رئيس التحرير: عادل صبري 11:33 صباحاً | الاثنين 24 سبتمبر 2018 م | 13 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

قبول طعن بديع والشاطر في "أحداث مكتب الإرشاد"

قبول طعن بديع والشاطر في أحداث مكتب الإرشاد

أخبار مصر

إحدى جلسات محاكمة محمد بديع

قبول طعن بديع والشاطر في "أحداث مكتب الإرشاد"

متابعات 04 يناير 2016 10:28

قررت محكمة النقض اليوم، اليوم الإثنين، قبول الطعن المقدم من محمد بديع وخيرت الشاطر وآخرين، على الأحكام الصادرة ضدهم في القضية المعروفة إعلاميا بـ"أحداث مكتب الإرشاد" التي وقعت عقب تظاهرات 30 يونيو 2013.

 

وقررت المحكمة إعادة محاكمة المتهمين أمام دائرة أخرى.

 

ومن أبرز المتهمين في القضية محمد بديع مرشد جماعة الإخوان، ونائبه خيرت الشاطر، محمد رشاد بيومي، ومحمد سعد الكتاتني رئيس مجلس الشعب السابق، ومحمد مهدي عاكف المرشد السابق لجماعة الإخوان، وأسامة ياسين وزير الشباب السابق، ومحمد البلتاجي عضو مجلس الشعب السابق، وعصام العريان وغيرهم من قيادات وأعضاء تنظيم الإخوان.
 

وكانت محكمة جنايات القاهرة قضت، في فبراير الماضي، بإعدام أربعة من قيادات جماعة الإخوان هم: محمد عبد العظيم البشلاوي، ومصطفى عبد العظيم فهمي، وعاطف عبد الجليل محمد، وعبد الرحيم محمد عبد الرحيم، وكذلك بمعاقبة بديع والشاطر و12 آخرين بالسجن المؤبد.
 

ودفعت هيئة الدفاع أمام محكمة النقض اليوم بتوافر حالة الدفاع الشرعي عن النفس، وقالت إن "الحكم جاء نافيًا لوجود حالة الدفاع، في حين أنه ثابت في أوراق الدعوى".
 

وأضافت هيئة الدفاع أن "المتظاهرين أطلقوا أعيرة نارية علي المقر، كما ثابت في أوراق القضية أن المتظاهرين أحضروا أنابيب بتوجاز وفجروها أمام المقر، كما ثابت أيضا احتراق المحتويات من الداخل".
 

وأشارت إلى أن "الحكم جاء بعبارات عامة واعتمد على تحريات بدون تحقيق واستند إلى تحريات الأمن الوطني والجنائي فقط بدون أدلة تدعم ذلك".
 

وكانت النيابة أسندت إلى المتهمين ارتكاب "جرائم القتل والتحريض على القتل، والشروع في القتل، وحيازة أسلحة نارية وذخيرة حية، والانضمام إلى عصابة مسلحة تهدف إلى ترويع الآمنين والتحريض على البلطجة والعنف أمام مقر مكتب الإرشاد بالمقطم في أعقاب مظاهرات 30 يونيو 2013، ما أسفر عن مقتل 12 شخصا وإصابة 91 آخرين".


اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان