رئيس التحرير: عادل صبري 10:08 صباحاً | الأربعاء 22 أغسطس 2018 م | 10 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

"الري": افتتاح أول بئر في مصر يعمل بالطاقة الشمسية

الري: افتتاح أول بئر في مصر يعمل بالطاقة الشمسية

أخبار مصر

الدكتور حسام مغازي - وزير الري

"الري": افتتاح أول بئر في مصر يعمل بالطاقة الشمسية

معاذ رضا 21 أكتوبر 2015 16:36

قال الدكتور حسام مغازي، وزير الموارد المائية والرى، إنه سيتم افتتاح أول بئر في مصر يعمل بالطاقة الشمسية في منطقة توشكى غدَا الخميس، مشيراً إلى أن الحكومة ستعتمد على الطاقة الشمسية في تشغيل الآبار الجوفية الخاصة بالمشروع، الأمر الذي سيساعد في توفير السولار والوقود اللازم لتشغيلها، وعدم إرهاق شبكة الكهرباء في مصر.

وأكد في تصريحات صحفية اليوم الأربعاء، أن هناك إصرارا من الحكومة على إحياء مشروع توشكى، باعتباره من المشروعات القومية الواعدة لتحقيق النهضة الشاملة ودفع عجلة الاقتصاد الوطني، لافتا إلى أن الدولة تولي اهتماما كبيرا بالمشروعات العملاقة مثل "توشكى ومحور قناة السويس والمليون و500 ألف فدان وتنمية وتعمير سيناء"، لأنها تشكل الأمل لخروج مصر من الوادي الضيق وإقامة مجتمعات عمرانية جديدة.

وأشار إلى أن المشروعات الكبرى تجدد الآمال للخروج من الوادي الضيق والتوسع لتنمية المجتمع زراعياً، وما قد يتبعه من تنمية صناعية واجتماعية، كما أنها من المشروعات الطموحة التي تنظر إليها الدولة في الوقت الراهن لتكمل منظومة التنمية التي تقودها لتغطي مساحة الجمهورية.

وكشف أنه تم الانتهاء من وضع المعايير والضوابط الخاصة باستخدام المياه الجوفية في مشروع المليون ونصف مليون فدان، لضمان استدامة الأنشطة التنموية المختلفة القائمة عليها، ومنها حظر استخدام نظم الري التقليدية، ومنع زراعة المحاصيل الأكثر استهلاكاً للمياه، وأن يقتصر التصرف في الأراضي على المصريين طبقاً لقواعد التمليك، وأن يكون للعرب بنظام حق الانتفاع لمدة 49 سنة.

ولفت إلى أنه ستتم مراقبة أعمال السحب لمياه الخزان الجوفي بمناطق الاستصلاح التسع من خلال تركيب عدادات تراقب كميات السحب المختلفة، مشيراً إلى أن 85 ٪ من المساحات ستعتمد على الري بالمياه الجوفية، و١٠٪ على المياه السطحية.

وأضاف أنه تم انتهاء حفر 640 بئراً جوفياً ، من إجمالي 5000 آلاف بئراً  لمشروع  1.5 مليون فدان، موضحاً أن تكلفة حفر البئر الواحد قد تصل إلى 2 مليون جنيه في بعض المناطق، أما تكلفة حفر جميع الآبار اللازمة للمشروع تبلغ  12 مليار جنيه

وأوضح أن نظام طرح الأراضى الاستثمارية للمستثمرين العرب سيكون بحق الانتفاع لمدة تتراوح بين 25 و 30 عاما بينما تطرح الأراضى على المستثمرين المصريين بنظام التمليك، موضحاً أن الحكومة ستوفر مساحات أراضى للشباب  فى المناطق العمرانية  التى يسهل الوصول إليها وستعتمد على الرى السطحى حتى لايتحمل الشباب صعوبات الوصول للمناطق الصحراوية

أشار الى أنه تم تخصيص أراضى قريبة من المناطق العمرانية ومنها 3500 فدان فى قرية الامل بالاسماعيلية، و 12,5 ألف فدان فى المراشدة بمحافظة قنا، و17 ألف فدان فى توشكى للشباب، لافتاً الى أن 200 ألف فدان من المرحلة الأولى من مشروع استصلاح 1.5 مليون فدان جاهزة للاستلام

وتابع، أنه سيتم تكوين جمعية للأراضى المخصصة للشباب فى توشكى على أن يتم توزيع الاراضى بواقع 5 أفدنة على الفرد، وتروى بمياه سطحية، كما سيتم توفير مساحات تتراوح من ألف وحتى 5 الاف فدان لصغار المستثمريين، وسيتم تخصيص مساحات لكبار المستثمريين بنحو 20 وحتى 30 ألف فدان.

وقال إن هناك اجتماعات مكثفة بشكل يومى على كل المستويات لدفع العمل فى مشروع استصلاح المليون و500 ألف فدان، حيث سيتضاعف خلال المرحلة المقبلة فى مشروع توشكى، من خلال زيادة عدد الآبار الجوفية الموجودة بالمشروع وحفر 50 بئراً جديدة تعمل بالطاقة الشمسية، على أن يجرى تأهيل 50 بئراً أخرى ليصبح عددها 100 بئر ستستخدم لزراعة 100 ألف فدان، وسيتم توزيع أراضى المشروع بمعرفة وزارة الزراعة.

وفيما يتعلق بمنطقة استصلاح غرب المنيا، قال الدكتور حسام مغازى إنه سيتم حفر 500 بئر لزراعة 400 ألف فدان، و طرحها للاستثمار من قبَل وزارة الزراعة، موضحاً أنه تقرر إضافة 50 ألف فدان جديدة إلى منطقة المراشدة فى قنا وضمها لمشروع المليون فدان بعد حل معوقات الاستثمار الزراعى فى المنطقة، حيث ستتولى الوزارة تركيب محطات رفع مياه النيل لمساحة من الأرض تبلغ 12 ألف فدان، أما باقى المساحة فسيتم زراعتها بمياه الآبار الجوفية.

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان