رئيس التحرير: عادل صبري 04:54 صباحاً | السبت 18 أغسطس 2018 م | 06 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

اجتماع دولي لتفعيل مشروع المراقبة والتحكم في حركة الطمي

اجتماع دولي لتفعيل مشروع المراقبة والتحكم في حركة الطمي

أخبار مصر

الدكتور حسام مغازي - وزير الري

اجتماع دولي لتفعيل مشروع المراقبة والتحكم في حركة الطمي

معاذ رضا 30 أكتوبر 2015 12:54

افتتح الدكتور حسام مغازي، وزير الموارد المائية والري، والدكتورة سحر نصر، وزيرة التعاون الدولي، اليوم الجمعة، اجتماع المائدة المستديرة للمانحين من أجل إيجاد التمويل للمرحلة الثانية من مشروع المراقبة والتحكم في حركة الطمي ببحيرة ناصر وذلك بمقر قطاع مياه النيل بمدينة نصر.

 

ويشارك في المائدة المستديرة، ممثلي العديد من الجهات المانحة كـ"البنك الدولي، و البنك الإسلامي، ومنظمة الغذاء والزراعة، والإيفاد، والحكومة الهولندية، والوكالة السويسرية للتنمية".


وتأتي هذه الفعالية ضمن أنشطة المرحلة الأولي من المشروع التي تهدف إلى التحكم في معدلات انجراف التربة وترسيب الطمي في أحواض نهر النيل وروافده وأمام السدود بحيث تقل معدلات الطمي القادم من الاحباس العليا بهدف تشغيل هذه المنشآت بكفاءة عالية من خلال تحسين جودة المعلومات اللازمة للتنبؤ بحركة الترسيبات فضلا عن اعداد إطار استرشادي للتنمية المستدامة بحوض البحيرة.


ووقعت منحة المرحلة الأولي من المشروع بين البنك الدولي ووزارة التعاون الدولي بــ2.7 مليون دولار في 21/7/2009، وبدأ العمل فعلياً في المشروع في أغسطس 2009 و ينتهي في نهاية ديسمبر2015 . وتعد المرحلة الأولي من المشروع من أحد المشروعات العابرة للحدود بين مصر والسودان، حيث أدير بشكل مشترك من خلال لجنة توجيهية مشتركة مكونة من الجانبين المصري والسوداني تقوم بالإشراف ومتابعة تنفيذ أنشطة المشروع، فضلاً عن تقديم التوجيه اللازم للتغلب على المعوقات والتحديات التي تواجه الجهات التنفيذية القائمة عليه.


 وضم المشروع ثلاث جهات متعاونة في مصر وهي قطاع مياه النيل، معهد بحوث النيل، الهيئة العامة للسد العالي و خزان أسوان، وتتبع جميعها وزارة الموارد المائية والري, كما أدير في الجانب السوداني من خلال وزارة الموارد المائية والكهرباء. وتتلخص الأعمال التي تم تنفيذها في المشروع في شراء المعدات الخاصة بمراقبة ورصد وقياس الترسيبات ومراقبة زحف الكثبان الرملية, وتطوير النماذج الرياضية الخاصة لمراقبة الطمي حركة الكثبان الرملية, فضلا عن تمويل بعثات علمية لبحيرة ناصر/ نوبيا لجمع البيانات والمعلومات حول حركة الطمي إلي جانب البعثات التي تقوم بها هيئة السد العالي بتمويل من الحكومة المصرية .

وتضمن المشروع إعداد عدد من الدراسات الاستشارية التي تساعد في عملية فهم والتنبؤ بحركة الطمي ومعدلات الترسيب بالبحيرة منها دراسة للمسح البيئي والاقتصادي و الاجتماعي لحوض البحيرة فضلا عن دراسة لاستخراج واستخدام المواد الرسوبية من بالبحيرة وإعداد إطار استرشادي للتنمية المستدامة لحوض البحيرة .


وتهدف المرحلة الثانية من المشروع، إلي الاستفادة مما توصلت إليه دراسات المرحلة الأولي في تطوير البحيرة و حل المشكلات المحيطة بها و محاولة إعداد مقترحات تنموية تقوم بصفة أساسية علي حماية البيئة المحيطة و الحفاظ علي نوعية المياه و دراسة تطوير الملاحة النهرية.


اقرأ أيضًا:

مستشار وزير الري: القوى العظمى لن تسمح لمصر بمحاربة أثيوبيا

بالصور| السيطرة على انزلاق "جسر المريوط" بالإسكندرية

وزير الري يكرم مشرفًا فنيًا أنقذ ترعة المنصورية من التلوث

الري: اجتماع اللجنة الثلاثية لسد النهضة 7 نوفمبر

وزير الري يتفقد مشروع سحارة سرابيوم وقرية الأمل

الري ترفع حالة الطوارئ لمواجهة الأمطار بالسواحل

الري: 140 مليون جنيه لمشروعات الحماية من أخطار السيول

وزير الري لـ مصر العربية: حفر 660 بئرًا نهاية العام

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان