رئيس التحرير: عادل صبري 01:05 مساءً | الخميس 16 أغسطس 2018 م | 04 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

65 مصابًا في اشتباكات بين مؤيدين ومعارضين لمرسي بالسويس

65 مصابًا في اشتباكات بين مؤيدين ومعارضين لمرسي بالسويس

أخبار مصر

اشتباكات في السويس - ارشيفية

65 مصابًا في اشتباكات بين مؤيدين ومعارضين لمرسي بالسويس

القاهرة - اخبار مصر 22 يوليو 2013 04:02

قال الدكتور رضا زغلول، مدير إدارة الطوارئ بمديرية الصحة في السويس، إن حالات الإصابات جراء الاشتباكات بين أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي ومعارضيه، ارتفعت إلى 65حالة، بينهم 4 حالات انفجار في العين، تم تحويلها لمستشفى الزقازيق، وحالتا طلق ناري بمنطقة الأذرع، تم تحويلهما إلى مستشفى "حوض الدرس" في السويس.

وكانت اشتباكات وقعت بالأسلحة النارية والخرطوش بين أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي ومجهولين بالسويس في الساعات الأولى من، صباح الإثنين، حيث انطلقت مسيرة لأنصار الرئيس المعزول، عقب صلاة التراويح بشارع الجيش واتجهت لديوان عام محافظة السويس، وردد المشاركون في المسيرة هتافات ضد الفريق أول عبد الفتاح السيسي، وزير الدفاع، مطالبين بعودة الرئيس المعزول محمد مرسي إلى منصبه.

بعدها توجهت المسيرة إلى ميدان الأربعين وقام مجهولون بإطلاق الأعيرة النارية وطلقات الخرطوش وحدث كر وفر بين أنصار مرسي ومجهولين، ثم توجهت المسيرة إلى شارع المدينة المنورة وتجددت الاشتباكات بين الطرفين حتى صباح اليوم لأكثر من خمس ساعات متواصلة في ظل غياب تام لقوات الأمن بمنطقة الاستباكات..

وشهدت الشوارع المحطية بميدان الترعة حالات من الكر والفر بين المؤيدين والمعارضين وتبادلوا الضرب بالخرطوش والحجارة والمولوتوف وسط حالة ذعر من أهالي المنطقة.

وأوضح الشهود أن سبب اندلاع الاشتباكات هو رفض الباعة والتجار وسكان المنطقة وجود مؤيدي مرسي والإخوان المسلمين في المنطقة، وقد امتدت الاشتباكات إلى منطقة أول السور بالسويس وكذلك منطقة المثلث بحي الأربعين وسط سماع دوي إطلاق الرصاص.

وتشهد مصر أعمال عنف منذ اندلاع مظاهرات 30 يونيو، زادت وتيرتها بشكل كبير بعد قرار الجيش بعزل مرسي في 3 يوليو الجاري ، الذي رحّب به قطاع من الشعب المصري، واحتج عليها قطاع آخر من مؤيدي مرسي، للتأكيد على كونه "الرئيس الشرعي".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان