رئيس التحرير: عادل صبري 03:43 صباحاً | الأحد 21 أكتوبر 2018 م | 10 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

صور.. أوقاف الإسكندرية: دعاة الفرقة يدّعون أنهم يريدون توحيد أمة الإسلام

صور.. أوقاف الإسكندرية: دعاة الفرقة يدّعون أنهم يريدون توحيد أمة الإسلام

أخبار مصر

الشيخ صبري عبادة

في احتفالية ليلة النصف من شعبان..

صور.. أوقاف الإسكندرية: دعاة الفرقة يدّعون أنهم يريدون توحيد أمة الإسلام

رانيا حلمي 01 يونيو 2015 22:06

قال الشيخ صبري عبادة، وكيل وزارة الأوقاف بمحافظة الإسكندرية، إنَّ الفرقة والافتراق والتشرذم وإراقة الدماء جاءت من أصوات ادعت بأنها تدافع عن الإسلام، وأنَّها تريد أن تقيم حدود الله، وأن تجمع الأمة تحت كلمة واحدة، مؤكدًا أنَّ الله سبحانه وتعالى هو القادر على جمع قلوب المسلمين.

 

وأضاف عبادة في خطبته التي ألقاها في الاحتفالية التي أقامتها "الطرق الصوفية" بمسجد المرسي أبو العباس الإسكندرية، مساء الاثنين، في ليلة النصف من شعبان، أنَّه لن يستطيع أن ينفي الإسلام عمن استقبلوا قبلة الإسلام، وذبح على شريعة الإسلام، رغم أنهم يكفرون القاصي والداني، متابعًا: "نقول لهم إن حادث تحويل القبلة جاء ليعطي درسًا جديدًا يعالج ما نحن فيه اليوم".

 

وأكد: "العواقب الوخيمة للفرقة والافتراق هي سبب ضعف الأمة، والنبي صلى الله عليه وسلم ما أراد من تحويل القبلة إيجاد مكان، لكنه كان يريد أن يرسل لنا رسالة، أنَّه وحد الشريعة ودعا إلى دين واحد، ورسالة واحدة هي رسالة السلام، الأمن والأمان".

 

وأشار: "النبي محمد، أراد أن نعيش في وحدة وأن نصدِّر للدنيا بأسرها أننا لسنا دعاة دماء، ولا دعاة فرقة وافتراق، ولا دعاة جمع مال ولا مناصب، والنبي صلى الله عليه وسلم كان رسالة سلام للدنيا بأسره".

 

وطالب الجميع بأن يكونوا على مستوى واحد من أخد حقوق الآخرين، مؤكدًا أنَّ الدنيا لم تعرف حقوق الإنسان إلا من الإسلام، مشيرًا إلى أنَّ ليلة النصف من شعبان هي ليلة مباركة يتنزل فيها الله سبحانه وتعالى إلى السماء الدنيا، ويستجيب فيها لدعوات المسلمين، مطالبًا الجميع بالدعاء في هذه الليلة بقلوب خاشعة.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان