رئيس التحرير: عادل صبري 01:29 مساءً | الخميس 18 أكتوبر 2018 م | 07 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

"نقابات الدلتا" يعرض مشكلة الأئمة والدعاة على العمل الدولية

نقابات الدلتا يعرض مشكلة الأئمة والدعاة على العمل الدولية

أخبار مصر

بعد الإجتماع الذي جمع رئيس اتحاد نقابات الدلتا ونقيب الأئمة والدعاة ومدير الانشطة العمالية في منظمة العمل الدولية

"نقابات الدلتا" يعرض مشكلة الأئمة والدعاة على العمل الدولية

أحمد بشارة 01 يونيو 2015 09:52


طالب محمد أحمد سالم، رئيس الاتحاد الإقليمي لنقابات الدلتا، منظمة العمل الدولية، بتوضيح كافة معايير الحريات النقابية التي توجب على الحكومات والأجهزة التنفيذية، وعدم التدخل في الشأن النقابي.


وأوضح سالم، خلال الإجتماع الذي جمع بينه وبين الشيخ محمد عثمان البسطويسي، رئيس النقابة العامة للأئمة والدعاة، ومحمد طربلسي، مسؤول الأنشطة العمالية بمنظمة العمل الدولية، أن قيادات وزارة الأوقاف يفتقدون المعرفة الكافية بمعايير الحريات النقابية، ما دفعهم إلى إصدار تلك التصاريح الإعلامية والخطابات المخالفة قانونيًا، وبخلاف مهام وظائفهم.

وكان محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، قد أصدر قرارًا بعدم التعامل مع نقيب الأئمة، وإيقاف خصم اشتراكات النقابة، بدعوى أنها غير قانونية، لعدم تبعيتها للاتحاد العام لنقابات عمال مصر.



وأستعرض رئيس الاتحاد، خلال الإجتماع، إنذار النقابة الذي تم تسليمه للمحكمة؛ لإخطار كافة المديريات والوزارة، بالإلتزام بخصم الإشتراكات وفقا لإحكام القانون، والالتزام بالتعويض عن الإضرار التي تلحق بالنقابة من جراء توقف خصم الاشتراكات، والالتزام بالامتناع عن أي تصريحات ضد النقابة لأنها مؤسسة ومشهرة بطريقة قانونية وبموافقة الحكومة المصرية، ومستندات تأسيسها مودعة بوزارة القوى العاملة.



وأستطرد سالم، أن الحوار تناول كافة محاولات الاستقطاب الذي تقوم بها قيادات وزارة الأوقاف حيال بعض النقابات الفرعية؛ لإحداث حالة من الفتنة بين الأئمة وشق الصف النقابي.


وعرض رئيس الاتحاد، الأسباب الحقيقية التي أدت بالنقابة للذهاب لوزارة المالية بعد مرور 14 شهر من عدم قيام وزارة الأوقاف بموافاتها بالبيانات المطلوبة للمالية؛ للنظر في تحسين أجور الأئمة والدعاة.


وأشار إلى الضغوط التي تعرضتها لها النقابة عند تنفيذها لورش العمل الخاصة بتدريب الأئمة والدعاة على آليات تجديد الخطاب الديني بمساعدة أساتذة كلية الشريعة والقانون، وتوقف تلك الورش بعدما تلقى أحد الاساتذة إتصال هاتفي أثناء ورشة العمل الرابعة بطنطا من أحد قيادات وزارة الأوقاف.


اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان