رئيس التحرير: عادل صبري 08:21 مساءً | الأحد 19 أغسطس 2018 م | 07 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

بالأسماء | أبرز المرشحين لحكومة شريف إسماعيل

بالأسماء | أبرز المرشحين لحكومة شريف إسماعيل

أخبار مصر

المهندس شريف إسماعيل - رئيس الوزراء الجديد

بالأسماء | أبرز المرشحين لحكومة شريف إسماعيل

محررو مصر العربية 12 سبتمبر 2015 20:58

بعد أيام قليلة من زلزال "فساد الزراعة"، وتداول وسائل الإعلام تقارير عن تورط نحو 9 وزراء في القضية، توقع مراقبون أن يكون القبض على الدكتور صلاح هلال، وزير الزراعة المستقيل، بمثابة المشهد الأخير في حكومة المهندس إبراهيم محلب.

 

وبعد الإعلان الرسمي عن تكليف المهندس شريف إسماعيل، اليوم السبت،  بتشكيل الحكومة الجديدة، تصدرت أنباء اتصالات وزير البترول السابق لتشكيل حكومته مواقع الأخبار وشبكات التواصل الاجتماعي، وسط توقعات بتغيير كبير في وزراء المجموعة الاقتصادية والخدمية.

 

وكشفت مصادر مطلعة بمجلس الوزراء، لـ مصر العربية، أن انسحاب رئيس الوزراء من مؤتمر صحفي بتونس بعد توجيه سؤال له عن تورطه في القضية المعروفة إعلاميا بـ "القصور الرئاسية" عجل بإعلان تغيير الحكومة، بعدما "تسبب في إضعاف صورة مصر الخارجية".

 

وحتى العاشرة والنصف من مساء السبت، سادت حالة من الترقب أروقة الوزارات المختلفة لاختيار أبرز المرشحين لتولي الحقائب الوزارية، وهو ما رصدته مصر العربية عبر مراسليها:


 

الدفاع

أوضحت مصادر "الوزراء" أن الفريق أول صدقي صبحي، باقٍ في منصبه، مؤكدة أنه لا يوجد نص قانوني يمنع تغيير وزير الدفاع.

 

وتنص المادة 234 باب الأحكام العامة والانتقالية: "يكون تعيين وزير الدفاع بعد موافقة المجلس الأعلى للقوات المسلحة، وتسري أحكام هذه المادة لدورتين رئاسيتين كاملتين اعتبارًا من تاريخ العمل بالدستور".


 

الداخلية

أشار مصدر بوزارة الداخلية (رفض ذكر اسمه) أن اللواء مجدي عبد الغفار، لن يستمر في منصبه، موضحًا أن وصول بعض الهجمات الإرهابية الأخيرة إلى قلب القاهرة يقلل من فرص استمراره، خاصة حادث اغتيال النائب العام الراحل، المستشار هشام بركات، وتفجير مبنى القنصلية الإيطالية.

 

العدل

 

لم يلق خبر تولي المستشار أحمد الزند، حقيبة العدل في مايو الماضي قبول عدد كبير من رجال القضاء، وسط تخوفات من أنه سيتسبب في مزيد من الصراعات والأزمات.

 

لكن مؤيدي الزند يرون ضرورة استمراره ضمن حكومة شريف إسماعيل بسبب ما اعتبروه نهجا حاسما في مواجهة الاعتداءات المتكررة على رجال العدالة، وتعيين 400 من حملة الماجستير والدكتوراه بالشهر العقاري، وتسوية الحالة الوظيفية لموظفي ديوان الوزارة.

 

الرياضة

قالت مصادر من داخل وزارة الرياضة إن الدكتورة رانيا علواني، عضو مجلس إدارة النادي الأهلى السابق، هي أبرز المرشحين لتولي حقيبة الوزارة خلفًا للمهندس خالد عبد العزيز.

 

وأضافت المصادر أن خالد مرتجي عضو مجلس الأهلي، دخل ضمن دائرة  الترشيح في الساعات الأخيرة.

 

الآثار

 

كشفت مصادر مطلعة بوزارة الآثار، عن الأسماء المرشحة لتولى حقيبة وزارة الآثار، خلفا للدكتور ممدوح الدماطي.

 

وقالت المصادر إنه من ضمن الأسماء الدكتور محمد حمزة، عميد كلية الآثار بجامعة القاهرة، الدكتور محمد عبد اللطيف، رئيس قطاع الآثار الإسلامية والقبطية، والدكتور خالد العناني، المشرف العام على متحف الحضارة بالفسطاط.
 

التعليم العالي

أكدت مصادر بوزارة التعليم العالى إن احتمالات استمرار الدكتور السيد عبدالخالق وزير التعليم العالى فى الحكومة المستقيلة فى منصبه بالحكومة الجديدة ضعيفة جدا خاصة بعد المشكلات التى أثيرت فى الفترة الماضية ومن بينها أزمة استثاء أبناء الضباط والقضاة من قواعد التوزيع الجغرافى بعد تفويض طلبه بالمخالفة للقانون من المجلس الأعلي للجامعات مما تسبب فى موجة غضب كبيرة بين الطلاب وأعضاء هيئة التدريس فى الجامعات .

 

وكشف المصادر لـ"مصر العربية" أن هناك 5 مرشحين لتولى الوزارة أبرزهم الدكتور حسين خالد وزير التعليم اﻷسبق وعميد معهد اﻷوراق السابق والدكتور أحمد الجوهرى رئيس جامعة الفيوم السابق والدكتور أشرف الشيحى رئيس جامعة الزقازيق والدكتور أمين لطفى رئيس جامعة بنى سويف.

 

التربية والتعليم

 

قالت مصادر مسؤولة بالوزارة إن هناك احتمالات لاستمرار وزير النربية والتعليم الدكتور محب الرافعى خاصة أنه لم يؤخذ وقت كبير فى الوزارة للحكم عليه.


 وأضافت المصادر أنه فى حالة عدم اﻹبقاء عليه سيكون هناك أسماء مرشحين بقوة وهم الدكتور أحمد زكي بدر وزير التربية والتعليم الأسبق وفاطمة خضر مدير مديرية التعليم بالقاهرة والدكتور رضا مسعد رئيس قطاع التعليم الأسبق .

 

التعليم الفني

 

الوضع مستقر بعض الشئ داخل ديوان وزارة التعليم الفني، خاصة مع ارتفاع الأصوات التي تنادي باستمرار الدكتور محمد يوسف، وزيرًا للتعليم الفني والتدريب.

 

البحث العلمي

أفادت مصادر من داخل وزارة البحث العلمي، أن أبرز المرشحين لتولي حقيبة الوزارة هما، الدكتور أشرف شعلان، رئيس المركز القومي للبحوث، والدكتور محمود صقر، رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا.

 

التنمية المحلية

 

ترددت أنباء داخل وزارة التنمية المحلية، تشير إلى رحيل اللواء عادل لبيب، واقتراب رضا عبدالسلام محافظ الشرقية، من تولي حقيبة المحليات.

 

الصحة

ترددت أنباء داخل أروقة وزارة الصحة بشأن عدم استمرار الدكتورعادل العدوي في التشكيل الوزاري الجديد، وترشيح كل من: الدكتور جمال عصمت، نائب رئيس جامعة القاهرة، والدكتور محمود المتيني، أستاذ زراعة الكبد بجامعة عين شمس، والدكتور نبيل عبد المقصود، مدير مستشفى قصر العيني التعليمي الجديد.

 

 

 

القوى العاملة

 

أكد مصدر مطلع بالوزارة أن علاء عوض، ئيس قطاع الهجرة، أبرز المرشحين لخلافة ناهد العشري.

 

الري

ارتفعت أسهم بقاء الدكتور حسام مغازي، في منصبه وزيرًا للموارد المائية والري، خاصة عقب تكليفه بتسيير أعمال وزارة الزراعة عقب قبول استقالة الوزير السابق الدكتور صلاح هلال على خلفية واقعة "فساد مسؤولي الزراعة".

 

ورجحت المصادر أن ملف المياه وخاصة قضية سد النهضة هو السبب وراء بقاء "مغازي" في منصبه، موضحين إنه لا يمكن لمصر في الوضع الحالي من تغيير الوزير الذي يقود مفاوضات سد النهضة.

 

الثقافة

برزت عدة أسماء ضمن أبرز المرشحين لخلافة الدكتور عبد الواحد النبوي، بوزارة الثقافة وهم كل من: الدكتور محمد عفيفي، الأمين العام للمجلس الأعلى للثقافة السابق، وإيناس عبدالدايم، رئيسة دار الأوبرا المصرية، والدكتور سامح مهران، رئيس أكاديمية الفنون السابق، والدكتور سيد خطاب رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة السابق.


 

السياحة

 

أكد مصدر مسئول بالوزارة استمرار اسم المهندس خالد رامي، وزير السياحة الحالي، في منصبه.

 

الزراعة

عقد شريف إسماعيل عدة اجتماعات، اليوم السبت، مع عدد من العلماء بالمجال الزراعي لتولي الوزارة، أبرزهم:

- الدكتور سعد نصار، مستشار وزارة الزراعة، لمدة 6 أعوام متصلة ومحافظ الفيوم الأسبق

- الدكتور محسن البطران، رئيس بنك التنمية والائتمان الزراعي الأسبق والخبير في الاقتصاد الزراعي

- الدكتور إسماعيل عبدالجليل، رئيس مركز بحوث الصحراء الأسبق والخبير الزراعي الدولي

- الدكتور صفوت الحداد، المستشار الزراعي المصري السابق في الولايات المتحدة الأمريكية

- الدكتور عز الدين أبوستيت، نائب رئيس جامعة القاهرة وعميد زراعة القاهرة السابق

- الدكتورعبدالمنعم البنا، رئيس مركز البحوث الزراعية

- الدكتور عبدالحميد شحاتة، رئيس الإدارة المركزية لإنتاج التقاوي-

- الدكتور محمد فتحي عثمان، الخبير الدولي في الزراعة والأستاذ بجامعة عين شمس.


 

الكهرباء

أكد مصدر بوزارة الكهرباء والطاقة وجود اتجاه للإبقاء على الدكتور محمد شاكر وزيرا للكهرباء بحكومة المهندس شريف إسماعيل "بشرط موافقته على الاستمرار في المنصب".


وأكد المصدر، الذي رفض ذكر اسمه، في تصريح لـ"مصر العربية"، أنه في حال عدم موافقة شاكر، فإن الدكتور أسامة عسران، نائب وزير الكهرباء، والمهندس جابر الدسوقي، رئيس الشركة

القابضة للكهرباء، على رأس المرشحين للوزارة.

 

النقل

رجحت مصادر بوزارة النقل، لـ مصر العربية، استمرار المهندس هاني ضاحي محتفظا بمنصبه في حكومة المهندس شريف إسماعيل، المكلف بتشكيل الوزارة الجديدة.

 

المصادر أوضحت، في تصريحات خاصة، أن وزارة النقل عانت السنوات الماضية من نفور شخصيات عديدة من تولي حقيتها، حتى في عهد الرئيس الأسبق حسني مبارك، لافتة إلى أن "النقل" ظلت بلا وزير بعد حادثة قطار الصعيد الشهير عام 2009 واستقال على إثرها المهندس محمد منصور وتولى إدارة شئونها الدكتور حسن يونس لأكثر من 3 أشهر، إلى أن تكليف المهندس على فهمي بالوزارة.


 

التضامن الاجتماعي

 

كشف مصدر مقرب من الدكتورة غادة والي، الوزيرة في حكومة تسيير الأعمال، عن ارتفاع أسهم بقائها في منصبها بحكومة المهندس شريف إسماعيل.

 

وقال المصدر، إن هناك العديد من الملفات المفتوحة بالوزارة، تشرف عليها والي شخصيًّا، وإن غيابها في الوقت الحالي  يهدد استمرار تنفيذ هذه المشروعات.


 

البترول

قالت مصادر بوزارة البترول والثروات المعدنية إنَّ المهندس طارق المُلا الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للبترول أقوى المرشحين لتولي منصب وزير البترول، خلفًا للمهندس شريف إسماعيل الذي كلَّفه الرئيس عبد الفتاح السيسي بتشكيل الحكومة الجديدة.

 

وأضافت المصادر، في تصريحاتٍ لـ"مصر العربية"، السبت، أنَّ المهندس طاهر عبد الرحيم نائب رئيس الهيئة العامة للبترول هو الأقرب لرئاسة مجلس إدارتها، خلفًا للملا.

 

 

 العدالة الانتقالية

صرحت مصادر على صلة بمجلس الوزراء أن الوزير المستشار إبراهيم الهنيدي، وزير العدالة الانتقالية، باق في منصبه خلال الحكومة الجديدة التي كلف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي المهندس شريف إسماعيل بتشكيلها.


وأكدت المصادر لـ"مصر العربية" أن الملف التشريعي العالق بسبب عدم وجود مجلس نواب حتى هذه اللحظة، وحاجة جهاز الدولة للمشرف على الملف التشريعي السبب الأساسي وراء استمرار المستشار إبراهيم الهنيدي في منصبه.

 

شارك في التقرير:

أحمد عطيه - إيمان عبد القادر - معاذ رضا - محمد الخولي - محمد عبد المقصود

 


اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان