رئيس التحرير: عادل صبري 10:28 صباحاً | السبت 20 أكتوبر 2018 م | 09 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

الإفتاء: داعش تسعى لإعادة المرأة إلى أسواق النخاسة

الإفتاء: داعش تسعى لإعادة المرأة إلى أسواق النخاسة

أخبار مصر

مفتى الجمهورية شوقي علام

الإفتاء: داعش تسعى لإعادة المرأة إلى أسواق النخاسة

فادي الصاوي 30 مايو 2015 09:42

قال مرصد الفتاوى التكفيرية والآراء المتشددة التابع لدار الإفتاء، إنه رصد خلال الفترات الأخيرة قيام تنظيم  الدولة الإسلامية المعروف باسم  "داعش"  بممارسات إجرامية في حق النساء بالسبي والخطف تمهيدا لبيعهن في أسواق للنخاسة بما يتنافى مع رؤية الشرع الإسلامى للمرأة وإعلائه من قدرها.

وأكد المرصد أن تلك الممارسات الداعشية في حق النساء تمثل ردة فاجرة إلى عصور الرقيق والعبيد وهو أمر مؤثَّم شرعاً ومجرم قانوناً.


وحذر المرصد من خطورة ممارسات هذا "التنظيم الإرهابي، وضرورة مواجهة أفكاره وجرائمه، والضرب بيد من حديد على أيدي هؤلاء الذين يريدون إعادة المرأة إلى فترة أسواق النخاسة، من أجل تحقيق مصالح التنظيم في جني الأموال جراء بيع النساء.

 

وشدد المرصد أن قيام التنظيم الإرهابي بسبي النساء وبيعهن في أسواق للنخاسة يمثل تشويهاً متعمداً للدين الإسلامي، الذي لم يشرع الرق إبتداءًا، لكنه وجد هذا النظام في مرحلة تاريخية مؤقتة وتعامل معه كمرحلة انتقالية وسعى في الوقت ذاته إلى تجفيف منابعه.

 

وقال المرصد إن "داعش" أعاد إحياء الرق ليخرق المواثيق التي أجمع عليها العالم كله، واتخذ من النساء سبايا، ليستأنف من جديد الفتنة والفساد في الأرض، باستئناف شيء تشوَّق الشرع إلى الخلاص منه.

 

واضاف: " أن النساء تعتبر عنصرا مهما بالنسبة لهذه التنظيمات في جذب مزيد من الأعداد المنضوية تحت لوائه".

 

وأوضح المرصد أن المرأة في عهد الرسول كانت تتمتع بالمساواة الكاملة في الحقوق والواجبات كما تؤكد النصوص القرآنية والأحاديث النبوية الصحيحة.

 

 اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان