رئيس التحرير: عادل صبري 11:13 مساءً | الاثنين 22 أكتوبر 2018 م | 11 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

بالصور | انطلاق دورة أساسيات زراعات الكلى بجامعة المنصورة

بمشاركة 38 طبيبا

بالصور | انطلاق دورة أساسيات زراعات الكلى بجامعة المنصورة

هبة السقا 31 مايو 2015 12:06


 

افتتح الدكتور محمد القناوي رئيس جامعة المنصورة فعاليات الدورة التدريبية العالمية الثانية لأساسيات جراحة الكلى والمسالك البولية  بمركز جراحة الكلى لأطباء قارة إفريقيا ودول حوض النيل، اليوم الأحد،  بالتعاون مع الوكالة المصرية من أجل التنمية والبنك الاسلامى للتنمية.


 

ومن المقرر أن تستمر الدورة حتى الخميس المقبل (4 يونيو) بحضور السفير حازم فهمي ممثل الوكالة المصرية من أجل التنمية والدكتورة ماجدة نصر نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث والدكتور محمد الحديدي، عميد كلية الطب، والدكتو أحمد شقير مدير المركز. 


 
شارك بالدورة 38 طبيب متدربا من 16 دولة هي : الجابون وغينيا ومالي وكينيا وجنوب السودان والسنغال والصومال والسودان وموزمبيق وتنزانيا وتشاد وبوركينا فاسو وموريتانيا وتوجو وبوروندي وجامبيا.


 

ويشمل البرنامج العلمي 5 أيام تحتوى على عرض مباشر لجراحات وبث حي من غرفة العمليات للمتدربين فى قاعة المحاضرات.


 

ويحاضر خلال هذه المحاضرات الطبية نخبة من أساتذة مركز الكلى، كما سيتم عمل مناقشات مباشرة عن طريق دوائر الفيديو كونفرانس بين المحاضرين والجراح بغرفة العمليات وكذلك المتدربين.


 

وخلال الافتتاح،قدم الدكتور أحمد شقير نبذة عن المركز والأقسام الموجودة به والدورات التدريبية العالمية التى نظمها المركز وعرض الجوائز العالمية التى حصل عليها المركز لتميزه عالميا فى مجال جراحة الكلى والمسالك البولية

 

و أكد ان الدورة تعد خطوة على طريق عودة لمصر لدورها الريادى في قارة أفريقيا من خلال المراكز الطبية والمهارات المتميزة لمركز جراحة الكلى والمسالك البولية والذي يعد من المراكز الطبية المصنفة عالميا فى مجال التخصص كما تعد الدورة فرصة كبيرة للتعاون مع الأطباء من الدول الأفريقية المختلفة من خلال نقل الخبرات الطبية فى التخصصات الدقيقة فى أمراض وجراحات الكلى والذي تحتاجه الشعوب الأفريقية .

 

وأشار الدكتور محمد الحديدي إلى أن الدورة تعد فرصة عظيمة لتبادل الخبرات الطبية ومشاكة العلوم الطبية مع أشقائنا في قارة أفريقيا.

 

كما أشارت الدكتورة ماجدة نصر إلى أن الجامعة تعد من أفضل الجامعات فقد صنفت ضمن أفضل 100 جامعة مر على إنشائها 50 عاما طبقا لتصنيف التايمز للجامعات وهذا بفضل تميز المراكز ووحدات الأبحاث داخل الجامعة وتميز باحثيها وأعضاء هيئة التدريس بها.
 

ورحب الدكتور محمد القناوي بالأطباء المتدربين من قارة افريقيا ومن دول حوض النيل مؤكدا أن العلم هو الوسيلة للشراكة بين الشعوب من خلال تبادل الخبرات العلمية والطبية

وعلى هامش الدورة تم توقيع برتوكل تعاون بين مركز الكلى بجامعة المنصورة والوكالة المصرية من اجل التنمية لعقد هذه الدورة كل ثلاثة اشهر بالمركز ومعاملة المتدربين معاملة الأطباء المصريين.

 

 

 

 

اقرا ايضا :

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان