رئيس التحرير: عادل صبري 04:39 صباحاً | الثلاثاء 21 أغسطس 2018 م | 09 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

"الأوقاف" تضع مسجد آيلٌ للسقوط في خطة تطوير 2030

الأوقاف تضع مسجد  آيلٌ للسقوط في خطة تطوير 2030

أخبار مصر

انهيار عمود مسجد بدسوق

"الأوقاف" تضع مسجد آيلٌ للسقوط في خطة تطوير 2030

فادي الصاوي 21 أكتوبر 2015 20:53

أدرجت وزارة الأوقاف المسجد الكبير بقرية أبو زيادة التابعة لمركز دسوق محافظة كفر الشيخ، "أيل للسقوط"، ضمن خطة التطوير والنباء لعام 2030، في المقابل تظاهر العشرات من أهالي القرية لمطالبة وزير الأوقاف محمد مختار جمعة بوضع المسجد الكبير بالقرية على رأس خطة الإحلال والتجديد هذا العام.

وأوضح أهالي قرية أبو زيادة لـ"مصر العربية"، أن اللجنة العليا للإسكان التى ضمن ممثلين من المحافظة والأوقاف أصدرت قرارا  بإزالة المسجد عام 2013 ، وبناء عليه خاطبت المحافظة المديرية بسرعة هدم المئذنة والمسجد لخطورة الوضع لكن حالت الظروف دون تنفيذ القرار.

 

وأشار الأهالي أنهم تواصلوا مع الإدارة الهندسية بمديرية أوقاف كفر الشيخ، التى خاطبت بدورها الوزارة فرد عليهم المهندس مرسي البحراوي وكيل أول الوزارة رئيس قطاع الشؤون الهندسية بضرورة الطعن علي القرار خلال 60 يوماً إذا كان هناك خطأ في قرار اللجنة العليا للإسكان، وفي حالة التأكد من صحة القرار  يتم إدراج المسجد علي رأس الخطة الاستثمارية لعام 2015 ، إلا أن أحد المسئولين بأوقاف كفر الشيخ منع الإدارة الهندسية بالمحافظة عمل أي إجراءات اللازمة لإعادة بناء المسجد.

 

من جانبه قال الحاج "عبد المنعم محمود إسماعيل" :"إن المسجد بني في ثلاثينيات القرن الماضي وحدثت له تشققات وتصدعات فقمنا بترميمه عشرات المرات"، ونوه إلي أن أعمدة المسجد منهارة وأن أهالي القرية ساهمت إعداد "تقفيصه وقميص" للأعمدة كمسكنات ورخام للحوائط لعدم رشح المياه، إلا أن المسجد معرض للسقوط في أى وقت.

 

وأضاف "إبراهيم عبد الصمد ناجي" أحد أهالي القرية،: "أن المسجد المنهار هو المسجد الوحيد بالقرية التى تقام في الصلوات الخمس والجمع وصلاة الجنازة".

 

فيما طالب "فخري يوسف" موظف بالوحدة المحلية بمركز دسوق، وزير الأوقاف بإحالة جميع المسئولين بأوقاف كفر الشيخ للتحقيق لمخالفتهم للقوانين، لافتا إلي أن مسجدهم ليس الوحيد الذي يعاني من الإهمال  والإنهيار بالمحافظة.

 

  اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان