رئيس التحرير: عادل صبري 10:38 مساءً | الأربعاء 18 يوليو 2018 م | 05 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

استعادة 3 قطع أثرية تم سرقتها بعد ثورة يناير

سرقت في أعقاب ثورة 25 يناير 2011

استعادة 3 قطع أثرية تم سرقتها بعد ثورة يناير

الأناضول 27 أغسطس 2013 16:47

أعلنت وزارة الآثار المصرية اليوم الثلاثاء، عن تمكنها من استعادة ثلاث قطع أثرية سرقت في أعقاب ثورة 25 يناير 2011.

 

وفي بيان أصدرته، قال وزير الآثار المصري، محمد ابراهيم، إنه تم العثور على القطع الأثرية الثلاث المسروقة في أعقاب ثورة 25 يناير 2011 من المخزن المتحفي بمنطقة ميت رهينة الأثرية بمركز البدرشين بمحافظة الجيزة وذلك في كيس بلاستيك وجد بإحدى الحفر بمنطقة الهيش والحلفا المجاورتين للمنطقة التي سرقت منها تلك القطع، كما تم العثور على 4 قطع أثرية أخرى من المرجح أن "تكون نتيجة الحفر خلسة في المواقع الأثرية القريبة"، على حد قوله.

 

من جهته قال رئيس قطاع الآثار المصرية، عادل حسين، إن القطع الثلاث المستعادة للمخزن المتحفي بمنطقة ميت رهينة عبارة عن طبق من الفخار مهشم الحواف، وإناء من الفخار الأحمر بارتفاع 17 سم، وإناء آخر من الألباستر أسطواني الشكل ذو قاعدة مستديرة، وذلك بحسب البيان.

 

بالتوازي مع هذا، قال مدير عام آثار ميت رهينة، أحمد جبر، إن باقي القطع التي تم العثور عليها برفقة القطع المسروقة من المحتمل أن يكون قد تم استخراجها عبر الحفر خلسة، وهي عبارة عن 3 آواني فخارية مختلفة الأشكال، إضافة إلى طبق من الحجر الجيري دائري الشكل، ويعود تاريخ تلك القطع إلى العصر المتأخر وبداية العصر اليوناني الروماني، على حد قوله.

 

وكان وزير الآثار المصري الأسبق زاهي حواس، أقر في أبريل 2011 بسرقة نحو 1000 قطعة أثرية من المتاحف والمواقع الأثرية المصرية، منذ اندلاع ثورة 25 يناير التي أطاحت بالرئيس الأسبق حسني مبارك، وذلك حسبما ذكر في حوار مع صحيفة "إل موندو" الإسبانية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان