رئيس التحرير: عادل صبري 09:27 مساءً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

بدء أعمال الملتقى العلمي الأول للمتحف الآتونى بالمنيا

 بدء أعمال الملتقى العلمي الأول للمتحف الآتونى بالمنيا

أخبار مصر

جانب من الدورة

بدء أعمال الملتقى العلمي الأول للمتحف الآتونى بالمنيا

محمد كفافى 22 نوفمبر 2015 13:27

بدأت اليوم الأحد أعمال الملتقى العلمي الأول للمتحف الآتونى بدورة تدريبية بعنوان " خطوات العمل الآثرى من موقع الحفائر وحتى العرض المتحفى " والذي يستمر خلال الفترة من 22 وحتى 24 نوفمبر الجاري .

حضر الملتقى نجوى أحمد على مدير عام متاحف مصر الوسطى والدكتور احمد حميدة مدير عام المتحف الآتونى و نخبة من الخبراء والمحاضرين من وزارة الآثار و أمناء المتاحف والمرممون ومفتشو الآثار وعدد من خريجي كلية الآثار .

وقالت مدير عام متاحف مصر الوسطى، إن هذا الملتقى يمثل أول تجربة علمية ثقافية ينظمها المتحف الآتونى والذى يهدف إلى زيادة الوعى الآثرى بين العاملين بالآثار وتنظيم دورات تدريبية للعاملين خاصة بالمتاحف مما يُسهم فى إقامة جسور علمية وثقافية بينهم ، مشيرة الى ان مثل هذه الملتقيات يجب ان تقام بصفة دورية ومستمرة لما لها من آثار غيجابية فى كيفية الاستفادة من الكوادر العلمية وتوجيهها بالطريقة الامثل للاستفادة منها فى مجال العمل .
 

 ولفتت الي  انه فى القريب العاجل سيتم استكمال متحف اخناتون ليكون بمثابة منارة علمية ثقافية وحضارية تؤدى العديد من الادوار منها نشر الوعى الآثرى  والثقافى بين ابناء الوطن وتقديم خدمة متحفية تلقى المستوى المطلوب .

 

من جانبه قال الدكتور احمد حميده مدير عام المتحف الآتونى أن دور المتحف لا يقتصر على حفظ التراث الثقافى والانسانى ولم يعد مكان لحفظ التحف الفنية والآثرية بالطريقة المعتادة بل اصبح مؤسسة تقوم بخدمة المجتمع وحلقة للتواصل بين الشعوب والثقافات حول دول العالم اجمع .

 

واوضح ان الملتقى له دور ثقافى وعلمى تأتى اولى اولوياته برفع كفاءة العاملين بالمتحف وبالعمل الآثرى وبناء كوادر بشرية مدربة وخلق جيل قادر على الحفاظ على تاريخ اعرق الامم والارتقاء بمنظومة العمل داخل المواقع الاثرية و بالمتحف ليكون منارة اثرية ، كما انه يُساهم فى تنظيم العديد من الدورات التدريبية وتذليل كافة الصعاب على الاثريين بدلا من التوجه للعاصمة لتلقى مثل هذه الدورات .
 

يذكر أنه يجري حاليا العمل للانتهاء من إنشاء المتحف "الآتوني" بالمنيا، الذي يؤرخ لفترة حكم الملك إخناتون، وتبلغ مساحته نحو 5 آلاف متر بارتفاع 52 مترا، ويتكون من خمسة طوابق على شكل هرم، ويشتمل على قاعات عرض متحفي مغظاه ومكشوفة، ومدرسة للترميم، ومنطقة عرض مفتوحة ومطاعم وكافيتريات ، ومبنى إداري، ومعرض لبيع الكتب والهدايا، ومرسى سياحي لاستقبال السفن .


اقرأ أيضاً:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان