رئيس التحرير: عادل صبري 03:14 صباحاً | الاثنين 22 أكتوبر 2018 م | 11 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

خبراء عن سد النهضة: المفاوضات عبثية وبلا جدوى

خبراء عن سد النهضة: المفاوضات عبثية وبلا جدوى

أخبار مصر

من اليمين لليسار : نصر علام - مغاوري شحاتة - حسام مغازي

خبراء عن سد النهضة: المفاوضات عبثية وبلا جدوى

معاذ رضا 01 أكتوبر 2015 10:03

كنتيجة لـ "المباراة الصفرية" التي تخسر فيها كافة الأطراف الفاعلة في قضية سد النهضة الإثيوبي، اعتبر مسؤولون وخبراء أن المفاوضات بين مصر وأثيوبيا، تمر بمرحلة صراع القوة واخضاع الطرف الآخر، مؤكدين أن وزارة الري تحاول إجراء مفاوضات عادلة مع الجانب الأثيوبي لكن دون جدوى.

 

وقال الدكتور محمد نصر الدين علام، الخبير الدولي في شؤون المياه الجوفية، ووزير الري الأسبق، إن وزير الري الحالي الدكتور حسام مغازي، غير قادر على إدارة ملف سد النهضة الأثيوبي، على حد وصفه.

 

وأوضح علام في تصريح خاص لـ"مصر العربية"، أن مفاوضات سد النهضة المقررة يوم 5 أكتوبر المقبل لن تسفر عن شيء، مشيرًا إلى أن أثيوبيا تخدع مصر طوال المفاوضات السابقة بحجة اللجان الفنية التي تتولى زمام الأمور.

 

وأضاف وزير الري الأسبق، أنه ينتظر ما ستسفر عنه المفاوضات، مؤكدًا أن الحديث عن المباحثات أمر "عبثي"، على حد تعبيره.


في ذات السياق، قال المتحدث باسم وزارة الري، الدكتور خالد وصيف، إن مصر تتنظر مفاوضات سد النهضة يوم 5 أكتوبر المقبل، للإعلان إلى الشعب المصري ما وصلت إليه مصر نتيجة للمباحثات السابقة.

 

وأوضح"وصيف" في تصريح خاص لـ"مصر العربية"، أن الحديث حول تكهنات المفاوضات أمر بلا جدوى، مطالبًا في ذات السياق وسائل الإعلام بتحري الدقة والموضوعية في شأن السد.

 

وكشف الدكتور مغاوري شحاته، مستشار وزير الري، والخبير الدولي في الموارد المائية، أن سبب عدم تقديم عروض المكتبين الاستشاريين (الفرنسي والهولندي) بشأن سد النهضة، اخضاعهم لضغوط دولية لمنع تقديم العروض إلى مصر.

 

وأضاف مغاوري، في تصريح خاص لـ "مصر العربية"، أن أثيوبيا تمارس ضغوطًا على المكتب الفرنسي للمماطلة، مشيرًا إلى أنه ينتظر المفاوضات وما ستتكشف عنه الأيام المقبلة.

 

وتابع: "إثيوبيا تحاول بشتى الطرق إثبات قوتها بأفريقيا من خلال سد النهضة وإضعاف دور مصر".


من جانبه، صرح الدكتور حسام مغازي، وزير الموارد المائية والري، أن مصر ستبدأ حلقة مفاوضات جديدة مع إثيوبيا حول سد النهضة، مشيرًا إلى اجتماع اللجنة الثلاثية التي تضم الدولتين بجانب السودان يوم 5 أكتوبر المقبل.


وأضاف مغازي في تصريح خاص لـ"مصر العربية": ”ننتظر ما سيسفر عنه الاجتماع المقبل لتحديد ملامح خريطة الطريق الخاصة بالسد".
 

وتابع وزير الري: "المفاوضات الجديدة ستناقش ما أسفرت عنه الاجتماعات السابقة، إضافة إلى تجنب العوائق التي حملتها المباحثات السابقة".


وبحسب خبراء الري، فإن السعة التخزينية لسد النهضة الأثيوبي تبلغ 74 مليار متر مكعب كل عام، فيما تبلغ حصة مصر المائية من مياه النيل 55 مليار متر مكعب فقط.

 


اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان