رئيس التحرير: عادل صبري 01:06 صباحاً | الخميس 13 ديسمبر 2018 م | 04 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

مستشار شيخ الأزهر: الإخوان يتحملون مسؤوليتهم أمام الله إذا رفضوا دعوتنا

مستشار شيخ الأزهر: الإخوان يتحملون مسؤوليتهم أمام الله إذا رفضوا دعوتنا

مصر العربية – متابعات 10 أغسطس 2013 21:32

قال مستشار شيخ الأزهر الدكتور محمد مهنا، إنهم سيقومون بدعوة جماعة الإخوان المسلمين لاجتماع تجري فيه مناقشة مبادرات المصالحة الصادرة من القوى السياسية، قائلاً: "فعلنا الكثير لعدم الوصول إلي 30 يونيو وسنكشف ذلك وتظهر الحقائق عندما تأتي المناسبة، وشيخ الأزهر أجرى مقابلات واتصالات بمن هم في الرئاسة وحزب الحرية والعدالة كي لا نصل لذلك اليوم".

 

وأشار في مداخلة هاتفية مع قناة "الجزيرة مباشر مصر"، مساء السبت،  إلى أن الأزهر ليس وسيطًا بين أطراف، إنما يقوم بدوره انطلاقاً من ثوابته وقناعاته الوطنية والعلمية.

 

وأكد أن  الأزهر قد تلقى الفترة الماضية مبادرات عديدة من تيارات إسلامية ومدنية وعكف على دراستها وقرر أن يجمع أصحابها في لقاءات تشاور لبيان الجامع المشترك بينها ويمكن البناء عليه.

 

وتابع: "من تلك المبادرات قدمها الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح والدكتور سليم العوا والمستشار طارق البشري وحزبي النور وغد الثورة ومبادرات أخرى كثيرة، وبدأنا الاتصالات منذ مساء اليوم السبت، ومن وجهة نظر الشعب المصري بأكمله والعالم العربي والإسلامي هناك ثقة في الأزهر الشريف والإمام الأكبر وأن مواقفه خاصة الإجراءات التي اتخذت في 30 يونيو صادرة عن ثوابت الأزهر الوطنية والتي تعد من مقاصد الشريعة".

 

وقال مهنا  إن الأزهر استجاب للنداءات والمبادرات التي وصلته وأراد أن يجمع أصحابها للتشاور معهم، ولو حضر الإخوان المسلمين فهي نعمة والحمد لله وإن لم يحضروا يتحملون مسئوليتهم أمام الله والتاريخ والشعب المصري، ونحن لدينا معلومات ووثائق تثبت كم فعل شيخ الأزهر كي لا نصل لما حدث وواصلنا الليل كي لا يحدث ما شاهدناه في 30 يونيو.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان