رئيس التحرير: عادل صبري 11:53 صباحاً | الأحد 19 أغسطس 2018 م | 07 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

هشام جنينة: عزوف الناخبين رسالة للقيادة السياسية ويسيء لمصر

هشام جنينة: عزوف الناخبين رسالة للقيادة السياسية ويسيء لمصر

أخبار مصر

المستشار هشام جنينة وسعيد مصطفى كامل محافظ الغربية

هشام جنينة: عزوف الناخبين رسالة للقيادة السياسية ويسيء لمصر

هبة الله أسامة 20 أكتوبر 2015 12:13

استقبل المهندس سعيد مصطفى كامل محافظ الغربية المستشار هشام جنينة، رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات، اليوم الثلاثاء، في زيارته للمحافظة والتي افتتح خلالها مبنى الجهاز المركزي للمحاسبات بالمحافظة .


وقال جنينة تعليقًا على المرحلة الأولى في البرلمانية" target="_blank">الانتخابات البرلمانية إن الضعف الشديد في الإقبال الذي شهدته اللجان الانتخابية في المحافظات هو بمثابة رسالة قوية للقيادة السياسية ولابد عليها أن تقوم بدراسة هذه الظاهرة ومعرفة أسبابها لأنها ظاهرة سلبية تسيء لسمعة مصر بين دول العالم.

 

 وتابع أن هناك تعاونًا بين البرلمان القادم والجهاز المركزي للمحاسبات لتحقيق الرقابة الكاملة على جميع العاملين بالدولة.
 

وأوضح "جنينة" خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده بديوان عام محافظة الغربية أن التعديل الوزاري الأخير الذي قام به الرئيس عبد الفتاح السيسي قرار سياسي من الدرجة الأولى، مبيننًا أن الفساد هو عنصر بشرى ملازم لوجود الحياة على الأرض ولكن شكله يختلف من مجتمع إلى آخر ومن شعب إلى آخر باختلاف الطباع والسلوك والجهاز المركزي للمحاسبات دوره المراقبة للجميع.
 

وأضاف أن الأساس في مواجهة الفساد في أي مجتمع لا يكون من خلال النصوص والقوانين الورقية وإنما هو نابع من الأساس من إرادة الحكومة نفسها في القضاء على هذا الفساد فإن توفرت الإرادة أولا ثم استقلالية جميع الأجهزة الرقابية ماليًا وفنيًا وإداريًا بنص الدستور تحقق القضاء على الفساد، لافتًا إلى أنه لابد من تعديل التشريعات المنظمة لعمل هذه الأجهزة بما يتناسب مع الدستور باعتباره أنه أب لكل القوانين.

 

وأكد جنينة أن الدعاوى المقامة ضده لا تشغل باله لأن أي مسؤول في أي دولة معرض لمثل هذه الدعاوى، مبيننًا أن السبب ورائها هو تطرق الجهاز لقضايا وملفات الفساد التي كان مسكوت عنها في السابق.

 

وشدد على أنه لا يستطيع أحد أن يحول الجهاز عن دوره في الرقابة، وأنه لا يوجد أحد في مصر فوق القانون، مشيرًا إلى أن الدستور المصري أتاح العمل بشفافية مطلقة للجميع ونص على تعزيز دور الأجهزة الرقابية قائلاً: "دور الجهاز المركزي هو تحقيق الرقابة الفعالة على أموال الدولة وأموال الشخصيات العامة والخاصة".
 

واستطرد رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات: "موضوع تورط جهات سيادية طور التحقيقات ولا يستطيع أحد يحول الوجهة الحقيقة نقوم بدورنا وعلى الجهات المنوطة القيام بواجبها".
 

اقرأ أيضًا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان