رئيس التحرير: عادل صبري 06:27 مساءً | الخميس 16 أغسطس 2018 م | 04 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

متظاهرو "الميدان الثالث" يحتشدون رفضًا لـ"الفلول والعسكر والإخوان"

متظاهرو "الميدان الثالث" يحتشدون رفضًا لـ"الفلول والعسكر والإخوان"

الأناضول 26 يوليو 2013 15:28

نظم نشطاء من أحزاب وحركات شبابية في مصر اليوم الجمعة، وقفة احتجاجية في ميدان سفنكس، جنوب غرب القاهرة؛ رفضًا لـ "الحكم العسكري ولجماعة الإخوان المسلمين ولعودة فلول (أتباع) نظام الرئيس الأسبق حسني مبارك" إلى المشهد السياسي في البلاد.

ويطلق هؤلاء النشطاء على أنفسهم اسم "الميدان الثالث"؛ في إشارة إلى كونهم لا ينتمون إلى الميادين التي تتظاهر تأييدا لعزل الرئيس محمد مرسي، المنتمي لجماعة الإخوان ودعما لوزير الدفاع والإنتاج الحربي عبد الفتاح السيسي، ولا تلك التي تتظاهر مطالبة بعودة مرسي للحكم.

وحمل المشاركون في الوقفة الاحتجاجية لافتات تعبر عن مطالبهم وتوجهاتهم، منها: "مصر لكل المصريين" و"لا لعودة مرسي ولا لحكم الإخوان" و"لا لحكم العسكر"، و"يسقط كل من خان.. عسكر - إخوان"، و"تسقط الفاشية العسكرية.. تسقط الفاشية الدينية"، و"لا للعنف والكراهية.. نعم للسلم الاجتماعي" و"لا للمواجهات والحلول الأمنية.. نعم للتوافق والحلول السياسية".

وقال منظمون للوقفة إنها تأتي أيضا من أجل الإعلان عن تدشين صفحة حملتهم على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" وهي بعنوان: "الميدان الثالث".

ودشن الصفحة  نشطاء في حزب "مصر القوية" وحزب "التيار المصري" ونشطاء مستقلون.

ويقول هؤلاء عن أنفسهم: "لم نجد لأنفسنا مكان في الميدان الأول، ولا في الميدان الثاني، حق الوطن علينا أن نقف وحدنا في ميدان جديد.. نحن ضد عودة ممارسات واعتقالات الشرطة وأمن الدولة وضد عودة انتهاكات العسكر، وضد عودة مرسي اللي خان دم الشهداء.. نازلين ميدان سفنكس نقول مفيش رجوع لدولة مبارك، ولا لدولة العسكر، ولا لدولة مرسي".

يأتي ذلك فيما يتواصل توافد مؤيدي مرسي على ميداني رابعة العدوية ونهضة مصر ، حيث يعتصم مؤيدون للرئيس المعزول منذ يومي 29 و25 على التوالي؛ للمشاركة في مليونية "إسقاط الانقلاب"؛ احتجاجا على ما يعتبرونه "انقلابا عسكريا"، وللمطالبة بعودة مرسي

في المقابل، يتواصل توافد المتظاهرين على ميدان التحرير وسط القاهرة؛ للمشاركة في جمعة "التفويض"، التي دعت إليها قوى وحركات سياسية؛ استجابة لنداء وجهه عبد الفتاح السيسي وزير الدفاع والإنتاج الحربي للمصريين بالنزول إلى الميادين؛ لتفويضه من أجل مواجهة ما أسماه بـ"الإرهاب المحتمل".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان