارة التنمية الإدارية.

وأضاف :" هذا الرقم لا يعبر عن الفساد في الفترة ما بين عامي 2012 إلى عام 2015 كما تداولته وسائل الإعلام، بل يعبر عن سنوات عديدة ما قبل 2012، كشفتها أعمال الفحص الذي أجرته اللجنة عن سنوات مضت في بعض الوزارات والهيئات لم تفحص تمثلت في إهدارات للمال العام، مؤكدا أنه لا يجرؤ أحد من أعضاءها إلى وضع أرقام غير حقيقية.

 

وطالب المصدر، مجلس النواب الذي سيتم إحالة التقرير إليه، وفقا للقرار المشكلة بها لجنة تقصي الحقائق، باستدعاء الـ 14 عضوا الذين شاركوا في إعداد التقرير واستجوابهم، واتخاذ الإجراءات القانونية ضدهم في حال عدم صحة هذه الأرقام، أما إذا كانت حقيقية، فيجب أن يتم توجيه الشكر لهم على ما بذلوه من جهود.

وشدد المصدر، على ضرورة الحفاظ على مؤسسات الدولة، وعدم إدخالها في صراعات شخصية أو تصفية حسابات حتى لا تتعرض هذه المؤسسات إلى الانهيار، ويتم التشكيك في مصداقيتها، وفي أعمالها، لأن تقرير اللجنة جاء في إطار مدلول شخصي وليس مدلول عام، محذرا من أن أعضاء الجهاز لن يستطيعوا بهذه الطريقة العمل.


كانت لجنة تقصي حقائق مشكلة من قبل رئاسة الجمهورية ضمت مجموعة من الخبراء بحثت تصريحات أدلى بها المستشار هشام جنينة حول وصول معدل الفساد في مصر خلال الفترة من 2012 إلى 2015 إلى 600 مليار جنيه. وأعلنت اللجنة اليوم تقريرها الذي اتهم "جنينة" بتضليل الرأي العام، والتضخيم من حجم وقيمة ما اعتبره فسادا، وتجميع الأرقام أكثر من مرة، وفقدان المصداقية خاصة فيما يتعلق بالتعديات على الأراضي، والإغفال المتعمد لوقائع أحيلت إلى النيابة العامة والنيابة الإدارية للتحقيق، وإساءة استخدام كلمة الفساد.

 

اقرأ أيضًا:


 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان