رئيس التحرير: عادل صبري 01:47 مساءً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

لجنة حقوق الإنسان تعترف بعدم إمتلاكها رد على الإنتهاكات

لجنة حقوق الإنسان تعترف بعدم إمتلاكها رد على الإنتهاكات

أخبار مصر

المستشار ابراهيم الهنيدى وزير العدالة الانتقالية

بخصوص تقرير " هيومن رايتس "

لجنة حقوق الإنسان تعترف بعدم إمتلاكها رد على الإنتهاكات

كريم عبدالله 10 يونيو 2015 15:32

اعترفت اللجنة الوطنية الدائمة المعنية بآلية المراجعة الدورية الشاملة لملف حقوق اﻹنسان، برئاسة المستشار إبراهيم الهنيدى، وزير العدالة الإنتقالية وشئون مجلس النواب، بعد إجتماعها اليوم الأربعاء، - الذى دار لـ5 ساعات- بعدم إمتلاكها لرد كافٍ على تقرير منظمة هيومان رايتس وواتش الصادر أمس بشأن حقوق الإنسان فى مصر.

 ورفض " الهنيدى"، الحديث للمحررين البرلمانين، بحجة عدم إمتلاكه لأى معلومات بهذا الشأن قائلا:" لا أملك أى معلومات أو تفاصيل خاصة بتقرير المنظمة وآلية الرد عليها.. ولازلنا ننتظر ردود من وزارة الخارجية لإعداد بيان للرد عليها.

واستمر إجتماع اللجنةا لمدة 5 ساعات، بحضور ممثلين من جهات أمنية، وأنتهت إلى "لا شيئ".

وتتبع اللجنة مباشرة لوزارة العدالة الإنتقالية، وتم تدشينها منذ أكثر من شهرين، ولم تجتمع إلا اليوم، وبها ممثلين من جميع الجهات والهيئات والمنظمات والشخصيات العامة،

 يذكر أن منظمة " هيومن رايتس ووتش"، قد حذرت أمس الغرب من التغاضي عن انتهاكات حقوق الإنسان في مصر، وذلك بمناسبة مرور عام على وصول عبد الفتاح السيسي للحكم، مؤكدة وجود انتهاكات سافرة لحقوق الإنسان في السنة الأولى لحكمه.

وعقبت وزارة الخارجية المصرية في بيان صدر عنها الثلاثاء، مؤكدة أن تقرير منظمة هيومن رايتس ووتش حول السنة الأولى من حكم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي "مسيس ويفتقر لأبسط قواعد الدقة والموضوعية" و يستهدف أمن مصر.

اقرأ ايضا :

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان