رئيس التحرير: عادل صبري 02:13 مساءً | الأحد 23 سبتمبر 2018 م | 12 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

محافظ كفر الشيخ يوقف مسؤولي التراخيص بعد غرق "مركب سنديون"

محافظ كفر الشيخ يوقف مسؤولي التراخيص بعد غرق مركب سنديون

أخبار مصر

عمليات البحث عن ناجين في غرق معدية كفر الشيخ

محافظ كفر الشيخ يوقف مسؤولي التراخيص بعد غرق "مركب سنديون"

وكالات 02 يناير 2016 16:15

قرر محافظ كفر الشيخ السيد نصر اليوم السبت، وقف موظفي التراخيص بمجلس مدينة فوه 3 أشهر عن العمل، لمسؤوليتهم عن حادث غرق مركب بين قرية سنديون التابعة للمحافظة وقرية ديروط.

 

كان مركب، يقل نحو 17 شخصا، تعرض للغرق في وقت متأخر الخميس الماضي ما أسفر عن مقتل 15 شخصا.


وقال محافظ كفر الشيخ، في  تصريحات صحفية إن موظفي مجلس المدينة قصروا في متابعة تراخيص القارب الغارق ما تسبب في غرق 15 من أهالي قرية سنديون وقرية ديروط التابعة لمركز المحمودية بمحافظة البحيرة.

 

وأضاف المحافظ أن الموظفين سيجري إحالتهم للنيابة الإدارية للتحقيق معهم، مشيرا إلى أنه سيتم عمل حملات تفتيشية على المعديات التي تعمل على فرع النيل برشيد بالاشتراك مع مديرية الأمن في محافظة البحيرة.

 

وقررت النيابة الإدارية، اليوم فتح تحقيق عاجل في الواقعة، وقالت إنها تثير شبهة الإهمال الجسيم من قبل المختصين بالرقابة النهرية ومسؤولي التراخيص والتفتيش على المراكب النيلية "ما يستوجب معه التحقيق في الواقعة للتوصل لمدى توافر ذلك الإهمال من عدمه ومحاسبة المسؤولين عنه".
 

كان رئيس الوزراء طالب أمس الجمعة بفتح تحقيق عاجل في الحادث، وطالب المسؤولين باتخاذ كل الإجراءات للالتزام بتطبيق القواعد والمعايير المنظمة لسير المراكب والمعديات النيلية من حيث إجراءات السلامة والأمان، فضلاً عن اﻻلتزام بمواعيد التشغيل المقررة لها.
 

وقررت وزيرة التضامن الاجتماعي غادة والي صرف 10 ألاف جنيه لأسرة كل متوفي في الحادث، و2000 جنيه لكل مصاب.
 

وتتكرر حوادث النقل في مصر بسبب الإهمال والتراخي في تطبيق معايير السلامة. وتوفي نحو 40 شخصا في يوليو الماضي عندما غرق قارب جراء اصطدام صندل نهري به.


اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان