رئيس التحرير: عادل صبري 12:24 مساءً | السبت 18 أغسطس 2018 م | 06 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

وزير الأوقاف يحذر من توظيف المال السياسي في صناعة الإرهاب

وزير الأوقاف يحذر من توظيف المال السياسي في صناعة الإرهاب

أخبار مصر

وزير الاوقاف محمد مختار جمعة

وزير الأوقاف يحذر من توظيف المال السياسي في صناعة الإرهاب

فادي الصاوي 07 ديسمبر 2015 10:34

حذر الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، من خطورة توظيف المال السياسي في شراء الذمم وتوظيفه للمصالح الخاصة، لافتا إلى أنه مال غير أخلاقى.

 

وأوضح وزير الأوقاف في مقال له نشر على  موقعه الخاص على شبكة المعلومات الدولية "الانترنت"، أن الأخطر في هذا المال هو ما يتجاوز المحلية إلى التحويلات الدولية لصنع جماعات، أو تنظيمات إرهابية على شاكلة داعش، والقاعدة وأنصار بيت المقدس، أو دعم جماعات قائمة كالإخوان المسلمين.

 

ودعا "مختار جمعة"، المجتمع الدولي وما أسماهم بأحرار العالم ومحبي السلام، إلي التعاون على كشف مستخدمي هذا النوع من المال وصانعي هذه التنظيمات الإرهابية أمام شعوبهم.

 

 وتطرق وزير الأوقاف، في مقاله إلى الحديث عن أنواع أخرى من المال، ومنها المال الوطني هو ما يهدف إلى بناء الوطن أو الإسهام الجاد في بنائه، من خلال دعم المؤسسات الوطنية والاجتماعية والإنسانية، و بما يحقق صالح أبناء الوطن، ويخفف معاناة الفقراء والمحتاجين منهم، ويوفر لهم الحد الأدنى من الحياة الكريمة، سواء في مجال الخدمات الصحية، أم التعليمية، أم بتوفير أساسيات الحياة للفقراء والمحتاجين، أم بالمشاركة في المشروعات ذات النفع العام

 

وأضاف:  "هناك نوع آخر من المال يمكن أن يطلق عليه المال الإنساني، وهو ما يوجه لخدمة الإنسانية بغض النظر عن دين أو جنس أو لون الإنسان، فإغاثة الناس كل الناس ، ولا سيما في أوقات الكوارث والنكبات والأزمات يعد أمرًا إنسانيًا لا ينفك عن تعاليم ديننا السمح الذى يدعو إلى إطعام كل جائع، وكساء كل عارٍ، ومداواة كل مريض، وإغاثة كل ملهوف "

 

وأكد جمعة أننا إذا أقمنا علاقاتنا الدولية على أسس إنسانية خالصة وصادقة سنجنب البشرية كثيرًا من ويلات الصراع غير الحضاري، ونرسخ بديلًا عن ذلك ما يعرف بالحوار الحضاري، والتواصل الإنساني، وفقه التعايش السلمي بين البشر جميعًا .

 

واختتم الوزير مقاله بالتنويه إلى نوع آخر من المال وهو المال الطيب المبارك الذي اكتسبه صاحبه من حلال خالص وأنفقه في طاعة الله (عز وجل) ومرضاته.

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان