رئيس التحرير: عادل صبري 01:51 مساءً | الأربعاء 17 أكتوبر 2018 م | 06 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

وزير الخارجية: القيود على دخول السوريين مصر مؤقتة

وزير الخارجية: القيود على دخول السوريين مصر مؤقتة

مصر العربية ـ متابعات 21 يوليو 2013 20:01

قال وزير الخارجية نبيل فهمى إن بلاده تدعم الثورة السورية وأن الاجراءات الجديدة لدخول السوريين لمصر بالتأشيرة "مؤقتة".

 

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك عقب جلسة مباحثات أجراها الوزير ظهر اليوم مع أحمد الجربا رئيس الائتلاف الوطنى السورى لقوى الثورة والمعارضة بمقر وزارة الخارجية المصرية بالقاهرة.

 

وقال فهمى عقب المباحثات "مصر تؤيد الثورة السورية وتدعم الشعب السورى فى تطلعاته، وأدانت بوضوح وقوة وبدون أى تردد سفك الدماء الذى شهدناه فى سوريا".

 

وأضاف أن "مصر ستظل تدعم الثورة السورية الى ان نجد دولة سورية ديمقراطية تلبى أمانى شعوبها".

 

وحول ما إذا كانت هناك مبادرة مصرية بين الأطراف السورية قال الوزير "لم نطرح مبادرة بعد"، مضيفا "بدأنا الحديث اليوم مع الجربا ونرحب به وسنواصل الاتصال بالاطراف السورية المختلفة".

 

وشدد فهمي على أن مصر "لا زالت تؤيد الحل السياسى وتأمل أن يتحقق ذلك من خلال اجتماع "جنيف ٢" أو أى وسيلة سياسية أخرى ولكن هذا هو المتاح حاليا".

 

وحول وجود سوريين منخرطين في أعمال سياسية مع جماعة الإخوان المسلمين في مصر، قال وزير الخارجية  "أى أحداث من جانب طرف أو آخر لا تمثل الشعب السورى بأكمله أو حتى الائتلاف وسيتم معالجتها باعتبارها حالات فردية مستقلة عن القضية السورية".

 

وفيما يتعلق بالاجراءات الجديدة بشأن دخول السوريين لمصر والتي تتطلب التأشيرة وموافقة أمنية مسبقة بخلاف ما كان سائدا بدخول السوريين بجواز السفر قال الجربا في المؤتمر الصحفي "إننا فى بلدنا الثانى مصر أرض الكنانة حاضنة السوريين ونعتبر الإجراء الذى حدث بالنسبة لموضوع التأشيرات على السوريين هو اجراء مؤقت كما فهمت".

 

وأضاف "وزير الخارجية المصرى يؤكد هذا وعلى أن هذا الموضوع مؤقت وسينتهى خلال هذا الشهر الفضيل".

 

وتابع "وزير الخارجية أوضح لي أن هذا الأمر حدث بالنسبة للسوريين ولعدة دول أخرى وان السوريين ليسوا مستهدفين من هذا الإجراء.واستدرك الجربا "ولكن السوريين فى أزمة ولسنا كغيرنا من الدول فدول أخرى ليست عندها مشكلة إذا حصل مواطنوها على تأشيرة فى مصر".

 

وقال رئيس الائتلاف الوطنى السورى "إن مصر حاضنة للسوريين وهناك عشرات الالاف من السوريين فى مصر يعيشون فى امان ونعتبر انفسنا بين اهلنا".

 

وحول استراتيجية مصر المعلنة بالنسبة لسياستها الخارجية الفترة المقبلة وانه لا نية للجهاد فى سوريا، قال الجربا إن مصر "لم تكن فى الاساس داعمة للحل العسكرى والامر الثانى انه لا توجد معركة من اجل معركة ولكن يجب دائما ان يكون هناك حل سياسى برحيل هذا النظام".

 

وفي تصريح صحفي صدر في وقت لاحق بعد انتهاء المؤتمر الصحفي المشترك قال بدر عبد العاطي المتحدث باسم وزارة الخارجية في التصريح الذي وزع على الصحفيين مساء اليوم "وزير الخارجية أكد للجربا أن الإجراء الخاص بحصول الأشقاء السوريين على تأشيرة دخول إلى مصر هو إجراء مؤقت بطبيعته يرتبط بالأوضاع الحالية التي تمر بها البلاد".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان